السؤال: شيخنا انتشر بين الشباب الصغار والكبار أيضا ما يسمى بالألعاب الالكترونية، وسبحان الله يا شيخنا: هذه الألعاب تأخذ جل وقتهم، بل أقول شيخنا: -ولا أبالغ- تأخذ عقولهم. الحقيقة تشعر بأشياء عجيبة تحدث مع الشباب. شيخنا هذا ما نسمعه، هذا ما نشاهده عند البعض. ما حكمها؟ وما حكم اللعب بها؟. وما هي نصيحتكم لأبناء المسلمين خاصة من إخواننا -بارك الله فيكم-.

السؤال:
شيخنا انتشر بين الشباب الصغار والكبار أيضا ما يسمى بالألعاب الالكترونية، وسبحان الله يا شيخنا: هذه الألعاب تأخذ جل وقتهم، بل أقول شيخنا: -ولا أبالغ- تأخذ عقولهم.
الحقيقة تشعر بأشياء عجيبة تحدث مع الشباب.
شيخنا هذا ما نسمعه، هذا ما نشاهده عند البعض.
ما حكمها؟
وما حكم اللعب بها؟.
وما هي نصيحتكم لأبناء المسلمين خاصة من إخواننا -بارك الله فيكم-.

الجواب:
جزاكم الله خيرا.
حقيقة أن الناس تعاني من فراغ و فراغ كبير، والنفوس أصبحت تتعلق بتوافه الأشياء، ولا تترفع إلى الأشياء النبيلة والأخلاق العالية، ولا تكون من أصحاب الهمم القوية، وهذا للأسف الكبير.
النفس إن تركتها لعلها -والعياذ بالله تعالى- من الفراغ توصل إلى مفسدة كبيرة.
موضوع الألعاب الالكترونية ولا سيما القائمة على الحظ، والتي تكون للتسلية أو تكون للفراغ، هذه فيها كثير من الآفات، ومن أهم آفات هذه الألعاب:
– تضييع الوقت بلا فائدة، والإنسان مسؤول عند الله عز وجل عن وقته وسيسأل الإنسان عن كل ساعة.
وأهل الجنة لا يتحسرون إلا على ساعة مضت في الدنيا لم يذكروا اسم الله تعالى فيها.

– وكذلك فيها هدر للطاقات: فالإنسان بدلا من أن يضع طاقته التي وهبها الله إياه، ولا سيما الطاقة الذهنية بدلا من أن يضعها فيما ينفع؛ فيهدرها في أشياء لا تنفع.
وكما يقول أهل العلم في شرح حديث أبي موسى: فعَنْ سُلَيْمَانَ بْنِ بُرَيْدَةَ، عَنْ أَبِيهِ، أَنَّ النَّبِيَّ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- قَالَ: “مَنْ لَعِبَ بِالنَّرْدَشِيرِ فَكَأَنَّمَا صَبَغَ يَدَهُ فِي لَحْمِ خِنْزِيرٍ وَدَمِهِ”.مسلم٢٢٦٠.

قال أهل العلم:
أن الألعاب القائمة على الحظ الأصل فيها المنع وليس الجواز.

والنبي صلى الله عليه وسلم قال:
إن لاعب النردشير الذي يلعب بالنردشير؛ فكأنما يغمس يده في لحم خنزير ودمه.
وهذا الغمس هو مقدمة للأكل.
فقالوا:
أن الذي يتعلق بهذه الألعاب سيصل به الحال إن بقي مدمنا عليها، بأن يأكل حراما، والأكل هو لعب القمار.

ولذا التوسع في هذا الباب هو غمس. بمعنى: أنه قريب من لعب القمار.

فالنفس تتعلق -نسأل الله العافية-: الذي يشرب الخمر فالكأس يدعو إلى كأس.
وفي مثل هذه الألعاب (الدست يدعو إلى دست).

وبتعبير آخر أن اللعب بالباطل يبدأ الإنسان يلعب قليلا، ثم يصبح يلعب كثيرا.

فاللعبة الصغيرة تدعو إلى لعبة أكبر منها، وتضيع الأوقات وما شابه، فحسم الشرع ذلك، والأصل في هذه الألعاب الحرمة وليست الحل.

واللهو باطل إلا في ثلاث، وهذه الأمور الثلاثة ينظر إلى مآلات الأفعال فيها.
فالذي يدمن على هذه الألعاب الالكترونية، يضيع وقته ويضيع جهده، وأغلب الذين يدمنون على هذه الألعاب يضيعون أبنائهم ويضيعون الواجبات الملقاة عليهم.

يصل البيت ويحتاج إلى راحة، ولا يستطيع أن يتابع شيئا أبدا، بل لعله لا يستطيع أن يقوم بأعماله، ولا سيما إن كان فيها تعلق بالذهن وما شابه.

فالألعاب هذه فإن السلف الصالح كما أسند ذلك الخرائطي في كتابه مساوئ الأخلاق قال: (كانوا يعدون الألعاب الباطلة من الميسر وإن لم يترتب عليها أكل مال).

وبعضهم يفرق بين الميسر والقمار:
بأن الميسر: لعب الباطل.
والقمار: الأكل من خلال لعب الباطل.
فيفرقون بين الميسر والقمار، ويجعلون أن كل قمار ميسر، وليس كل ميسر قمارا، فالميسر أوسع من القمار.

وكانوا يجعلون الألعاب ومن نظر في كتاب “مساوئ الأخلاق للخرائطي” يجد أن جمع من الصحابة والتابعين سمّوا ألعابا (كالاثنا عشر) هذا لعبة (الداما)، كانوا يقولون: هي ميسر، وكانوا يقولون عن (الشطرنج) ميسر العجم.
فهذه كلها ميسر، وإن لم يترتب عليها قمارا.

فهذه الألعاب بغض النظر عن الطريقة التي تؤدى بها، سواء كانت على الحاسوب أو الهاتف، أو كانت لعب من خلال خطوط ترسم على الأرض أو الأوراق (البلوت والشدة) وما شابه: هذه كلها من ألعاب الباطل، وهذه كلها داخلة في الميسر لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- شبهها بغمس اليد في الخنزير ودم الخنزير.

وهذا الغمس في الحديث: فيه تصوير بليغ لاستقذار هذا العمل والتنفير منه.

فكل الألعاب يعني من مثل هذا الأمر، وليس الحديث خاصا بالنرد، الحديث خاص بكل لعب قائم على الحظ والصدفة، والناس تتعلق فيه.

ولعله -نسأل الله العافية- المقامرين يصابون بإدمان القمار، الإدمان يكون في الخمر ويكون في القمار.

نسأل الله جل في علاه العافية، فهذه كلها إجراءات تدبيرية وسد ذريعة للتعلق بهذه الألعاب.

والله تعالى أعلم.

مداخلة الأخ المتصل:
بارك الله فيكم شيخنا، لن تزولا قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن وقته
فعَنْ أَبِي بَرْزَةَ الْأَسْلَمِيِّ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: “لَا تَزُولُ قَدَمَا عَبْدٍ يَوْمَ الْقِيَامَةِ حَتَّى يُسْأَلَ عَنْ عُمُرِهِ فِيمَا أَفْنَاهُ، وَعَنْ عِلْمِهِ فِيمَ فَعَلَ، وَعَنْ مَالِهِ مِنْ أَيْنَ اكْتَسَبَهُ وَفِيمَ أَنْفَقَهُ، وَعَنْ جِسْمِهِ فِيمَ أَبْلَاهُ”. سنن الترمذي ٢٤١٧ وصححه الألباني.

الشيخ مشهور بن حسن:
بلا شك الوقت من أهم الأشياء قال الله تعالى: ﴿وَهُوَ الَّذي جَعَلَ اللَّيلَ وَالنَّهارَ خِلفَةً لِمَن أَرادَ أَن يَذَّكَّرَ أَو أَرادَ شُكورًا﴾[الفرقان: ٦٢].
لمن أراد أن يذكر: أن يتعلم.
أو شكورا: أن يعمل، أن يشكر الله عز وجل بالعمل.

والأصل في كل الخير نابع من تزكية وعلم، فيزكي نفسه أو يذكر فيتعلم.

والله تعالى أعلم.✍️✍️

↩️ الرابط:

السؤال: شيخنا انتشر بين الشباب الصغار والكبار أيضا ما يسمى بالألعاب الالكترونية، وسبحان الله يا شيخنا: هذه الألعاب تأخذ جل وقتهم، بل أقول شيخنا: -ولا أبالغ- تأخذ عقولهم. الحقيقة تشعر بأشياء عجيبة تحدث مع الشباب. شيخنا هذا ما نسمعه، هذا ما نشاهده عند البعض. ما حكمها؟ وما حكم اللعب بها؟. وما هي نصيحتكم لأبناء المسلمين خاصة من إخواننا -بارك الله فيكم-.


⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

شيخنا الفاضل ظهرت في الآونة الأخيرة ألعاب يلعبها الرجال والنساء، وتلعب على النت على شكل مجموعات، وقد يكونون من دول مختلفة، لعبة تكون من دول مختلفة. فأحببت أن أعرف حكم اللعب بهذه الألعاب وأشهرها لعبة -ببجي- وهذه لعبة قتال فما حكمها؟

السؤال الرابع والعشرون:

يقول أخ؛ شيخنا الفاضل ظهرت في الآونة الأخيرة ألعاب يلعبها الرجال والنساء، وتلعب على النت على شكل مجموعات، وقد يكونون من دول مختلفة، لعبة تكون من دول مختلفة.

الجواب:
طبعًا ألعاب الأطفال لما تُوَحَّد هذا ركن من أركان ما يسمى اليوم بالعلمنة.

فالعلمنة، ماذا تعني؟ يعني: لا فرق بين كافر ومؤمن وما في فرق بين أحد وكل الناس سواء.

فالعلمنة تبدأ من ألعاب الأطفال أن تكون الألعاب واحدة فإذا صارت الألعاب واحدة وهذا الكلام ينبغي للآباء أن يعرفوه.

في أثر لسلوك ابنك من اللعبة التي يلعبوها، وفي أثر لسلوك ابنك على الجوال الذي يحمله.

فالمؤامرة اليوم كبيرة كبيرة جدًا، فالكفار -وهم يهود وذكرت لكم هذا في الدروس السابقة- درسوا حياة صلاح الدين، ودرسوا الألعاب التي كان يلعبها والأهازيج التي كانت الأمهات تنوم الصبيان عليها، وكيف يقطعوا كل شيءٍ يعود عليهم بخطر، حتى يبقى اليهود في أمان ويعيشوا في اطمئنان، الذي تسمعونه من أمور ليست وليدة يوم ويومين، هذه مخططات طويلة وكبيرة وبعيدة الأمد.

وأسأل الله عزوجل أن يحيي أمتنا وأن يحيي المسلمين وأن يجعلهم يفيقون من سكرتهم ومن نومتهم وأن يفهموا ماذا يراد بهم.

نرجع للسؤال: الآونة الأخيرة هناك ألعاب يلعبها الرجال والنساء، وتلعب على النت على شكل مجموعات، وقد يكونون من دول مختلفة، فأحببت أن أعرف حكم اللعب بهذه الألعاب وأشهرها لعبة -ببجي- وهذه لعبة قتال فما حكمها؟

سألت عن هذه اللعبة بعض من يستخدم الحاسوب ويعرف النت وما شابه، فهذه لعبة أولًا: قائمة على عري، وهذا يكفي لحرمتها.

وهي لعبة توصل من ينظر إليها ومن يدمن عليها إلى درجة فيها تعلق شديد جدًا بحيث يمكن للمرأة أن تستغني عن زوجها، ويمكن للرجل أن يستغني عن زوجته.

فعلماؤنا يذكرون في قول الله عز وجل: {إنما الخمر والميسر} [المائدة: ٩٠]
قالوا: لماذا قرن الله بين الخمر والميسر؟
قالوا: الخمر: الكأس فيها يدعو إلى كأس.
والميسر: الدست فيها يدعو إلى دست.

المدمن على القمار أشد من الإدمان على الخمر، الخمر كأس يدعو إلى كأس، والقمار الدست يدعو إلى دست، واللعبة تدعو إلى لعبة.

فهذا فيها تعلق شديد ولا يستطيع من ابتلي بهذه الألعاب أن ينفك عنها.

الخمر يملأ نفسك وتتصور بالهلوسة الواردة بسبب الخمر وأنت في الصلاة.

والميسر تتصور وأنت في الصلاة، وفي الأشياء العظيمة، في حياتك تشغلك وتؤخذ جزءا من طاقتك وتفكيرك.

فهذا يضعف أن يكون الإنسان على عمله وعلى ما أوجب الله تعالى عليه من تدابير شؤون الأسرة وتدابير شؤون الحياة.

فلعبة توصل إلى الهوس إلى هذا الحد، فهذا بلا شك هو من معنى الميسر وتلحق بالميسر وهي حرام.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٧، رجب، ١٤٤٠ هـ
١٢ – ٤ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

شيخنا الفاضل ظهرت في الآونة الأخيرة ألعاب يلعبها الرجال والنساء، وتلعب على النت على شكل مجموعات، وقد يكونون من دول مختلفة، لعبة تكون من دول مختلفة. فأحببت أن أعرف حكم اللعب بهذه الألعاب وأشهرها لعبة -ببجي- وهذه لعبة قتال فما حكمها؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍?✍?

? للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال الخامس عشر: هل يجوز لمن تلبس النقاب أن تلعب “التنس” في ملعب مغلق ومستور وما يراها أحد؟

السؤال الخامس عشر:

هل يجوز لمن تلبس النقاب أن تلعب “التنس” في ملعب مغلق ومستور وما يراها أحد؟

الجواب:

يعني عندك طاولة تنس في الدار هل يجوز أن تلعب أنت و زوجتك تنس؟

رياضة لا أرى فيها حرج .

رياضة التنس رياضة حسنة تحرك كل عضلات البدن.

أما احتراف المرأة و تصبح لاعبة محترفة، و تنتقل من مكان إلى مكان، ومن بلد إلى بلد، فهذا الممنوع في الشرع سواءً تنس أو [كرة] طائرة أو كرة قدم، فالمرأة لا تتناسب مع هذا العمل.

و الأصل في المرأة أنها عورة، وعورتها تظهر للزوج الذي يلاعبها فما أرى حرجا في هذا .

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

١٥، رجب، ١٤٤٠ هـ
٢٢ – ٣ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الخامس عشر: هل يجوز لمن تلبس النقاب أن تلعب “التنس” في ملعب مغلق ومستور وما يراها أحد؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍?✍?

? للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال الثاني :- أخ يسأل هل هذه الألعاب الجديدة البلياردو وغيرها على الهواتف الذكية حرام؟

السؤال الثاني :-

أخ يسأل هل هذه الألعاب الجديدة البلياردو وغيرها على الهواتف الذكية حرام؟

الجواب:

كيف يكون لعب البلياردو على الهاتف؟

أنا لا أدري.

البلياردو لعبة معروفة تُلعب على الطاولة، وفيها كَرَات، وهذه الكرات تدخل في مكان معين بضرب بعصا معينة.

وهذه عند علمائنا يعتريها أمرين، أمرٌ إيجابي وأمرٌ سلبي .

الأمر الإيجابي: المشي.

يقولون من يلعب البلياردو وهو قائم يمشي مشيا كثيرا ، يعني وهو يلعب يمشي مشياً كثيراً، والمشي محمود.

عن جابر بن عبدالله أن النبي صلى الله عليه وسلم قال “عليكُم بالنَّسلانِ”.

الألباني (١٤٢٠ هـ)، السلسلة الصحيحة ٤٦٥ • صحيح على شرط مسلم .

والنسلان المشي ، والمشي محمود.

ثم فيها لهو ، إدخال كرة في مكان معين ،ككرة القدم وما شابه هذه مهارة لا تفيد الأمة، ولا تفيد الناس .

ولذا المعاصرون ممن تعرَّض منهم للعبة البلياردو يقولون البلياردو مكروهة.

فلا نستطيع أن ننزع كل الحسنات عنها وعن كرة القدم كذلك.

وتكلمنا عن كرة القدم في هذا المجلس مرات، وفصلنا فيها تفصيلا طويلا .

لكن البلياردو يقولون مكروهة ، لكن كيف تمشي المشي الطويل وأنت تستلقي على ظهرك ! وأنت جالس تلعب على البلياردو بواسطة الجهاز الخلوي ، هذه الألعاب الأصل فيها الكراهة .

فالنبي صل الله عليه وسلم يقول: ( كلُّ لهوٍ باطلٌ ليسَ من اللَّهوِ محمودًا إلّا ثلاثةٌ: تأديبُ الرَّجلِ فرسَهُ، وملاعبتُهُ أَهلَهُ، ورميُهُ بقوسِهِ فإنَّهنَّ من الحقِّ ) .

الألباني (١٤٢٠ هـ)، فقه السيرة ٢١١

قال أهل العلم اللهو ها هنا محمود بالنظر إلى عاقبته، ملاعبة الأهل تولد عمل صالح وولد صالح، ورمي القوس تلقح البدن على الجهاد ، وركوب الفرس يقويك على الجهاد.

فاللهو له حظ للنفس ، لكن العاقل ينظر إلى مآل الأمر.

فهذه الألعاب التي على الجوال تتعب العينين، وتصرف القوة العقلية الذهنيه عند الناس .

لاحظ اليوم الذين يلعبون شدة، ويسهرون سهرات طويلة، ويلعبون شدة ، يصرف طاقة ذهنية كبيرة في هذه اللعبة ، فإذا رجع إلى البيت لا يطيق أن يتابع شيئا ، ولا أن ينصح ولداً ولابنتاً ، ولا أن يحل مشكلة ، كل طاقه الذهنية صرفها في موضوع الشدة ، لذا الذين يلعبون الشدة أكثرُ الناس سلبيةً وبعداً عن قيامهم بمهامهم التي أوجبها الله تعالى عليهم .

لذا الألعاب المشروعة ركوب الفرس ، وضرب الرمح ، أو السيف أو ملاعبة الأهل ، يعني تُلاعب أهلك، هذه كلها محمودة بالنظر إلى عواقبها.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

١٧، جمادى الآخرة، ١٤٤٠ هـ
٢٢ – ٢ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الثاني :- أخ يسأل هل هذه الألعاب الجديدة البلياردو وغيرها على الهواتف الذكية حرام؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍?✍?

? للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال السادس و العشرين : ما حكم أخذ الأموال لقاء لعب الكرة أو تدريب الفريق أو دفع المال لمشاهده المباريات؟

السؤال السادس و العشرين : ما حكم أخذ الأموال لقاء لعب الكرة أو تدريب الفريق أو دفع المال لمشاهده المباريات؟

الجواب: فيه تفصيل.
إذا كان اللعب شرعياً صحيحاً، وسَلِم من المحاذير؛ فتدريب الفريق والتفرغ لتدريبه أمر لا حرج فيه.
و أما الرياضات القائمة اليوم؛ فلا تسلم من المحاذير كما قلنا.
فلعب الأندية أن المغلوب يدفع، والغالب يأخذ؛ فهذا قِمار.
وأما إن قيل من يغلب فله كذا، ويكون هذا من طرف أخر غير المشاركين في اللعب؛ فهذا جُعالة، من يغلب أجعل له كذا.
وهذه الجُعالة مشروعة.
أما ماعدا ذلك إن كان الغالب يأخذ، والمغلوب يدفع؛ فهذا قمار.
والقمار له صور، وليست العبرة في القِمار بالوسيلة.
من الممكن أن تأتي رسالة على الهاتف تقول لك: أرسل رسالة بثمن سبعين قرشاً، واختر من الذي سيفوز من الأندية؛ فترسل رسالة بسبعين قرشاً؛ تختار واختيارك قائم على حظ، وعلى ظن، وعلى تخمين؛ فماذا تُسمّى هذه العملية؟
تُسمّى قِمار.
لا فرق بين سبعين قرشاً للرسالة مع ورقة اليانصيب والدواليب؛ فهذا أيضا قِمار.
والقـمار له صور كثيرة جدا .

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال السادس و العشرين : ما حكم أخذ الأموال لقاء لعب الكرة أو تدريب الفريق أو دفع المال لمشاهده المباريات؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍?✍?

? للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الثالث عشر: ما حكم سجود الشكر الذي يفعله من يلعب كرة القدم ويسجل الهدف وما هو حكم لعب كره القدم؟

السؤال الثالث عشر: ما حكم سجود الشكر الذي يفعله من يلعب كرة القدم ويسجل الهدف؟

الجواب: ماذا عمل من أجل أن يسجد سجود الشكر!!.

ما هو سجود الشكر؟
هو سجود لنعمة غير متوقعة.

والصحابة- رضي الله تعالى عنهم- كانوا يسجدون سجود الشكر لانتصارات، ولكن الناس في أحاسيسهم ومشاعرهم يحتاجون لمن يصنع لهم نصرًا.

فحولوا هذا النصر لإدخال الكرة في الهدف ، وهي معاناة نفسية وليس هذا من أسباب سجود الشكر.

يعني رمي اللاعب الكرة في الهدف ويصيب الهدف؛ هذه ليست نعمة للمسلمين حتى نسجد عليها سجود الشكر.

فهي ليست نعمةً عامة حتى يُسجد لها سجود شكر.

فمثل هذا ليس فيه ما يدعو لسجود الشكر.
والله تعالى اعلم.

ما هو حكم لعب كره القدم؟

الجواب: مارس لعبة كرة القدم ولا تنظر إليها، ممارستها أفضل من النظر إليها وأقرب للشرع، المؤمن القوي خير من المؤمن الضعيف.

ما هي محاذير كرة القدم؟

محاذير كرة القدم أصناف:

أول شيء من محاذير لعبة كرة القدم : أنها تبدد الطاقات وتضيع الأوقات وتشغل عن الطاعات.

والأمر الآخر : أنها تقلب الموازين فتجعل البطل؛ بطلاً وهو ليس ببطل، لو دخّل ألف هدف؛ فهو ليس ببطل، فتقلب الموازين، وهذا هدف مقصود، فقلب الموازين أمر متقصد في كرة القدم. فانتبه!

فليس الذي أحرز الهدف؛ بطلاً حتى يسجد سجود الشكر.

ثم الأمر الثالث: تعمل على إحياء النعرات والجاهليات، وتفرق الأمة شذر مذر وتجعل الناس يتفرقون هذا مع فلان وهذا مع فلان وقد يقع التباغض وقد يقع التعصب المقيت الجاهلية.

ويؤيد ما قلنا [روايةُ ابن جُرَيْج، قال: أخبرني عمرُو بن دينار، أنه سمع جابرًا – رضي الله عنه – يقول: غزونا مع النبي -صلى الله عليه وسلم-، وقد ثابَ معه ناسٌ من المهاجرين حتى كَثُروا، وكان من المهاجرين رجلٌ لَعَّابٌ، فكسع أنصاريًّا، فغضب الأنصاري غضبًا شديدًا حتى تَدَاعَوْا، وقال الأنصاري: يا لَلأنصار، وقال المهاجري: يا لَلمهاجرين، فخرج النبي – صلى الله عليه وسلم-، فقال: «مَا بَالُ دَعْوَى أَهْلِ الجَاهِلِيَّةِ؟»، ثم قال: «مَا شَأْنُهُمْ»، فأُخبر بكسعة المهاجريِّ الأنصاريَّ، قال: فقال النبي – صلى الله عليه وسلم-: «دَعُوهَا؛ فَإِنَّهَا خَبِيثَةٌ»…
البخاري (3518).]

قال النبي صلى الله عليه وسلم لما جعلوا هذه الأسماء هي سلطان يعقد عليها سلطان الولاء والبراء والحب والبغض.

[فقال كما في رواية مسلم
( 62 /2584) .

«مَا هَذَا؟ دَعْوَى أَهْلِ الْجَاهِلِيَّةِ؟»]

وهذا اسمان جليلان عظيمان ،
﴿وَالسّابِقونَ الأَوَّلونَ مِنَ المُهاجِرينَ وَالأَنصارِ وَالَّذينَ اتَّبَعوهُم بِإِحسانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنهُم وَرَضوا عَنهُ ﴾
[التوبة: ١٠٠]

فالمهاجرون والأنصار اسمان جليلان عظيمان، لَمَّا وقع تعصب عليهما؛ قال النبي صلى الله عليه وسلم:
«مَا هَذَا؟ دَعْوَى أَهْلِ الْجَاهِلِيَّةِ؟»
هذه محاذير كره القدم.

والله تعالى أعلم.

⬅ مَجْـلِسُ فَتَـاوَىٰ الْجُمُعَة:

١ – ربيع الأول – ١٤٤٠ هِجْـرِيّ.
ح – ١١ – ٢٠١٨ إِفْـرَنْـجِـيّ.

↩ رَابِــطُ الْفتوى:

السؤال الثالث عشر: ما حكم سجود الشكر الذي يفعله من يلعب كرة القدم ويسجل الهدف وما هو حكم لعب كره القدم؟

⬅ خِدمَةُ *الـدُّرَرِ الْحِـسَانِ* مِنْ مَجَـاْلِسِ الشَّيْخِ مَشْـهُـور بنُ حَسَن آلُ سَـلْـمَان.✍?✍?

⬅ لِلاشْـتِرَاكِ فِي قَنَاةِ (التِّلغرام):

http://t.me/meshhoor

⬅ لِلاشْـتِرَاكِ فِي (الواتس آب):

+962-77-675-7052

السؤال التاسع عشر :ما حكم الذهاب الى المدرّجات لحضور المباريات ؟

السؤال التاسع عشر :ما حكم الذهاب الى المدرّجات لحضور المباريات ؟

الجواب: العب رياضة بدل أن تذهب للمدرجات لحضور المباريات .

أيهما أفضل أن تلعب رياضة أم تذهب للمدرجات ؟
أن تلعب رياضة .
العب كرة أو اركض او امش فانت العب رياضة .
الرياضات المعاصرة فيها آفات أشرها ثلاثا :
الآفة الاولى فيها قلب للموازين .
الناس بحاجة لبطل لا يجدون بطلا فيبحثون عن بطل بديل والبطل البديل هو في الكرة، فيدخل الكرة في ذلك المكان فهذا الشيء فيه عطش لوجود انتصار وما شابه فهذا مطلب نفسي .
فآفات الرياضة فيها أولا قلب للموازين .
فالنجوم الذين يضيئون للناس الظلمات ،ولذا النجوم على الحق والحقيقة من ؟
الصحابة نجوم ،
العلماء النجوم ،العبّاد الصالحون نجوم .
فقد جاء في صحيح مسلم عن أبي موسى الأشعري قال :

صلينا المغرب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم . ثم قلنا : لو جلسنا حتى نصلي معه العشاء ! قال فجلسنا . فخرج علينا . فقال ” ما زلتم ههنا ؟ ” قلنا : يا رسول الله ! صلينا معك المغرب . ثم قلنا : نجلس حتى نصلي معك العشاء . قال ” أحسنتم أو أصبتم ” قال فرفع رأسه إلى السماء . وكان كثيرا مما يرفع رأسه إلى السماء . فقال ” النجوم أمنة للسماء . فإذا ذهبت النجوم أتى السماء ما توعد . وأنا أمنة لأصحابي . فإذا ذهبت أتى أصحابي ما يوعدون . وأصحابي أمنة لأمتي . فإذا ذهب أصحابي أتى أمتي ما يوعدون ”
الآفة الثانية للرياضة :فيها هدر للطاقة .
تخيلوا بعض المباريات لمّا تمر عليها أعدادا كبيرة من الناس ،كم من ملايين الساعات تضيع .
يعني لو المسلمين كل سنة بدل المباريات عملوا في مدة النظر للمباراة وجعلوا هذا المال ريعا لبعض الدول الفقيرة لعلها تحلّ بعض مشاكل الدول من الساعات المهدرة ،وكذلك فيها آفات التعصب والجاهلية .
فكم من النوادي فرقت بين الزوجة والزوجة وكم أوجدت من ضغينة وما يخفى عليكم الشغب الذي يحصل في الملاعب وكيف انها تفرق الامة .
لذا انا لا أنصح ابدا بالنظر للمباريات ولا الحضور للمدرجات وإنما أنصح الأخ الذي يسأل ومن عنده ميل وحب للرياضة أنصحه بأن يمارس الرياضة .
لا حرج مارس الرياضة فهذا يعود عليك بنفعه .
فالمؤمن القوي كما قال صلى الله عليه وسلم خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف وفي كل خير .
فالذي يلعب الرياضة ليقوي بدنه فهذا أمر لا حرج فيه وهذا أحب إليّ من النظر للمباريات .

والله تعالى أعلم .

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢١ جمادى الأخرة 1439هـجري.
2018 -3 – 9 إفرنجي.

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال التاسع عشر :ما حكم الذهاب الى المدرّجات لحضور المباريات ؟


⬅ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍✍

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال السابع عشر: يا شيخ ما حكم لعبة الشطرنج؟

السؤال السابع عشر: يا شيخ ما حكم لعبة الشطرنج؟

الجواب: لعبة الشطرنج وقع فيها خلاف كبير بين أهل العلم.

*واعلموا حفظكم الله تعالى أن جميع الأحاديث في الشطرنج موضوعة، ولم يسلم منها شيء.* لأن الشطرنج لم تعرف إلا بعد عهد النبي صلى الله عليه وسلم، وأما الصحابة رضوان الله تعالى عليهم فقد روي عنهم الاختلاف، ومن حلّلها فلم يثبت ذلك عنه.

والذي عليه الكلمة أن الشطرنج ميسر الأعاجم، وأن الشطرنج طاقة ذهنية تصرف بلا فائدة، وأن الذي يصرف طاقته الذهنية يضيع أهله.

أكثر الناس ضياعا لأهله، الذي يصرف عقله ويلعب الشدة، لما يدخل الدار لا يستطيع أن يتابع ولد ولا يربي أحد، ولا يستطيع أن يوجه أحد، كل ذكاءه وضعه في المقهى، وكل ذكائه وضعه في هذه اللعبة وعاد الى البيت، وكذلك الذي يلعب الشطرنج؟

فالراجح والله تعالى أعلم أن الشطرنج محذورة.

ولذا قالوا : الشطرنج ميسر الأعاجم، وبعضهم كالشافعية يقولون هي مكروهة،؛وبعضهم يعلقون ذلك على بعض الشروط.
ولكن ابن القيم في كتابه الفروسية رحمه الله تعالى يقول وقد أجلّ الله تعالى اصحاب رسوله صلى الله عليه وسلم من لعب الشطرنج.

فالشطرنج عند ابن القيم وابن تيمية، حرام والله تعالى أعلم

أما *النرد* فحرام لثبوت حديث أبي موسى في صحيح مسلم وغيره وهما حديثان في حرمة النرد، منها حديث::من لعب بالنردشير، فكأنما غمس يده بلحم خنزير ودمه.

والله تعالى اعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

23 جمادى الأولى1439هـجري.
2018 – 2 – 9 إفرنجي.

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال السابع عشر: يا شيخ ما حكم لعبة الشطرنج؟

⬅ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍✍

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال الخامس عشر: هل يجوز لعبة البلياردو، وإلى متى وقت قيام الليل؟

السؤال الخامس عشر: هل يجوز لعبة البلياردو، وإلى متى وقت قيام الليل؟

الجواب: أما قيام الليل فيكون من بعد العشاء إلى الفجر،؛وبعض أهل العلم يفرق بين القيام والتهجد، وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ.

فقالوا: التهجد يكون بعد نوم، وقيام الليل لا يسبقه نوم، والأمر واسع.

واختلف أهل العلم أيهما أحسن أن تقوم في أول الليل أم في آخره؟

وآخره هو أبرك الأوقات،ففي صحيح الترغيب و الترهيب وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ينزل ربنا كل ليلة إلى سماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول من يدعوني فأستجيب له من يسألني فأعطيه من يستغفرني فأغفر له رواه مالك والبخاري ومسلم والترمذي وغيرهم .
إذ ينزل الرب عز وجل إلى السماء الدنيا ولكن من ترك الوتر فنام فضاع عليه؛ فالوتر في حقه في أول الليل، ولو سبقه صلاة فهذا أحسن، أفضل من الوتر في آخر الليل.

وأما من تمكن للقيام فالوتر في حقه آخر الليل أحسن من الوتر في أول الليل.

والنبي صلى الله عليه وسلم أوصى بعض الأصحاب كأبي هريرة أن لا ينام حتى يوتر، وكان أبو بكر لا ينام حتى يوتر، وكان عمر يوتر في آخر الليل.

والقيام كما قلت يبدأ من بعد العشاء ويبقى إلى طلوع الفجر الصادق، هذا كله قيام ليل ولا حرج فيه.

أما لعبة البلياردو فإن كانت هذه اللعبة بمال أو يدفع الخاسر فهذا قمار.

وأما إذا كانت من غير مال فلعبة البلياردو لعبة فيها إضاعة وقت ولكن فيها طول مشي.

يقولون: الذي يلعب بلياردو يمشي كثيرا وهو لا يشعر، وبعض الناس يمارس المشي بالبلياردو، والمشي قد حثنا شرّعنا عليه، ولكن على طريقة غير طريقة البلياردو، فثبت أن النبي صلى الله عليه و سلم قال: “عليكم بالنسلان ” ﺭﻭاﻩ اﻟﺤﺎﻛﻢ (1 / 443، 2 / 101) ﻭﺃﺑﻮ ﻧﻌﻴﻢ ﻓﻲ ” اﻟﻄﺐ ” (2 / 8 / 1)، وصححه الشيخ الألباني في سلسلة الأحاديث الصحيحة وشيء من فقهها تحت حديث رقم 465.

والنسلان هو أن تمشي مشيا مشتدا ، باشتداد.

واليوم الطب عنده المشي هذا من أهم المهمات.

والمشي حقيقة فعلا هو من المهمات.

ولذا النبي صلى الله عليه وسلم أرشد أمته أمر إرشاد بقوله “عليكم بالنسلان”.

أهل العلم نظرا لهذه الفائدة التي في البلياردو ما قطعوا بتحريمه وإنما قالوا: بكراهيته، إلا أن يكون عن مال فهو حرام، إذا كان الذي يغرم أجرة طاولة البلياردو الخاسر فهذا قمار، وما عدا ذلك فالبلياردو نظرا لشيء من فائدة فيها فعلمائنا رحمهم الله تعالى يكرهونها ولاسيما يعني إذا فتحت باب شر كالصحبة السيئة، أو كالوجود في بيئة فيها غفلة، أو والعياذ بالله إضاعة الصلاة، أو ما شابه، فقد تكون في حق بعض الناس لوجود بعض هذه المحاذير التي لاتنفك عنها قد تصل إلى درجة الحرمة، أما إذا خلت منها فالذي عليه غير واحد من المعاصرين ممن بحث المسألة يقول بكراهيتها .

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة.

23 جمادى الأولى1439هـجري.
2018 – 2 – 9 إفرنجي.

↩ رابط الفتوى:http://meshhoor.com/fatwa/1921/

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.
✍✍
⬅ للإشتراك في قناة التلغرام:

http://t.me/meshhoor

هل يجوز أن يلعب أحد لعبة الأتاري وهو في نفس الوقت يسمع لشريط ديني ويخفض…

لعب الأتاري مضيعة للوقت، وهو شبيه بما قلناه عن البلياردو، واليوم كثرت أسئلة الألعاب، والأمة مليئة بها، وطلبة العلم ينبغي أن يحرصوا على أوقاتهم وطالب العلم إن أهدر وقته كما يهدره الآخرون فنام كما ينامون وتمتع كما يتمتعون، ولعب كما يلعبون، فكيف يبهر الناس ويتفوق عليهم، فهذه الألعاب تدخل تحت الكراهة لهدر الوقت دون تحقق مقصد شرعي معتبر، والله أعلم.