السؤال الخامس: زوجتي لا تلتزم بالحجاب الشرعي، وترتدي البنطال وتخرج به؟

السؤال الخامس: زوجتي لا تلتزم بالحجاب الشرعي، وترتدي البنطال وتخرج به؟

مداخلة الشيخ: عجيب، بعض النساء تلبس الحجاب -زعمت-، ترتدي البنطال وتخرج به، (يعني من فوق ساتر وتحت مكشوف) شيء عجيب.

تكملة السؤال: وقد أخبرتها عدة مرات، وهي مقتنعة بفتوى أن الإثم عليها فقط، إذا كان حجابها غير شرعي هل أطلقها ؟ وهل عليَّ إثم إذا بقيت تلبس البنطال؟

أجاب الشيخ: أولا: لا تقل هكذا أو هكذا، تقول: يا أطلقها، أو تلبس الحجاب الشرعي.

تحبب إليها، تودد إليها، وأنت هداك الله على كبر، والمعيار الذي اخترت به الزوجة معيار غير شرعي، اخترت جمالاً، اخترت حسباً، اخترت نسباً، و ما بحثت عن ذات الدين.

فأنت- أكرمك الله جل في علاه وأعانك-، فأنت الآن الواجب عليك أن تحبب لزوجتك شرع الله- سبحانه وتعالى-، تحبب إليها و ذكرَّها، فإن يئست منها و بذلت كل جهد؛ حينئذ تطلقها.

وأما إن كان بإمكانك أن تذكرَّها، وإن كان بإمكانك أن تنجيها، قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا } [التحريم : 6].

فالواجب عليك أن تقي نفسك، وأن تقي أهلك (زوجتك وأولادك)، وكان علي – رضي الله تعالى عنه- يقول: علموا أولادكم القرآن، عندما يفسير هذه الآية.

ذكر زوجتك بأن تلتزم أمر الله- سبحانه وتعالى-.

والله تعالى أعلم.

⬅ مَجْـلِسُ فَتَـاوَىٰ الْجُمُعَة:

٣ – صفر – ١٤٤٠ هِجْـرِيّ.
١٢ – ١٠ – ٢٠١٨ إِفْـرَنْـجِـيّ.

↩ رَابِــطُ الْفَـتْــوَىٰ:

السؤال الخامس: زوجتي لا تلتزم بالحجاب الشرعي، وترتدي البنطال وتخرج به؟


⬅ خِدمَةُ *الـدُّرَرِ الْحِـسَانِ* مِنْ مَجَـاْلِسِ الشَّيْخِ مَشْـهُـور بنُ حَسَن آلُ سَـلْـمَان.✍🏻✍🏻

⬅ لِلاشْـتِرَاكِ فِي قَنَاةِ (التِّلغرام):

http://t.me/meshhoor

⬅ لِلاشْـتِرَاكِ فِي (الواتس آب):

+962-77-675-7052