السؤال السادس عشر والدتي أرضعت بنت خالتي ثلاث رضعات مشبعات فهل…


الجواب : المسألة فيها خلاف بين أهل العلم .
الحنفية و هو المذهب المعمول به في بلادنا عند القضاة الشرعيين يقولون مطلق الإرضاع يحرم ، الرضعة الواحدة تحرم، قالوا لم ؟
لأن حرمة الرضاعة ثابتة في القرآن، و أحاديث عدد الرضعات آحاد ، وأحاديث الآحاد لا تقوى على تخصيص قطعي القرآن عندهم، فالحنفية لا يرون عددا، إذا ذهبت إلى القاضي الشرعي و قلت رضاعة يقول لك حرام ، ما يسأل عن العدد بناءا على أنه عندنا آية في القرآن متواترة، أحاديث حددت العدد والأحاديث هذه ليست بمتواترة، وأحاديث الآحاد عند الحنفية لا تصلح لتخصيص قطعي القرآن .
مذاهب أخرى ، كمذهب مالك وأحمد، قالوا يقول النبي صلى الله عليه وسلم لا تحرم الإملاجة ولا الإملاجتان ، فقالوا : مفهوم المخالفة أن الثلاثة يحرمن ، لا تحرم لا الإملاجة ولا الإملاجتان .
فعلى سؤالك والدتي أرضعت بنت خالتي ثلاث رضعات، فهذه الثلاث رضعات ،محرم عليك عند الحنفية وعند المالكية وعند أحمد، النبي صلى الله عليه وسلم يقول لا تحرم الإملاجة ولا الإملاجتان، طالما الإملاجة والإملاجتان لا تحرم فمفهوم المخالفة أن الثلاثة تحرم .
الشافعية ومذهبهم الحق في المسألة قالوا : لا يُحرم إلا خمس رضعات ، وأما ما دون الخمس رضعات فإنها لا تحرم ، قالوا والدليل عليه ما ثبت في صحيح الإمام مسلم، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: كان فيما نزل من القرآن:”عشر  رضعات معلومات يحرّمن ” فنسخن خمس رضعات معلومات، فتوفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهن مما يقرأ من القرآن ” ، كان في أول الإسلام الذي يحرم عشر رضعات، ثم نسخن إلى خمس، فأصبحت خمس هن المحرمات، وأما ما دون خمس رضعات فإنها لا تحرم، والدليل عليه ما ثبت في صحيح الإمام مسلم،
عن عائشة أنها قالت: كان فيما نزل من القرآن:”عشر  رضعات معلومات يحرّمن ” فنسخن خمس رضعات معلومات، فتوفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهن مما يقرأ من القرآن ” هذا الحديث يدل على أن التحريم بخمس رضعات والمنطوق مقدم عند علمائنا الاصوليون على المفهوم المأخوذ من لا تحرم الإملاجة ولا الإملاجتان عندنا منطوق، وعندنا مفهوم، تحريم الثلاث بالمفهوم، وتحريم الخمس بالمنطوق، فالمنطوق إن تعارض مع المفهوم يقضي عليه .
ولذا كان الراجح عند المحققين من العلماء، أن الرضعات اللاتي يحرمن إنما هي خمس رضعات ،لا ثلاث ،و لا أربع هذا هو الراجح والله أعلم .
⬅ مجلس فتاوى الجمعة
2017 – 3 – 24 إفرنجي
25 جمادى الآخرة 1438 هجري
↩ رابط الفتوى :
◀ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان. ✍✍
⬅ للإشتراك في قناة التلغرام :
http://t.me/meshhoor

السؤال الثاني أخ يسأل يقول أم ارضعت ابنة أحد الإخوة أربع رضعات مشبعات هل يحق…

http://meshhoor.com/wp/wp-content/uploads/2017/08/WhatsApp-Audio-2017-08-22-at-8.33.46-AM.mp3الجواب: اختلف أهل العلم في الرضعات المحرمات.
فعند الحنفية أقل ما يُسمى رضاعة يُحرم حتى لو كانت رضعة واحدة، قالوا: لأن تحريم الرضاعة ثبت بالتواتر، وعندهم الآحاد لا يقوى على تخصيص المتواتر، فالرضعة الواحدة تحرم.
عند مالك وأحمد قالوا: النبي صلى الله عليه وسلم يقول: لا تحرم الرضعة ولا الرضعتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان.
قالوا: مفهوم هذا الحديث أن الثلاث رضعات يُحرمن.
أسعد المذاهب بالأخذ بجميع الأدلة مذهب الشافعية فقد ثبت في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت: أول ما كان يحرم من الرضاعة عشر رضعات مشبعات، فنسخن الى خمس، فخمس رضعات مشبعات يحرمن.
فلو كانت هذه البنت مثلاً ابنتي فلا ازوجها من اخوان من ارضعتها، ولا اجعلها تظهر عليهم من باب الاحتياط، فآخذ بالاحتياط بالصورتين فلا تظهر بزينتها على أبناء من ارضعتها ثم لا ازوجها منهم.
الأصل في الفروج والعورات الاحتياط، والاحتياط في العبادات والنكاح.
وإلا التأصيل العلمي خمس رضعات مشبعات يحرمن.
ما حد الرضعة المشبعة وغير المشبعة؟
الصبي يأخذ الثدي ويتركه بإرادته، يمكن ثدي يوضع في فن صبي دقيقتين ويشبع وممكن يوضع ثدي في فم صبي ثلث ساعة وما يشبع، العبرة بالوقت، كالرجال إن جلسوا على الطعام، ممكن واحد يؤكل خمس دقائق وممكن واحد يوخذ ربع ساعة فالناس تتفاوت في موضوع الطعام، وكذلك في الرضاعة المشبعة، فالصبي إن أخذ الثدي وتركه باختياره من غير أن يُخلص منه فهذه هي الرضعة المشبعة، أما إذا خُلص منه فهذه رضعة ليست بمشبعة، والله أعلم.
⬅ مجلس فتاوى الجمعة.
26 ذو القعدة 1438 هجري
2017 – 8 – 18 إفرنجي
⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.
⬅ للاشتراك في قناة التلغرام:
http://t.me/meshhoor