السؤال الرابع: إمرأة أمها عليها قضاء أيام من رمضان في شبابها ولا تعلم هذه الأيام فهل يجوز لأولادها إخراج فدية؟

*السؤال الرابع: إمرأة أمها عليها قضاء أيام من رمضان في شبابها ولا تعلم هذه الأيام فهل يجوز لأولادها إخراج فدية؟*

الجواب: إذا كان الشرع قد أوجب الفدية وهي أفطرت والشرع يقضي بالفدية فيجوز إخراج الفدية عنها، ولكن الأم تحتاج إلى نية، فمن بر الأم إذا كانت الأم قد أفطرت بسبب رضاع أو بسبب ولادة (نفاس)، وما استطاعت أن تصوم والأمهات غالبا تكون في غفلة والعلم كان قليلا، فيحسن بك أن تذكر أمك وأن تنزع منها وأن تقول لها: يا أمي أوصي أن نصوم عنك، والنبي صلى الله عليه وسلم فيما ثبت عنه في صحيح مسلم : *من مات وعليه قضاء صام عنه وليه،* فيصوم عنه الولي، فلا حرج في ذلك، أما إذا كان الفطر بسبب أيام الحيض أو النفاس فهذا لا يصلح فيه الفدية هذا يحتاج إلى توكيل في الصيام.

والله تعالى أعلم.

⬅مجلس فتاوى الجمعة

١٤ ذو القعدة-١٤٣٩ هجري
٢٧-٧-٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال الرابع: إمرأة أمها عليها قضاء أيام من رمضان في شبابها ولا تعلم هذه الأيام فهل يجوز لأولادها إخراج فدية؟


◀ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

◀للاشتراك في قناة التلغرام
htt://t.m/meshhoor