لسؤال الثامن: إمرأة حملت بثلاثة توائم و الأطباء يخشون. مداخلة الشيخ: (إنتبه هذه يخشون مهمة للفقيه) . متابعة السؤال: يخشون أنها لا تحتمل هذا العدد من التوائم و عليها خطر و قد سبق لها أن حملت توأمين ولم يحتمل جسمها فحصل الإسقاط فهل يجوز إسقاط أحد الأجنه حفاظا عليها وعلى حياة الباقين ؟


السؤال الثامن:

إمرأة حملت بثلاثة توائم و الأطباء يخشون.

مداخلة الشيخ: (إنتبه هذه يخشون مهمة للفقيه) .

متابعة السؤال:

يخشون أنها لا تحتمل هذا العدد من التوائم و عليها خطر و قد سبق لها أن حملت توأمين ولم يحتمل جسمها فحصل الإسقاط فهل يجوز إسقاط أحد الأجنه حفاظا عليها وعلى حياة الباقين ؟

الجواب:

سألت بعض المتخصصين المتقدمين في تخصصهم في مسألة سبقت أن جائتني في الباب نفسه يقولون نُسقط الأضعف و الأقل إحتمالا للحياة و نحافظ على الإثنين ، فهذا الكلام فحصه يحتاج إلى الإستضائة برأي أهل العلم فقلت هل هذا ممكن؟

قالوا (أهل العلم) أن نقول فلان وهو حَمْل (جنين) في الأسابيع الأولى أضعف من غيره هذه خُرافة ما أنزل الله تعالى بها من سلطان .

لا يمكننا أن نعرف أن فلانا هو الأضعف و أن فلان على وجه التحديد هو الأقل إحتمالا للحياة فالعلم عاجز عن هذا ولا يمكن للعلم أن يصنع ذلك .

فإذا هذه الأجنّه سقط منها شيء بقدر الله تعالى أو مات منها واحد أو ما شابه لا حرج أما أن نتخير و أن نشتهي و أن نقتل من نشاء الأصل فيه المنع.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

١٧، جمادى الآخرة، ١٤٤٠ هـ
٢٢ – ٢ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى: http://meshhoor.com/fatwa/8327/

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor