السؤال الثامن: في المدينة ومكة يدفنون بعد المغرب والعشاء؛ هل يعتبر هذا الدفن ليلا؟

*السؤال الثامن:*
*في المدينة ومكة يدفنون بعد المغرب والعشاء؛ هل يعتبر هذا الدفن ليلا؟*

الجواب: نهى النبيّ -صلى الله عليه وسلم- عن الدفن ليلا إلا أن يضطر الإنسان لذلك.

الأموات في مكة والمدينة يصلى عليهم في كل صلاة لكثرتهم.

ويجوز إنتقال العبد إذا مات قريبا من مكة أو المدينة إلى مكة والمدينة ويدفن فيها.

*ثبت في “صحيح البخاري”* من *حديث (رقم 1804)عن عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ: «اللَّهُمَّ ارْزُقْنِي شَهَادَةً فِي سَبِيلِكَ، وَاجْعَلْ مَوْتِي فِي بَلَدِ رَسُولِكَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ»*.

*وأيضا عَنْ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم:*

*«مَنْ اسْتَطَاعَ أَنْ يَمُوتَ بِالْمَدِينَةِ فَلْيَمُتْ بِهَا ؛ فَإِنِّي أَشْفَعُ لِمَنْ يَمُوتُ بِهَا» رواه الترمذي (رقم/3917)،وصححه الشيخ الألباني في السلسلة الصحيحة(6/1034)*.

نسأل الله عز وجل أن يرزقنا أن ندفن في البقيع، فهذا أمر حسن.

ويجوز الدفن ليلا للحاجة، فإذا كان في بلاد حارة والإنسان يتغير فيجوز أن يدفن ليلا.

والله تعالى أعلم.

مجلس فتاوى الجمعة.

٢١ ذو القعدة ١٤٣٩ هجري.
٣ – ٨ – ٢٠١٨ إفرنجي.

↩ رابط الفتوى:

السؤال الثامن: في المدينة ومكة يدفنون بعد المغرب والعشاء؛ هل يعتبر هذا الدفن ليلا؟


⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.✍🏻✍🏻

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام: http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في الواتس آب:
+962-77-675-7052