السؤال السادس عشر : عندما نبرك على شيء نقول تبارك الله أم بارك الله عليك ؟

السؤال السادس عشر : عندما نبرك على شيء نقول تبارك الله أم بارك الله عليك ؟

الجواب: الأمر واسع ولله الحمد والمنة، في موطأ مالك رأى رجل أخاه يغتسل فنظر إليه فلبط.(5/1373).

يعني أثر به وأصابه بالعين .

والله يقول: { وَإِن يَكَادُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصَارِهِمْ لَمَّا سَمِعُوا الذِّكْرَ}  لما الكفار سمعوا الذكر كاد يزلقون النبي صلى  الله عليه وسلم بأبصارهم، ولذا (ابن كثير) رحمه الله عند شرحه لهذه الآية فصل طويلاً في أحاديث العين.

مرَّ عامرُ بنُ ربيعةَ بسَهلِ بنِ حنيفٍ وَهوَ يغتسلُ فقالَ لم أرَ كاليومِ ولا جِلدَ مُخبَّأةٍ فما لبثَ أن لُبِطَ بِهِ فأتيَ بِهِ النَّبيَّ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ فقيلَ لَهُ أدرِك سَهلًا صريعًا قالَ من تتَّهمونَ بِهِ قالوا عامرَ بنَ ربيعةَ قالَ علامَ يقتلُ أحدُكم أخاهُ إذا رأى أحدُكم من أخيهِ ما يعجبُهُ فليدعُ لَهُ بالبرَكةِ ثمَّ دعا بماءٍ فأمرَ عامرًا أن يتوضَّأَ فيغسلَ وجْهَهُ ويديْهِ إلى المرفقينِ ورُكبتيْهِ وداخلةَ إزارِهِ وأمرَهُ أن يصبَّ عليْهِ .
الراوي: أبو أمامة بن سهل بن حنيف الأنصاري المحدث: الألباني – المصدر: صحيح ابن ماجه – الصفحة أو الرقم: 2844

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٨، ربيع الأول، ١٤٤٠ هـ
١٦ – ١١ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال السادس عشر : عندما نبرك على شيء نقول تبارك الله أم بارك الله عليك ؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor