السؤال الثالث: ما هي النوايا التي يستحضرها المعلم عندما يعلم الطلبة العلوم الدنيوية، مثل الأحياء مثلاً؟

السؤال الثالث: ما هي النوايا التي يستحضرها المعلم عندما يعلم الطلبة العلوم الدنيوية، مثل الأحياء مثلاً؟

الجواب: أولا ينوي أن يعف نفسه، فيتكسب بشيء حلال.

وينوي أن يُنشئ جيلاً صالحاً.

فكل ما تأتي يا أستاذ الرياضيات و يا أستاذ الكيمياء و يا أستاذ الفيزياء، كل ما يأتي شيءٌ فيه تعظيم الله عز وجل؛ أبرز هذا الأمر، أبرز آيات الله عز وجل، آيات الله المنظورة وآيات الله الآن العلمية المعروفة.

ثم انْـوِ أن تُنشئ جيلاً صالحاً ، أن يكون هؤلاء الناس يتحصنون بالعلم الشرعي، وهم متحصنون بالعلم الشرعي؛ أن يكون هنالك صلاح وتقوى.

والله تعالى أعلم.

⬅ مَجْـلِسُ فَتَـاوَىٰ الْجُمُعَة:

١٠ – صفر – ١٤٤٠ هِجْـرِيّ.
١٩ – ١٠ – ٢٠١٨ إِفْـرَنْـجِـيّ.

↩ رَابِــطُ الْفَـتْــوَىٰ:

السؤال الثالث: ما هي النوايا التي يستحضرها المعلم عندما يعلم الطلبة العلوم الدنيوية، مثل الأحياء مثلاً؟


⬅ خِدمَةُ *الـدُّرَرِ الْحِـسَانِ* مِنْ مَجَـاْلِسِ الشَّيْخِ مَشْـهُـور بنُ حَسَن آلُ سَـلْـمَان.✍🏻✍🏻

⬅ لِلاشْـتِرَاكِ فِي قَنَاةِ (التِّلغرام):

http://t.me/meshhoor

⬅ لِلاشْـتِرَاكِ فِي (الواتس آب):

+962-77-675-7052

السؤال الرابع عشر: أنا شاب مقبل على الزواج، بماذا تنصحني؟

السؤال الرابع عشر:
أنا شاب مقبل على الزواج، بماذا تنصحني؟

الجواب: لا تنسى نية أن يعُفك الله، يعني دائماً انوِ واستحضر أنك تريد الزواج حتى يعفك الله، فيبارك الله لك في زوجتك.

مَن تَزوَّج والنية قائمة عنده أن يُبعِده الله عن الحرام؛ يرى بركة في زوجته لا يراها غيره.

فهذه النية تبقى حاضرة عندك.

تكملة السؤال: وأنا الآن في فترة خطوبة، ما هي حدود التعامل مع الزوجة؟

الشيخ: إذا كَتَبتَ كتابك؛ هي زوجتك، ولَكَ أن تنال منها ما يرغبه الرجل من المرأة شريطة عدم الدخول.

لكن المرأة في بيت أبيها؛ تُقَدِّم طاعة أبيها على طاعة زوجها الذي كتب كتابه عليها .

فليس لك شيء، والمرأة ليست تحت ولايتك، ولايتك عليها ناقصة، لَمَّا تصبح زوجتك عندك؛ طاعتك مقدَّمة على طاعة أبيها، أمَّا وهي عند أبيها؛ فطاعة أبيها أو طاعة وليها؛ مقدَّمة على طاعة زوجها، وهكذا.

فأنت فليس لك منها؛ إلَّا ما يَأذن الولي، لا تستطيع أن تأخذ حاجتك منها إلَّا بما يَأذن به الولي الذي هي عنده.

📜 مجلس فتاوى الجمعة

٢٠ ذو الحجة – ١٤٣٩ – هجري
٣١ – ٨ – ٢٠١٨ إفرنجي
رابط الفتوى

السؤال الرابع عشر: أنا شاب مقبل على الزواج، بماذا تنصحني؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.✍🏻✍🏻

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في الواتس آب
+962-77-675-7052

السؤال الأول: رجل عمل كثيرًا من الأعمال الصالحة في السابق، ولكن بنيّة غير مسدّدة، والآن تاب وأخلص النيّة لله -عزّ وجلّ في علاه-، فهل توبته هذه تسدّد وتهب له سابق ما عمل، وتجعله من الذين يبدل الله سيئاتهم حسنات؟

السؤال الأول: رجل عمل كثيرًا من الأعمال الصالحة في السابق، ولكن بنيّة غير مسدّدة، والآن تاب وأخلص النيّة لله -عزّ وجلّ في علاه-، فهل توبته هذه تسدّد وتهب له سابق ما عمل، وتجعله من الذين يبدل الله سيئاتهم حسنات؟

الجواب: يا جماعة، السيّئات التي تبدّل وتجعل السيئات حسنات في حق الزاني وفي حق مرتكب الكبائر، {إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ ۗ }؛ فالكافر إذا أسلم فإن الله -تعالى- يكتب له عمله الصالح في كفره بسبب إسلامه، كما قال النبيّ -صلّى الله عليه وسلم- لبعض من أسلم:{أسلمت على ما أسلفت من خير}، كما في صحيح الإمام مسلم، قال الإمام أحمد: من أسلم ثم أحكم عمله فإن الله ‘تعالى- يكتب عمله الصالح في أيام كفره وتكون في صحيفته، فما بالك في هذا الحال؟

لكن هنا أنبّه أنّ العبد -وقد ذكرت لكم هذا في الدرس الأخير في هذا المجلس- إذا ربط قلبه في الله، وربط قلبه بالدار الآخرة، وأكثر من ذكر الله فهذا فقط الذي يكون رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أسوة له في الظاهر والباطن، بعض الناس يحب النبي عليه السلام حبًا جمًا، وهذا أمر حسن، ولكن إن سبرته وخبرته وعايشته تجد أنّ الهدي الظاهر في حقّه أغلب من الباطن؛ فتجده ليس بصدوق وإذا خلا بمحارم الله لعلّه يفعل شيئًا، ويضجر  من الناس ولا يحتسب، يمتثل هدي النبيّ -صلى الله عليه وسلم- في ظاهره دون باطنه.

{ لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا }، فالذي يمتثل هدي النبيّ -صلى الله عليه وسلم- في ظاهره وباطنه من عنده هذه الثلاثة:
• ترجو الله أي تستحضر النيّة في كل عمل، وفي كل عمل تعمله ترجو الله وتخاف من الآخرة، والآخرة حاضرة أمامك تنكد عليك وتنغص عليك أحوالك، لذا أهل الجنة وهم في الجنة يقولون: {الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ}، المؤمن حزين لا بدّ أن يلقى الله، ولمّا يلقاه يقول الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن؛ فهو يخاف أن يكون في اليوم الاخر خاسرًا فهو حزين، فالذي لا يخاف اليوم الآخر، ولا يرجو الله، ولا ينوي العمل الصالح، ولا يذكر الله كثيرًا لا يستطيع أن يقتدي برسول الله -صلى الله عليه وسلم- في الظاهر والباطن، فقد يستطيع أن يقتدي بالنبيّ -صلى الله عليه وسلم- في الظاهر، لكن في باطنه ليس كذلك.

أنا أعجب من حديث أنس في الصحيح، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: “خَدَمْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم-َ عَشْرَ سِنِينَ، وَاللَّهِ مَا قَالَ لِي أُفًّا قَطُّ، وَلَا قَالَ لِي لِشَيْءٍ، لِمَ فَعَلْتَ كَذَا، وَهَلَّا فَعَلْتَ كَذَا”، كان يعرف ذلك من وجهه، هل هو راض عنه أم لا؟ فكان لا يؤنّب أصحابه، اليوم تعيش مع أخيك ثلاث أو أربع ساعات يقول لك لماذا لم تعمل عشر مرات؛ هذا عدم اقتداء بالنبيّ -صلى الله عليه وسلم- بالباطن، فالله ببركة الاقتداء بالنبيّ -صلى الله عليه وسلم- في الباطن ينفع بلحظك كما ينفع بوعظك وكلامك؛ لحظك وقسمات وجهك وقوتك وغضبك وتجاعيد وجهك وحركاتك الله ينفع بها، كما كان يقول أنس رضي الله عنه ، وقد قالوا قديمًا “من لا ينفعك لحظه لا ينفعك وعظه”.

أخونا يقول: تبت وعدت إلى الإخلاص لله هل تكتب له الأعمال؟

نعم، أبشر تكتب لك ،وزد ما أنت فيه واستشعر ما أنت فيه من خير.✍🏻✍🏻

رابط الفتوى

السؤال الأول: رجل عمل كثيرًا من الأعمال الصالحة في السابق، ولكن بنيّة غير مسدّدة، والآن تاب وأخلص النيّة لله -عزّ وجلّ في علاه-، فهل توبته هذه تسدّد وتهب له سابق ما عمل، وتجعله من الذين يبدل الله سيئاتهم حسنات؟

📜 مجلس فتاوى الجمعة

      ٢٠ ذو الحجة – ١٤٣٩ – هجري
      ٣١ – ٨ – ٢٠١٨ إفرنجي

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في الواتس آب
+962-77-675-7052

السؤال الرابع : هل يجوز الاغتسال أو الاستحمام بدون وضوء إن نوى ذلك؟

السؤال الرابع : هل يجوز الاغتسال أو الاستحمام بدون وضوء إن نوى ذلك؟

الجواب : يجوز، لكن السنة أن تجعل حياتك كلّها طوعا للشرع، وهذا للذاكر و ليس للغافل ،هذا لا يقدر عليه الا الموفَّق.

يعني استيقظت في الصباح بدل من تغسيل الوجه توضأ، ومتى تيسر لك أن تصلي ركعتي الضحى تصليها، إذا أردت أن تأكل الزيت والزعتر تذكّر قول النبي ﷺ: *«كلوا الزَّيْتَ, وَادَّهِنُوا بِهِ، فَإِنَّهُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ»*. رواه الترمذي وابن ماجه عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه  ورواه أحمد والترمذي أيضاً والحديث صححه الألباني رحمه الله بمجموع طرقه.

 آكل وأنا مستحضر «كلوا الزَّيْتَ، وَادَّهِنُوا بِهِ»، أجعل حياتي كلها باسم بركة الشرع ،هذا الإنسان اليقِظ.

أتمنّى لو أرى كتاباً فيه العادات التي كانت في زمن النبيﷺ، فنحافظ عليها لأنها من بركة السنة، من بركة عمل النبي ﷺ.

كان النّبي ﷺ إذا جاء من السفر استُقبِل بالصبيان.

كان النبي ﷺ يعطي باكورة الشيء للصّبيان، أول ما ينزل قُطف العنب يُعطي الولد الصغير قُطف العنب، أول ما المرأة تخبز يُعطي الولد الصغير.

كان النبي ﷺ في صبيحةِ زواجِ رحِمٍ له يزورهم، كما فعل مع الرُبيّع بنت مُعوّذ  زارها كما قال الذّهبيّ في السّير في ترجمتها، أن تزور مولِيّتك من ابن أو أُخت في صبيحة البناء بها فهذا سنّة.

يا ليت هذه السُنن تُرسَّخ.

الإمام البخاري في كتاب الأدب كان يقول باب قول مرحباً، مرحباً بالذي عاتبني به ربّي، مرحبا بِفُلان، أن تقول لِأخيك مرحباً، وأنت تستشعر أنك تتبع النّبي عليه السلام ، أن تكون يقظاً، وتكون متّبعاً في كل حياتك فهذا شأن طالب العلم، طالب العلم في حياته كلّها متّبع للنّبي عليه السلام .

فأنت لماذا تريد أن تغتسل ولا تتوضأ، اغتسلت و حصلت النية، وحصل المضمضة والإستنشاق وحصل تعميم غسل البدن، أنت الآن أزلت الحدث الأكبر، ولكن حتى تكون جاهز للصلاة توضأ قبل الإغتسال و على هدي النبيﷺ.  ✍🏻✍🏻

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢٨ ذو القعدة ١٤٣٩ هجري
١٠ – ٨ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال الرابع : هل يجوز الاغتسال أو الاستحمام بدون وضوء إن نوى ذلك؟


⬅ خدمة *الدرر الحسان* من مجالس الشيخ *مشهور بن حسن آل سلمان*

⬅ للاشتراك في قناة *التلغرام* http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في *الواتس آب*
+962-77-675-7052

السؤال التاسع: الوضوء للصلاة والصلاة مع جماعة المسلمين، هل تعتبر في مقام النية، دون قصد وتعيين، هل هي نية كاملة أم قصور؟

*السؤال التاسع: الوضوء للصلاة والصلاة مع جماعة المسلمين، هل تعتبر في مقام النية، دون قصد وتعيين، هل هي نية كاملة أم قصور؟*

الجواب: كأني بالأخ يسأل: من توضأ في بيته، ومشى إلى المسجد ووجد الإمام يصلي، ووقف خلف الإمام، أو في صف من صفوف الجماعة، فقال الله أكبر وهو لم يستحضر النية فهل هذا صحيح أم ليس بصحيح؟.

الجواب: جماهير أهل العلم يقولون النية الموصولة التي لم ترفض، فمن خرج للصلاة ولم يرفض النية، وقال الله أكبر، وهو مستحضر أنه سيصلي الظهر أو العصر، أو المغرب أو العشاء أو الفجر فصلاته صحيحة.

*الشافعية* يوجبون أن يكون هنالك وصل بين النية وبين تكبيرة الإحرام، ولا يجوزون هذا الفصل، فعند الشافعية لابد أن تنوي وأنت وراء الإمام، بمجرد ما تقف وراء الإمام تقول الله أكبر، مع استحضار النية.

والنية كما هو معلوم، محلها القلب، وليس للسان فيها نصيب، والعبرة بما في قلبك، فإذا أنت خرجت من بيتك، وأنت ناوٍ الصلاة، وما رفضت النية في الطريق، فإذا رفضت النية تحتاج أن تعيدها من جديد.

واحد خارج للمسجد بدا له أن يحلق شعره، ذهب يحلق شعره فرفض النية، فعندما يخرج من عند الحلاق للمسجد يحتاج أن يحرك قلبه للنية، ومجرد المشي للمسجد نية، أما أن تحصّل شيئا حاصلا في القلب، وأن تتلفظ به فهذا من مدعاة الوسوسة، وأشد الناس وسوسة الشافعية، حتى أن الوسوسة وصلت إلى بعض كبارهم، فمن يطلق عليه عند الشافعية الشيخ، هو أبو إسحق الشيرازي، إذا إطلق الشيخ في مذهب الشافعية فيراد به أبو إسحق الشيرازي، والذي يقرأ ترجمة أبي إسحق الشيرازي -رحمه الله- يجده موسوساً، يتشددون في النية (موضوع النية خاصة).

وإلا فموضوع النية أمر قلبي، وليس بحاجة لنطق ولا بحاجة لاستحضار.

كيف تستحضر شيئاً هو حاضر؟

فموضوع النية أمر سهل -إن شاء الله-.

📜 الدرس ١٢ آيات الأحكام

↩ رابط الفتوى

السؤال التاسع: الوضوء للصلاة والصلاة مع جماعة المسلمين، هل تعتبر في مقام النية، دون قصد وتعيين، هل هي نية كاملة أم قصور؟


⬅ خدمة *الدرر الحسان* من مجالس الشيخ *مشهور بن حسن آل سلمان*✍🏻✍🏻

⬅ للاشتراك في قناة *التلغرام*: http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في *الواتس آب*:
+962-77-675-7052

السؤال الحادي عشر :كنّا أنا وإخوة لي نشارك في إفطار الصائم في المسجد ؛فمنّا من يأتي بالتمر ومنّا من يأتي باللبن وهكذا .. كيف يكون الأجر ؟ وهل يتحصل على افطار الصائم ؟

السؤال الحادي عشر :كنّا أنا وإخوة لي نشارك في إفطار الصائم في المسجد ؛فمنّا من يأتي بالتمر ومنّا من يأتي باللبن وهكذا ..
كيف يكون الأجر ؟
وهل يتحصل على افطار الصائم ؟
الجواب :إحمد ربك أن الله يسّر لك هذا العمل واطمع ان الله يكتب الأجر للجميع .
انا استغرب من بعض الناس ؛بعض الناس يقول انا اريد ان اتبرع في المسجد واضع في الاساسات .
يا حبيبنا الله يرضى عنك المسجد الله اكرمنا ورفعت اساساته والمسجد بدون فرش غير ممكن الناس تصلي فيه فلا تضيق على نفسك وعلى المسلمين ،المهم ان المسجد اخيرا يقوم ويصلّى فيه .
طيّب يا شيخ اذا انا شاركت في فرش في المسجد او في دهان او في شيء آخر هل لي أجر الصدقة الجارية؟
نعم لك أجر الصدقة الجارية .
انت عندما وضعت صدقتك في الفرش انت أحييت صدقة الذي وضع صدقته في الأساسات والذي وضع في الاسمنت انت الذي أحييت الصدقة لولا انك فرشت ما جاء الناس يصلوا فأرجو ان يكتب الله الأجر ولكل من تصدق والمرجو أن يكتب لكم الله الأجر جميعا .
فبعض الناس بدأ بالتمر قبل اللبن والبعض عطشان بدأ باللبن فكلكم ان شاء الله تعالى لكم اجر تفطير الصائم .
طبعا تفطير الصائم على درجات يعني معقول الذي يفطر الصائم بتمرة وكوب ماء مثل الذي يأخذه على بيته ويقدم له أفضل انواع الطعام ويقدمه له ،فمعقول هذا مثل هذا ؟
لا طبعا .
طيّب يا جماعة بعض الناس بتخيّل انه الصائم اول ما أكل واول ما شرب في الحامع وأخذته عندي على البيت وقدمت له أفضل الطعام بظنه هو انه لم يأخذ اجر تفطير الصائم .
فهذا تضييق وليس هذا من الفقه في شيء .
اذا اطعمته تمرة فطّرته واذا أطعمته منسفا (أرز ولحم )فطّرته فالكل له أجر تفطير الصائم .

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الحادي عشر :كنّا أنا وإخوة لي نشارك في إفطار الصائم في المسجد ؛فمنّا من يأتي بالتمر ومنّا من يأتي باللبن وهكذا .. كيف يكون الأجر ؟ وهل يتحصل على افطار الصائم ؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال الثاني: أخ يسأل فيقول رجل حصل معه حادث ونجّاه الله تعالى، فهل له أن يقول إنّ الله نجّاني بسبب صدقة، أو صلاة، أو ما أشبه ذلك، أم الأصل أن يقول نجاني الله تعالى برحمته؟

*السؤال الأول: أخت تسأل فتقول: نذرتُ أن أصوم ستة أيام من شوال، ثم ما استطعت في هذه السنة، بسبب النَّفاس، فماذا عليَّ؟*

الجواب: ما قاله النبي ﷺ كما في صحيح الإمام مسلم: *النذر يمين، وكفارته كفارة اليمين.*

وكَفارته: أي كفارة النذر .

*والفرق بين النذر واليمين:* أن الأصل بالنذر أن يَفِيَ به الإنسان، وقد مدح الله تعالى عباده في سورة الإنسان بِـقَوله: *يُوفُونَ بِالنَّذْرِ وَيَخَافُونَ يَوْمًا كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيرًا* [الانسان : 7].

فالأصل في الإنسان إن نذر؛ أن يَفِيَ به، وإن حلف؛ الأصل فيه أن لا يَفِيَ بِـالمحلوف إن رأى غيرها خيرا منها، لأن النبي ﷺ يقول: *مَن حَلَفَ على يمين، فرأى غيرها خيراً منها؛ فليأتِ الذي هو خير، وليكفر عن يمينه.*

وفي رواية: *فليكفر عن يمينه، ويأتي التي حَلَفَ.*

وكلا الروايتين في صحيح مسلم، من مخرجين مستَقِلَّين، وهذا يدل على أنهما حديثان مستقلان، وليس التقديم والتأخير من اختلاف الرواة.

فالنبي ﷺ تارة قال: *فليُكَفِّر عن يمينه، وليأتِ الذي هو خير.*

وتارة قال: *فليأت الذي هو خير، وليكُفِّر عن يمينه.*

والصورتان مشروعتان.

*فمتى يكون النذر يميناً؟*

لَمَّا يعجز الإنسان عنه، ولا يستطيع أن يَفِيَ به، نقول له الآن: نذرك أصبح حكمه حكم اليمين، وعليك كفارة اليمين، من *تحرير رقبة*، وهذا غير موجود، ومِن *إطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون به أهليكم أو كسوتهم*، فإن لم يستطع الحالِف أو الناذِر بِـمثلِ هذه الصورة؛ فحينئذ *يصوم ثلاثة أيام،* ولا يَلزم فيهن التتابع على قول جماهير أهل العلم، وهذا هو الراجح.

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الثاني: أخ يسأل فيقول رجل حصل معه حادث ونجّاه الله تعالى، فهل له أن يقول إنّ الله نجّاني بسبب صدقة، أو صلاة، أو ما أشبه ذلك، أم الأصل أن يقول نجاني الله تعالى برحمته؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

كلمة عن السحور وفضله وبركته

‏السحور بركة النبي صلى الله عليه وسلم يقول عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((تسحَّروا؛ فإن في السُّحورِ بركةً))؛ متفق عليه[1].
وعن أبو هُريرة قال : قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – : ” نعم سحور المؤمن التمر ” رواه أبو داود،
نعم سحور المؤمن التمر نعم سحور المؤمن التمر
فَلَو الإنسان‏ إكتفى بتميرات مع كوب ماء فهذا سحور ،هل الماء طعام نعم.
‏الله سبحانه وتعالي يقول في سورة البقرة “وَمَن لَّمْ يَطْعَمْهُ فَإِنَّهُ مِنِّي”
‏يقول عن ماذا ؟عن الماء، فالماء طعام.
والنبي صلى وسلم يقول عن ماء زمزم عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ” خير ماء على وجه الأرض ماء زمزم، فيه طعام من الطعم وشفاء من السقم”رواه الطبراني وحسنه الشيخ الالباني رحمه الله في الصحيحة ١٠٥٦
‏فالماء مبارك فكوب الماء الذي تضعه بجانبك معين لك على استحضار النية، معين لك على أنك ستصوم، على أنك ستفعل طاعة وعبادة.
فالسحور من بركاته أنه فاصل بين الحلال والحرام، فاصل بين الوقت الذي يؤكل فيه والذي لا يؤكل فيه
‏،وهذه المواطن الفاصلة ‏الشرع‏ ينبه عليها، فالشرع منع أن يصوم قبل رمضان بيوم وحرم عليه أن يصوم بعد رمضان بيوم،
‏فرمضان من حيث البداية والنهاية الشرع حدده ‏كذلك فالشارع حدد ماذا؟
“لا تزالُ أمَّتي بخيرٍ ما أخَّروا السَّحورَ وعجَّلوا الفِطرَ “
الأمة بخير إذا فعلت ذلك
والله هذا الحديث أشغلني فترة طويلة وقرأت فيه كثيرا ثم يهجم عليك الجواب، كنت أسأل نفسي لو كنت خطيبا يعني لجعلت أسباب الخير في الأمة تطرق وتذكر ،
أسباب كثيرة الله وضع فيها الخير لهذه الأمة .
ومن أسباب الخير في هذه الأمة-‏ليس لواحد من الأمة بل للأمة كلها- ‏ما تزال الأمة بخير ما عجلوا وأخروا.
‏ما هي الصِّلة ؟
الصِّلة لأنهم يعظمون الله ويعظمون أوامرة ويعرفون حدوده ويعرفون الوقت الأخير الذي يحل لهم إن يأكلوا فيه ويعرفون الوقت الأول الذي يحل لهم أن يفطروا فيه،
‏إذا افترضت إنك ما انتبهت لهذا الأمر ما فيك خير لأنك لست حريصا على الوقوف على أوامر الله عزوجل يعني في نوع من الإسترخاء في نوع من الكسل فيه نوع من التنبلة فيه نوع من عدم الحرص لذا الأمة ليست بخير وهذا حالها.
فالموضوع ليس موضوع أكل وشرب، يعني لو أكلت كانت بخير ولو لم تأكل غير ذلك ،لا بل الموضوع موضوع الوقوف على حدود الشرع.
ولذا معنى قول النبي صلى الله عليه وسلم لا تزال امتى بخير ما عجلوا الفطر،
الفطر قلنا عجلت؛ الله يحب هذا التعجيل ليش ؟لأنك إذا ما عملت فانت غير واقف على الحد الذي يحبه الله، فالتعجيل للفطور وتأخير السحور تحديد لمعالم اليوم.
كما أن الشرع وضع تحديدا لمعالم الشهر فالشهر في أول رمضان وآخر رمضان الشرع وضع له معالم وله أحكام وكما أن الشهر حدده الشرع فإن اليوم في الشهر مطلوب من كل فرد من أفراد الأمة أن يفعله فإذا ما فعلوا هل حرموا الخير؟
نعم حرموا لأن النص صريح ،لا تزال أمتى بخير…..، يعني هذه المسائل من شعائر الله التي ‏تنظوي وتدخل تحت قول الله سبحانه وتعالى “ذَٰلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ”
والله تعالى أعلم.✍✍

*رابط المقال*

كلمة عن السحور وفضله وبركته

لسؤال الثاني: هل الصيام يحتاج إلى نية كل يوم، وهل هي واجبة؟

*السؤال الثاني: هل الصيام يحتاج إلى نية كل يوم، وهل هي واجبة؟*

الجواب : قطعاً.

الصيام ترك صحيح ؟

ماذا يعني ترك؟

أن تترك شهوتك.
أن تترك طعامك.
أن تترك شرابك .

هل الترك عمل؟

الخبيئة التي بين رجل وبين الله فيما أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم ، طبعا هذه الخبيئة ليست فقط في أمة محمد، الخبيئة في كل الأمم.

النبي قص علينا قصة من كان قبلنا، فقال: ثلاثة كانوا يمشون في الطريق فآواهم المبيت إلى الغار، فدخلوا الغار، فدحرجت صخرة، فغلَقت الباب، لا يوجد خروج، ومعنى لا يوجد خروج معناه أنه هناك هلاك .

وهذه حقائق كانت معروفة عند من كان من قبلنا .

فقالوا: لن ينجيكم إلا عملكم ، كلٌ منكم يسأل الله بخبيئته، كل واحد يقول خبيئته ، فواحد من الثلاثة قال: يا رب كانت لي ابنة عم وكنت أحبها كما يحب الرجال النساء، يعني كانت في نفسي، فاحتاجت إلى عشرين دينار فراودتها عن نفسها، قلت لها أعطيك العشرين دينار ولكن أريد منك الفاحشة، قال: فلما جلست منها موقع جلوس الرجل بالمرأة قالت: *يا هذا اتق الله، ولا تفضَ الخَاتمَ إلا بحقه*، يعني تريدني، تزوجني، يعني أترك الزنا وتزوجني، قال: *فارتعدت فقمت*، *فاللهم إن كنت تعلم أني فعلت هذا من أجلك ففرج عنا ما نحن فيه،* قال: فانزاحت الصخرة قليلا .

باقي الثاني والثالث كل واحد ذكر شيئا.

هذا ماذا عمل ؟

الجواب: ترك، ولكن ترك بإخلاص.

يعني الطالب بالجامعة اليوم الذي يقول: يا رب أنا أغض بصري من أجلك فإذا سأل ربه بهذه الخبيئة كان بينه وبين ربه خبيئة يقول: يا رب لي خبيئة بيني وبينك أن لا أنظر لعورة، طبعا هذه خبيئة صعبة، أن لا أنظر لعورة فإذا رفع يديه وقال يا رب الله سيستجيب له.

لذا علماءنا علمونا أصلاً، وهذا الأصل مهم أن *الترك عبادة*، { قال ربي إن قومي اتخذوا هذا القران مهجوراً }. [ الفرقان الآية ٣٠ ].

هجران القرآن، الله قال عنه: اتخاذ ، { قال ربي إن قومي اتخذوا هذا القران مهجوراً }.

فلما كان ترك قراءة القرآن والعمل بالقرآن وتدبر القرآن، الله جعل الترك عملاً، فالترك يحتاج لنية، والترك الله يعاقب عليه.

يعني علماءنا يقولون: لو عندنا طبيب وشخص ينزف، والطبيب يستطيع أن يعالجه، ولم يصنع له شيئا يقف ينظر إلى المريض ولم يعالج فترك مداواته، علماءنا يقولون: هذا قاتل ، طبيب قاتل، الطبيب لم يعمل شيئا، الطبيب ترك الإسعاف، *فالترك في شرعنا عمل* .

فترك الطعام والشراب عمل، وهذا العمل يحتاج لنية، والنبي صلى الله عليه وسلم عبر عن هذا بقوله:

*«لا صيام لمن لم يبيت النية من الليل»*.

المصدر: الإيمان لابن تيمية. 
عند الإمام الألباني رحمه الله.
[ صحيح موقوفاً ومرفوعاً ]

ما في صيام لمن لم يبيت النية من الليل.

طبعا النية في شرعنا عمل قلبي.
تذكرون لَمَّا تكلمنا عن الإخلاص؟!

الإخلاص هو النية الصادقة ، النية التي يحبها الله .

ما هو الإخلاص؟

أن يتجه قلبك إلى ربك، أن يَخلُص اتجاه القلب للرب جل في علاه.

فأنت إذا نمت تأخرت قليلاً شربت، أو وضعت كوب ماء على جنبك هذا نية.

لا يلزم من النية النطق بها، أنا وإياكم كلنا إن شاء ننوي أن نصوم إلى العيد.

*فمتى رفض العبد النية كأن يكون مثلاً مريض ، طرأ على العبد مرض فقطع نية الصوم فأكل، فلا بد من استحضار النية من جديد.*

فإذا كانت النية موجودة من قديم فيكفي فيها عمل القلب، ولا يلزم نطق اللسان.

لا يوجد صلة بين النية واللسان.

فأنت مجرد أن تتناول العشاء قبل أن تنام، تستيقظ على السحور تشرب لك كأساً من الماء ، لا أريد أن أقول تشرب سيجارة، لأنه بعض الناس يعني نيته في الصوم يشرب سيجارة بعض الناس هكذا، فأي عمل تنويه بأن تأكل في الوقت الذي يؤذن لك بالأكل فهذه نية، وهذه النية تُجزئ.

والله تعالى أعلم

*مداخلة من أحد الحضور:*
هل هذا أيضاً في صيام النافلة؟

الجواب : الكلام عن الفريضة ، الكلام عن النافلة أمرها سهل، فثبت عن عائشة أنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم يأتي فما يجد طعام في بيت أزواجه ما يجد طعام، فينوي الصيام.

قال جماهير أهل العلم: يشترط أن يكون هذا قبل الزوال يعني قبل آذان الظهر، صيام النافلة ينبغي أن تنويه قبل آذان الظهر، هذا النافلة.

جوابي على سؤال الأخ في النية في صيام الفريضة، لكن لا بد أن يكون من الليل، أما النافلة بلا شك يجوز قبل آذان الظهر أن ينوي العبد الصيام.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجالس الوعظ في رمضان

2 رمضان 1437 هجري
7 / 6 / 2016 ميلادي

↩ رابط الفتوى:

لسؤال الثاني: هل الصيام يحتاج إلى نية كل يوم، وهل هي واجبة؟


⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام:

http://t.me/meshhoor

السؤال الثامن عشر: ما هو الضابط في اختيار العروس، ومتى أصلي الاستخارة عند الذهاب إلى لرؤية العروس أم عند الإقبال؟

*السؤال الثامن عشر: ما هو الضابط في اختيار العروس، ومتى أصلي الاستخارة عند الذهاب إلى لرؤية العروس أم عند الإقبال؟*

الجواب: أولاً أسأل الله أن يبارك لأخينا العريس السائل أو أختنا العروس السائلة، أسأل الله أن يرزق كلا منهما زوجة أو زوج صالح.

الإنسان إذا هَمَّ بشيء يستخير.

اسمع وافهم عني جيداً، إذا فَهِمتَ أَسمح لك أن تتكلم، وإذا لَم تفهم؛ اسكت ما تتكلم.

*طالب العلم التقي الورع لَمَّا يسأل عن المرأة ؛ لا يسأل عن دينها، بل يسأل عن جمالها ابتداءا، فإن أعجبه الجمال، تحول إلى الدِّين فإن ردها؛ ردها بسبب دينها، فيُكتب له الأجر، أمَّا إن سأل عن دينها فأعجبه، ثم سأل عن جمالها، فلم يُعجبه، فتَحَوَّل عنها مع رضاه بِدينها وخُلُقِها بسبب عدم جمالها؛ أثِمَ عند الله.*

لأنَّ قول النبي ﷺ: *«إذا أتاكم مَن ترضون دينه وخلقه؛ فزوجوه»،* هذا للذكر وللأنثى.

لكن لأن الرجل هو الذي يَطلب؛ جاء الخبر، فالرجل أيضاً إذا بلغه خبر امرأة ذات خلق وذات جمال؛ يجب أن يَقبل إذا أراد الزواج، فإذا أعجبه دينها وخلقها ثم حاد عنها بسبب أن جمالها ما أعجبه؛ هو آثم عند الله عز وجل.

لذا قال *الإمام أحمد* كما في “المغني”، *صاحب الدِّين إذا أراد أن يتزوج؛ يَسأل أولاً عن الجمال.*

فإذا أعجبنا الدِّين ثم سألنا عن الجمال، أعجبنا الجمال؛ نستخير.

الآن بدأ إذا هَمَّ أحدكم، فبلمشورة تحتاج أن تعرف أشياء، تكون عندك ضوابط، ومن أهم *الضوابط*، *الخُلُق والدِّين* -هذا شيء لا يتنازل عنه-.

ثم *أن تكون المرأة ودوداً ولوداً،* «عليكم بالودود الولود».

الودود: هي المرأة التي تتحبب لِزَوجها، الرجال يعاركون الحياة، تأتيهم الهموم والمشاكل، يحتاج إذا لجأ إلى عرينه في بيته؛ أن يجد وجهاً بشوشاً، تعينه على نوائب الحياة والمشاكل، فالمرأة التعيسة، المرأة التي تخرب بيتها، وأكبر أسباب خراب البيت؛ أن الرجل يعاني خارج المنزل؛ وما يجد الوجه الودود، الوجه البشوش الذي يخفف عنه، المشاكل.

لذا بعض الرجال يعيش في المقاهي، عايش في مقهى، يقضي طول ليله في مقهى، هذا ماذا يجد في البيت؟

الجواب: هذا ما يجد الوجه الودود، يجد نَكَداً، أول ما يدخل البيت؛ يحط راسه وبنام، لا يرى أحداً ولا أحد يراه، كأن البيت فندق بالنسبة إليه.

الولود:

من الصواب أن تسأل: كم أخت لها؟

أخواتها المتزوجات، كم أولاد منهم؟

كيف تعرف أنها ولود؟

الجواب: تسأل عن أخواتها المتزوجات.

طيب واحد يقول لي: هي أول واحدة؟

خالاتها، خالاتها كم
في عندهم أولاد؟

طبعاً الوَلَدُ مَطلب في الزواج، النبي ﷺ يقول: «عليكم الودود الولود».

كيف نعرف أن المرأة ولود؟
بأخواتها، بخالاتها، بأمها.

فإذا رأيناها ذات دين وذات خُلُق، وَوَدُود، والوَدُود تحتاج إلى فطنة ويحتاج الإنسان أن يكون نبيهاً، وهذه النباهة لا تنتهي، فرجل على منهج العقيدة الطيبة، يذهب يتزوج امرأة بنفس العقيدة.

فالمرأة طالبة العلم خشيت أن الزوج يكون عنده شيء؛ فقالت له: أين الله؟!

فقال لها هذا الزوج: قال ﷺ :
«أيما رجل دعى امرأته إلى فراشها فأبت وباتت؛ إلا والذي في السماء عليها غضبان».

فكان الجواب موفقا في هذه المسألة.

يعني أتى بالجواب في المكان الذي تحتاجه.

*فنصيحتي بارك الله فيك الحرص على الدِّين والخُلُق، والحرص على أن تكون ودوداً وَلُوداً.*

وبذا تكسب -إن شاء الله تعالى- خيري الدنيا والآخرة.

والدنيا متاع، وخير متاع الدنيا المرأة الصالحة.

ولَمَّا تقول: {رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ} [البقرة : 201]

ما هي حسنة الدنيا؟

المرأة الصالحة، الزوجة الصالحة.

وحسنة الآخرة:

النظر إلى وجه الله عز وجل.

{رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً}:

أي أن تدعو الله جل في علاه، الزوجة الصالحة مكسب عظيم.

مكسب عظيم الزوجة الصالحة.
والله أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢١ جمادى الأخرة 1439هـجري.
2018 -3 – 9 إفرنجي.

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الثامن عشر: ما هو الضابط في اختيار العروس، ومتى أصلي الاستخارة عند الذهاب إلى لرؤية العروس أم عند الإقبال؟


⬅ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍✍
⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor