السؤال: أيهما أفضل القراءة وراء الإمام في القيام لتثبيت الحفظ أم الاستماع؟

السؤال:

أيهما أفضل القراءة وراء الإمام في القيام لتثبيت الحفظ أم الاستماع؟

الجواب:

إن كنت تصلي مأموما؛ فالأصل أن تسمع إذا قُرىء القرآن، ولا تقرأ.

تسمع الإمام فقط، وليس الموضوع موضوع أفضلية، الموضوع موضوع وجوب.

بعض الناس يقرأ جزأه مع الإمام، الإمام يقرأ وهو فاتح المصحف ويقرأ مع الإمام، وهذا خطأ.

والصواب أن تتدبر القرآن، وأن تصغي، لعلك تُرحم كما قال الله عز وجل.✍🏻✍🏻

رابط الفتوى:

السؤال: أيهما أفضل القراءة وراء الإمام في القيام لتثبيت الحفظ أم الاستماع؟