السؤال الثاني: يقول عمر رضي الله عنه إذا اشتد الزحام فليسجد أحدكم على ظهر أخيه هل هذا صحيح؟

السؤال الثاني: يقول عمر رضي الله عنه إذا اشتد الزحام فليسجد أحدكم على ظهر أخيه هل هذا صحيح؟

الجواب: نعم. “فإذا اشتد  الزحام فليسجد الرجل منكم على ظهر أخيه”. (قال الشيخ الالباني :
قلت: هو في “المسند” ١ / ٣٢ و “سنن البيهقي” ٣ / ١٨٢ – ١٨٣ من طريق سليمان بن داود أبي داود بسنده عن سيار. وأبو داود هذا هو الطيالسي صاحب “المسند” المعروف به وقد أخرجه فيه برقم ٧٠. ثم إن سيارا هذا – وهو ابن معرور – قال ابن المديني: مجهول. وبه أعله الهيثمي ٢ / ١٠ وقال: “وقيل: فيه مغرور بالمعجمة والمهملة”.
قلت: لكن هذه الفقرة من قول عمر قد أخرجها عبد الرزاق ٥٤٦٥ و٥٤٦٩ من طريقين آخرين عنه الأول فهما صحيح والآخر منقطع لكن وصله البيهقي وإسناده صحيح، تمام المنة (الشيخ الالباني) صفحة ٣٤١).
قد تصلي مثلا في الحج خاصة وقد حصل هذا معي، يقيمون الصلاة وتصف الصفوف، ولا يوجد لك متسعاً أبداً أن تصلي، إلا أن تصلي على ظهر من أمامك،
يعني لما تومئ قليلاً تكون الجبين على ظهر من أمامك.
فكما يقول عمر رضي الله عنه إذا اشتد الزحام فليسجد أحدكم على ظهر أخيه، وحينئذ هذا الأمر ضرورة، وهذه الضرورة تقدر بقدرها، وهذا القدر لاحرج فيه.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٢٧، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٤ – ١ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الثاني: يقول عمر رضي الله عنه إذا اشتد الزحام فليسجد أحدكم على ظهر أخيه هل هذا صحيح؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor