السؤال الثالث عشر: أخ يسأل ماالفرق بين الحاجة والضرورة؟

*السؤال الثالث عشر: أخ يسأل ماالفرق بين الحاجة والضرورة؟*

الجواب : فرق كبير بين الحاجة والضرورة، ولو أردت أن اتكلم بكلام الأصوليين لعسر الأمر، لكن أريد أن أضرب أمثلة وأبين ضرورة الفرق بين الحاجة والضرورة .

*الضرورة* محصورة في النفس، والنسل، والمال، والعرض، والعقل.

*الحاجة* غير محصورة.

*الضرورة* يجوز ارتكاب المحرّم من أجلها و *الحاجة* تدفع بقدرها.

*الحاجة* شيء يلم بالإنسان لا يطيقه فجاء الشرع فقال هذه *الحاجة* لها أحكامها الخاصة.

اليوم عند المتساهلين من المفتين لا يميزون بين الحاجة وبين الضرورة .

فمثلا موضوع الربا بعض المفتين يجوّز الربا من أجل *الحاجة* لا من أجل *الضرورة.*

موضوع الربا بعض المفتين يجوز الربا من أجل *الحاجة* لا من أجل *الضرورة*، ويجوز الخمر.

يقول العلماء أن رجلا يأكل فغص بلقمة وليس عنده ما يسلكها إلا الخمر فله أن يسلكها بجرعة الخمر.

لماذا؟

هل هذه ضرورة أم حاجة؟

*ضرورة.*

لماذا؟

لأنها محافظة على النفس، إذا ما سلكها بالخمر مات، كالذي شارف على الهلاك ولا يدفعه إلا بالميتة أو بالخنزير فهذه *ضرورة.*

إنسان ما يجد مالا ليشتري بيتا لكن يستطيع الإيجار فهل الآن السكنة في البيت ضرورة أم حاجة؟

*حاجة،* وليس *ضرورة*، لأنه لا يترتب عليه هلاك، وتدفع هذه *الحاجة* بالإيجار فليس لمن لا يستطيع ان يسكن البيت يأخذ من الربا من البنك ويشتري.

فالفتوى هذه سبب فسادها و منشأ خطئها أن قائلها ما فرّق بين الحاجة والضرورة.

خذ مثلا أوضح: شبّ حريق بالبيت ويوجد امرأة في الحمام عارية تتغسل واستطاعت فرق الإنقاذ أن تدخل البيت وأخرجت الأولاد وبقيت المرأة عارية في البيت، الآن إذا ما كسرنا عليها البيت واخرجناها وحملناها وهي عارية ماتت، هل هذا جائز؟

نعم *ضرورة* جائز .

لو قاربت بين المصالح والمفاسد فهذه *ضرورة* وهي جائزة.

لكن امرأة اوجعها ضرسها هل لأحد أن يمسها ويأخذها للطبيب محمولة؟

لا.

فالمس حرام أن تمسها حرام، لأن هذه *حاجة* وتلك *ضرورة* والفرق بين الحاجة والضرورة كبيرة.

لا يجوز للإنسان أن يحمل المرأة لمجرد أن ضرسها يؤلمها إلى طبيب الأسنان.

*والضرورات تبيح المحظورات،* كلمة الضرورات تبيح المحظورات في حمل المرأة في وجعها بضرسها هذا عنوان فتاوى كثير من المعاصرين في هذا الزمن .

طبعا المسألة مستنكرة لكن لو أنك قلّبت بعض الفتاوى لوجدتها على هذا الحال .

*فالحاجة تقدّر بقدرها.*

فالمراة لما تذهب للطبيب ماذا تكشف على الطبيب؟

تكشف مقدار الحاجة وليس شيئا زائدا عن الحاجة.

*ففرق بين الحاجة والضرورة.*

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

١٤ ذو القعدة – ١٤٣٩ هجري
٢٧ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال الثالث عشر: أخ يسأل ماالفرق بين الحاجة والضرورة؟


◀ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

⬅ للإشتراك في قناة التلغرام

http://t.me/meshhoor