السؤال الثاني والعشرون: كيف يكون قضاء الوتر؟

*السؤال الثاني والعشرون: كيف يكون قضاء الوتر؟*

الجواب: النبي صلى الله عليه وسلم يقول في الحديث الذي يرويه عمر بن الخطاب
-رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ((من نام عن حزبه أو عن شيء منه، فقرأه فيما بين صلاة الفجر وصلاة الظهر كتب له كأنما قرأه من الليل)).

أخرجه مسلم، كتاب صلاة المسافرين وقصرها، باب جامع صلاة الليل، ومن نام عنه أو مرض (1/515)، برقم: (747).

وعن عَائِشَةَ، قَالَتْ: ( كَانَ نَبِيُّ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا صَلَّى صَلَاةً أَحَبَّ أَنْ يُدَاوِمَ عَلَيْهَا، وَكَانَ إِذَا غَلَبَهُ نَوْمٌ أَوْ وَجَعٌ عَنْ قِيَامِ اللَّيْلِ صَلَّى مِنَ النَّهَارِ ثِنْتَيْ عَشْرَةَ رَكْعَةً ) رواه مسلم (746).

إنسان فاته الوتر من الليل ويوتر بثلاث يقضي ضحى أربعاّ يصلي أربع ركعات ضحى، إنسان يوتر بخمس يقضي ستا، إنسان يوتر بسبع يقضي ثماني، إنسان يوتر بركعة يقضي ركعتين.

فمن فاته قضاؤه أو ورده من الليل فنام، قال أقوم الليل وغلبته عيناه، ومن تكرر هذا منه فالعلماء يذكرون *أيهما أفضل نوتر أول الليل أم آخر الليل؟*

تختلف باختلاف الناس.

النبي وصّى أبا هريرة وقال له وأن توتر قبل أن تنام.

فالذي تعوّد وحاول يقوم مرة ومرتين بالليل و كل يوم ينام ولا يوتر ويقول انا استيقظ واوتر في آخر الليل وصار هذا عنده حديث نفس وأماني، وما يقع ابدا، وانخرم مرات عديدة نقول له لا، أنت مثل أبي هريرة و أبي بكر.

أنت أوتر ونم وما تؤخر الوتر مهما كان حالك.

أما عمر رضي الله تعالى عنه فكان لا يوتر الا في آخر الليل.

الوتر في آخر الليل والصلاة في آخر الليل أحسن من الصلاة في أول الليل، *إن ناشئة الليل هي أشد وطئا وأقوم قيلا.*

ما معنى أشد وطئا وأقوم قيلا؟

أشد وطئا على القلب وأشد تأثيرا على القلب وأقوم ما يقال في الصلة بين القول والقلب،في الصلة بين القول والتدبر، الليل أشد وطئا علي القلب، له أثر على القلب، وأشد قيلا، يقوله العبد وهو يتدبر، هذه الساعات، ساعات آخر الليل ، ساعات الصالحين ساعات العُبّاد الذين يقومون الليل.
لكن إنسان ليس له نصيب من هذا فالله جل في علاه جعل وقت الضحى في حق بعض الضعاف من خلقه بمثابة آخر الليل.

ولذا صلاة الضحى صلاة الأوابين.

ما معنى صلاة الأوابين؟

*ليست صلاة الأوابين صلاة اثنتي عشرة ركعة بين المغرب والعشاء كما في إحياء علوم الدين،* لم يصح شيء ولا فضل خاص في الصلاة بين المغرب والعشاء ولكن من أراد أن يتطوع فله أن يتطوع لكن لم يصح شيء عن النبي صلى الله عليه وسلم

صلاة الأوابين هي صلاة الضحى وصلاة الضحى صلاة الأواب وهو الرجّاع الذي يرجع إلى الله،
*فعلامة رجوعك الى الله ان تحافظ على صلاة الضحى،* مهما وقع منك في حياتك وأنت رجاع فهذا من مظنّة أن يغفر الله لك، فصلاة الضحى هي صلاة الأوابين.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

١٤ ذو القعدة – ١٤٣٩ هجري
٢٧ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال الثاني والعشرون: كيف يكون قضاء الوتر؟


◀ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

⬅ للإشتراك في قناة التلغرام

http://t.me/meshhoor