السؤال الثامن عشر: امرأة حكم على زوجها بالسجن المؤبد فهل يجوز لها أن تتزوج زوجاً آخر وفق اتفاق معه بموافقة زوجها المسجون بأنه إذا خرج زوجها الأول من السجن خلال أربعة سنين أو أكثر أن تفسخ عقد نكاحها الأول وتعود لزوجها القديم بعقد نكاح جديد، وما هو حكم موافقة الأزواج على مثل هذا النكاح؟

السؤال الثامن عشر:

إمرأة حكم على زوجها بالسجن المؤبد فهل يجوز لها أن تتزوج زوجاً آخر وفق اتفاق معه بموافقة زوجها المسجون بأنه إذا خرج زوجها الأول من السجن خلال أربعة سنين أو أكثر أن تفسخ عقد نكاحها الأول وتعود لزوجها القديم بعقد نكاح جديد، وما هو حكم موافقة الأزواج على مثل هذا النكاح؟

الجواب:

أولاً: الثابت من قضاء الخلفاء الراشدين الأربعة، وهذا مروي عن عمر، وكتب الفقه تنسبه للخلفاء الراشدين الأربعة، أن من غاب عنها زوجها أربع سنوات فأكثر فحينئذٍ القاضي يفرق بينهما، وهذا يشمل من حكم بالمؤبد.
يعني واحد غاب والزوجة لا تعرف عنه شيء، مثل ما صار مع إخواننا السوريين.
كثير من أخواتنا تكون عروس وشابة ولها في الزواج أشهر قليلة أو سنوات قليلة، بعض إخواننا من العوائل الطيبة من أهل الديانة في حيّنا، أخ يقول: غاب زوج أختي وخلص راح ولا نعرف عنه شيء من سنوات طويلة، وأختي عروس بعدها،
ماذا نعمل؟

نقول: تصبر أربع سنوات وبعد الأربعة سنوات القاضي يفرق بينهما وبعد تفريق القاضي بينهما يجوز لها أن تتزوج زوجاً آخر.

طيب بعد الزواج ظهر الزوج- بعد أربع سنين – فإذا كانت تعلم أنه حي لا يجوز لها أن تتزوج، ولكن من فُقد أربع سنوات فأكثر القاضي يقضي بينهما.
فهذه المرأة التي حكم زوجها بالمؤبد، القاضي بسلطته يفرق بينهما، فليس لها أن تزوج نفسها بنفسها وهي على ذمة زوجها الأول المحكوم بالمؤبد، يجب أن ترفع أمرها بيد القضاء والقاضي يفرق، فمن سلطة القاضي أن يفرق بين الأزواج، وسلطة القاضي بالتفريق بين الأزواج بحالات عديدة جداً،فالقاضي إذا قضى فلها بعد الأربع سنوات أن تتزوج غيره.

مداخلة من الحضور:
شيخنا أنت قلت أنه محكوم بالإعدام وفي السؤال المذكور أنه محكوم مؤبد بارك الله فيكم؟

الجواب:

والمؤيد كذلك.
ما هو معنى التأبيد؟
أي أنه سيغيب عنها أكثر من أربع سنوات.
هذه لا يحل لها شرعاً أن تتزوج زوج غير زوجها إلا بعد أن يفرق القاضي بينهما، أما هكذا بعد أربع سنين ترى زوج وتتزوج من دون تفريق القاضي هذا حرام القاضي.
فالقاضي يفرق بين الزوجين بسلطته، هي ترفع أمرها للقاضي وهو الذي ينظم موضوع زواجها وموضوع طلاقها.

مداخلة من أحد الحضور:

السؤال حكم موافقة الزوج الثاني على شرط المرأة؟

الجواب:

ليس له ذلك.
يعني إذا فرق القاضي بينهما بطول المدة -بطول الغياب- بين الأزواج فحينئذ ليس لها أن تكون بين زوجين، الأول زوج فعلي، والثاني زوج منتظر، ومتى شاءت ترجع إليه، فلما يطلق يفسخ العقد، فطلاق القاضي يفسخ العلاقة بين الزوجين وتصبح الزوجة عند الزوج الثاني.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

١٥، رجب، ١٤٤٠ هـ
٢٢ – ٣ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الثامن عشر: امرأة حكم على زوجها بالسجن المؤبد فهل يجوز لها أن تتزوج زوجاً آخر وفق اتفاق معه بموافقة زوجها المسجون بأنه إذا خرج زوجها الأول من السجن خلال أربعة سنين أو أكثر أن تفسخ عقد نكاحها الأول وتعود لزوجها القديم بعقد نكاح جديد، وما هو حكم موافقة الأزواج على مثل هذا النكاح؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor