السؤال العشرون: كثيراً ما يغلب على ظني أني سجدت السجدة الثانية و لكن أبني على الأقل وآتي بسجدة فهل فعلي صحيح؟

السؤال العشرون:

كثيرا ما يغلب على ظني أني سجدت السجدة الثانية و لكن أبني على الأقل وآتي بسجدة فهل فعلي صحيح؟

الجواب:

أولا: كل شك بعد إنتهاء الصلاة لا عبرة به.

يعني تحدثك نفسك بالشك والهاجس بعد إنقضاء الصلاة، تقول لك وأنت في الركعة الثانية من صلاة الفجر سجدت سجدة أم سجدتين؟

بعد إنتهاء العبادة لا عبرة بالشك.

لكن في أثناء العبادة؟

فعندك يقين، وعندك غلبة الظن.

إذا لم تصل اليقين وغلبة ظنك أنك سجدت سجدتين فيكفيك غلبة الظن
وما تبني على الأقل.

أنت ما وصلت اليقين لكن غلب على ظنك.

وهذه صورة من الصور الأربعة المذكورة عند العلماء في سجود السهو.

فمن غلب على ظنه شيء، (فالعبادات تقوم على غلبة الظن، )ولم يتيقن، يكفيه أن يسجد سجدتي سهو قبل السلام.

متى يسجد المسلم سجدتي السهو قبل السلام؟

في صورتين:

الصورة الأولى:
إذا كنت قد أنقصت من صلاتك تسجد قبل السلام.
كمن نسي التشهد الأوسط مثلاً وقام للثالثة فهذا يسجد قبل السلام.

ومن لم يتيقن ولكن غلب على ظنه أنه سجد سجدة أم سجدتين.
غلب على ظنه أنه سجد سجدتين.
فمن غلب على ظنه ليس كالشاك.

عندنا شك ، وغلبة ظن ، ويقين..
اليقين مئة بالمئة، والشك خمسين بالمئة، والظن ثمانين بالمئة.

الظن: أنا صليت وغالب على ظني أني سجدت سجدتين أسجد ثالثة؟

لا. لاتسجد ثالثة.

متى تبني على الأقل؟

عند الشك.

فإن كنت قد شككت وما ترجح لك شيء وبقيت خمسين بالمئة سجدت وخمسين بالمئة ما سجدت، هذا يسمى شكاً.

هذا الشك كيف تتعامل معه؟

تبني على الأقل ثم تسجد بعد السلام.
إن غلب على ظنك أنك سجدت سجدتين، يكفيك سجدتين وغلبة الظن وتسجد سجدتي السهو قبل السلام.

وتسجد بعد السلام مع الزيادة وحال الشك.

ولذا كل أحكام سجود السهو تعتريها هذه الأحكام الأربعة ولا خامس لها.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

١٥، رجب، ١٤٤٠ هـ
٢٢ – ٣ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال العشرون: كثيراً ما يغلب على ظني أني سجدت السجدة الثانية و لكن أبني على الأقل وآتي بسجدة فهل فعلي صحيح؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor