السؤال السابع والعشرون : حكم الجمع بين صلاة الجمعة والعصر؟

السؤال السابع والعشرون : حكم الجمع بين صلاة الجمعة والعصر؟

الجواب: تكلمنا في الدرس الماضي.
الجمعة بارك الله فيك تؤدى في مساجد المسلمين اليوم في وقت أداء صلاة الظهر، يعني تؤدى صلاة الجمعة ما بعد الزوال وهذا الوقت يقبل الشراكة مع صلاة العصر، اليوم نحن نجمع الظهر والعصر، والجمع مشروع إلا في حق من منع الجمع بين الظهر والعصر.
واعلموا، اسأل الله أن يحفظنا وإياكم أن أوسع المذاهب في الجمع من حيث العذر
مذهب أحمد ومالك، فهم لا يحصران الجمع بسبب المطر وإنما بالريح الشديدة والشدة يجوزان الجمع ولكنهما يحصران الجمع فقط بين المغرب والعشاء ولا يجوزنه بين الظهر والعصر.
واعلموا أن أوسع المذاهب من حيث الأوقات مذهب الشافعية،
فالشافعية يجوزون الجمع بين الظهر والعصر من جهة وبين المغرب والعشاء من جهة.
ابن رشد في بداية المجتهد له كلام بديع، يقول لو سألنا من يرى مشروعية الجمع بين الصلاتين وهم الحنابلة والمالكية ما دليلكم على الجمع؟
قالوا حديث عبدالله بن عباس. قلنا ما هو؟
قالوا جمع النبي صلى الله عليه وسلم سبعا وثمانية. البخاري 518.
قال قلتم سبعا وثمانية فلماذا تأخذون بالسبع وتتأولون الثمان؟!.
يعني أنتم ترون الجمع في الحضر بعذر المطر أو ما شابه بحديث جمع النبي عليه السلام ثمان، طيب والسبع؟ الحديث نفسه سبع وثمان. فلماذا أخذتم بسبع ونسيتم الثمان؟
لذا عبارة ابن رشد لما أورد الحديث قال رحمه الله: وصوّب الشافعي مالكا في أنه استدل ببعض الحديث وتأول بعض.
واحد يرى أن الجمع بين الظهر والعصر غير جائز فأنّى لك أن تنزِع منه مشروعية الجمع بين الجمعة والعصر، أنت تسأله وتقول له الجمع بين الظهر والعصر، يقول لك ممنوع.
هل بقي لك مجال أن تقول هل الجمع بين الجمعة والعصر جائز؟ الجواب قطعاً سيقول لك: لا .
طيب الجمعة والعصر:
إذا أدينا الجمعة في وقت الظهر يجوز جمعها، وقد نص على هذا من جوز الجمع بين الظهر والعصر، وهم علماء الشافعية .
واحد الآن يقول لي أن الجمع بين الجمعة والعصر ست، ركعتان الجمعة وأربع ركعات العصر ،
والنص جمع سبعاً وثماني وهذا خارج عن النص؟!!
قلنا ما قاله علماء الأصول.
علماء الأصول يقولون: مفهوم العدد ضعيف أو ملغى.
أنت تُجَوِّز الجمع ست، كيف؟
أنت مسافر دخلت على المسجد وهم يصلون الظهر ماذا تصلي؟
تصلي أربعة، وبعد الأربع، تصلي ركعتين، كم جمعت ست؟
كيف تُجَوِّز لك الست ثم تقول الجمع بين الجمعة والعصر ممنوع .
فهذا غير ممكن، فمفهوم العدد ضعيف.
ما هو دليل من يمنع؟
من يمنع قال صلاة الجمعة قائمة مستقلة برأسها، إذا هي مستقلة قائمة برأسها في وقتها الذي وضعه الشرع فنعم يمنع شرعا الجمع بين الجمعة والعصر، يعني وقت الجمعة على ما ذكر أحمد وإسحاق قالا إن وقتها الأول أوسع من وقتها من الآخر، يعني وقت الضحى يجوز أن تؤدى صلاة الجمعة، فإذا أديناها قبل أذان الظهر لا تقبل الشراكة مع صلاة العصر ولا نجمعها مع العصر، وإذا أديناها بعد الزوال يعني أديناها مع وقت صلاة الظهر فحينئذ نجمع.
لما سئل عبدالله بن عباس لماذا النبي صلى الله عليه وسلم فعل ذلك، لماذا النبي صلى الله عليه وسلم جمع ؟
فقال ابن عباس إن النبي صلى الله عليه وسلم أراد أن لا يحرج أمته. مسلم 705.
أراد أن يرفع الحرج عن أمته، فالحرج من باب أولى أن يرفع في الجمع بين الجمعة والعصر.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال السابع والعشرون : حكم الجمع بين صلاة الجمعة والعصر؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الرابع والعشرون: طلاب الجامعات – شيخنا- هل يجوز لهم الجمع من غير عذر؟

السؤال الرابع والعشرون:
طلاب الجامعات – شيخنا- هل يجوز لهم الجمع من غير عذر؟

الجواب:
لا، لا يجوز الجمع على وجه الدوام لطالب العلم في محاضرة ، لكن هنا سؤال بل أسئلة حتى يتضح الأمر .

بعض المنتسبين للجامعات يقدم امتحان يوم في السنة ، والامتحان عارض، وقد يضطر للجمع بين الصلاتين في هذا الامتحان، وإذا فاتته هذه يكون في مشقة شديدة وتفوّت عليه مصلحةً معتبرة ، فهل يجوز الجمع لهذا؟
هناك وجه للقول بجواز الجمع ، لأن النصوص الشرعية جمع النبي عليه الصلاة والسلام من غير خوف ولا سفر، فالنبي عليه الصلاة والسلام ما سمّى عذراً وما حدد عذراً.
ومثله الطبيب إذا جاءه مريض وانشغل معه وقت طويل، وقد يؤذن عليه المغرب والعشاء ، فيجمع جمع تأخير، والمحافظة على الأبدان لا تقل عن المحافظة على الأديان، فله أن يجمع إن ترك المريض فقد يموت.

فلا حرج من ذلك، ومثل هذا الأمر أيضاً ضابط سير في دورية، وهذه الدورية سيمر بها ملك، ومن غاب عن هذه الدورية يفصل من العمل، ويتهم يصبح له محكمة وتقوم الدنيا عليه ولا تقعد،إذا ذهب للصلاة فماذا يفعل؟
يجمع .
لذا أنا أقول لكم كل عذر قاهر لا تستطيع معه أن تصلي الصلاة على وقتها – شريطة أن لا يكون هذا العذر دائماً- شيء قاهر عارض؛ لا تستطيع أن تصلي الصلاة في وقتها ، فلك أن تجمع بين الصلاتين.

والله تعالى أعلم.

مداخلة من أحد الحضور:
هل يسمى جمع حاجة ؟

الشيخ : شيء عارض ،أما إذا كان دائماً يصلي الصلوات الخمس مرة واحدة، أو يجمع بين الصلاتين على وجه الدوام فهذا يشمله قول النبي – صلى الله عليه وسلم-: ليس التفريط في النوم وإنما التفريط في اليقظة.
فاليقظان الذي يدرك الأوقات الأصل أن يؤدي كل الصلوات في وقتها.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال الرابع والعشرون: طلاب الجامعات – شيخنا- هل يجوز لهم الجمع من غير عذر؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الثاني و العشرون: هل قولكم : “إذا جمع بين الصلاتين يبطل جمعه إذا عصى الله” فهل هذا يشمل الصغائر والكبائر؟

السؤال الثاني و العشرون:
هل قولكم : “إذا جمع بين الصلاتين يبطل جمعه إذا عصى الله” فهل هذا يشمل الصغائر والكبائر؟

الجواب:
علماؤنا يقولون إن الجمع بين الصلاتين رخصة، يجوز للإمام أن يجمع ويجوز ألا يجمع أيضاً؛ والرخص لا يشرع أن تفعل فيها المعصية؛ ولذا قال علماؤنا رحمهم الله: “من سافر ليزني، أو من سافر ليقتل، أو من سافر ليتاجر بتجارة حرام؛ فيحرم عليه أن يقصر بين الصلاتين”؛ ولذا الجمع بين الصلاتين إذا جمع الإنسان وفعل المعاصي في وقت الصلوات المجموعات، فالذي أراه أن الجمع غير صحيح، والواجب عليه أن يصلي الصلاة الثانية في وقتها، أما إذا استفاد بوقته بما يعود عليه بنفع في دين أو دنيا؛ فلا حرج فيه، ولو كان يعني لا يستفيد من الوقت لكن ما سخر ذلك في الحرام فالأصل الحل.
والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال الثاني و العشرون: هل قولكم : “إذا جمع بين الصلاتين يبطل جمعه إذا عصى الله” فهل هذا يشمل الصغائر والكبائر؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال العشرين: هل صح حديث ” من صلى الفجر أربعين يوماً لا تفوته تكبيرة الإحرام إلا كتب الله له براءتين من النفاق والنار”؟

السؤال العشرين: هل صح حديث ” من صلى الفجر أربعين يوماً لا تفوته تكبيرة الإحرام إلا كتب الله له براءتين من النفاق والنار”؟

الجواب: نعم الحديث يحسنه جمع, ومنهم شيخنا الألباني رحمه الله هذا الحديث : جاء في سنن الترمذي بلفظ : ( من صلى لله أربعين يوماً في جماعة يدرك التكبيرة الأولى كتبت له براءتان براءة من النار وبراءة من النفاق ) الترمذي برقم 241، وحسنه الألباني.

هل الحديث الصحيح إدراك تكبيرة الإحرام في كل الصلوات؟
نعم لمدة أربعين يوماً ، لا يقوى على أداء الصلاة مع إدراك تكبيرة الإحرام لأربعين يوما متتاليات من غير قطع بينهما إلا من برأه الله تعالى من النفاق ومن برء من النار.
لو انقطعت يوم تحتاج إلى أن تعيد من جديد ، طيب تسعة وثلاثين يوما تحتاج تعيد من جديد.

حديث موضوع “من أدرك أربعين صلاة” وليس” أربعين يوما” ” من أدرك أربعين صلاة – تكبيرة الإحرام- في مسجدي هذا فقد كُتبت له برءاة من النار” هذا الحديث ضعيف.
لذا أغلب الحجيج الأعاجم خاصة والأتراك على وجه الأخص لما يأتون المدينة في الحج دائماً, ينتظرون ثمانية أيام.
لماذا ثمانية أيام؟
لأجل الأربعين صلاة ، هذا الحديث بالتقييد في عدد الصلوات وليس أربعين يوماً مع عدد الصلاة ، وتقييد بمسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا الحديث لم يرد, وأما تقييد الصلاة بأربعين يوما في أي مسجد من مساجد المسلمين، فمن أدرك تكبيرة الإحرام في أربعين يوما كُتبت له براءتان.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال العشرين: هل صح حديث ” من صلى الفجر أربعين يوماً لا تفوته تكبيرة الإحرام إلا كتب الله له براءتين من النفاق والنار”؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال السابع عشر: هل يجوز الجمع تبعاً لأخبار الطقس المتوقعة؟

السؤال السابع عشر: هل يجوز الجمع تبعاً لأخبار الطقس المتوقعة؟

الجواب: لا.
نحن في المنطقة التي نعيش هناك أسباب كثيرة تمنع – وهذا يقوله علماء الطقس – أن يكون الخبر صحيحاً، منها اتجاه الريح ومنها مكان حركة الريح إلى آخره.
فمجرد الإمام يسمع الأخبار ويقول والله هناك أمطار وهناك ثلوج والإمام يدخل إلى المسجد ويخرج منه من درج داخلي ولا يعرف ماذا يجري خارج المسجد وبناءً على سماعه للأخبار أن هناك ثلج وبرد وبرد شديد ويدخل يصلي والناس يستغربون يقولون نحن جئنا والشمس قائمة والبرد غير حاصل.
هل يجوز أن أجمع بمجرد الأخبار ؟
لا.
الواجب عليك أن تتثبت وأن تعرف وليست العبرة بالخبر العبرة بواقع الحياة.
وقلت لكم أكثر من مرة إن الأئمة ثلاثة أصناف:
صنف يشدد ومع الثلج لا يجمع ومن العجب أن بعض الناس في الفقه يقول الجمع في المطر جائز وفي الثلج غير جائز وهذا فقه أعوج، طيب والبَرَد هل الجمع فيه جائز أم غير جائز؟
لا هو مطر ولا هو ثلج هو بينهما وإذا جوزنا الجمع في البَرَد لماذا لا نجوزه في الثلج والبرد ثلج صغير هذا صنف.
صنف آخر متساهل يجمع والطقس واضح جداً أنه لا يحتاج لجمع ولو نظرت للناس لأرجلهم وجدت أغلب الحاضرين لا يلبسون الجوارب ولو نظرت إلى ملابسهم وجدت أغلب الحاضرين لا يلبسون اللباس الثقيل يعني يلبسون لباس سهل والجو طيب هذا المتساهل مذموم والأول مذموم.
والصواب أن تسدد وأن تقارب ومتى شككت أيها الإمام هل يجوز الجمع أم لا يجوز الجمع الأصل أنه لا يجوز الجمع إن بقيت في شك الأصل أنك تستصحب أن تؤدي الصلاة في وقتها ولا تتحول عن هذا الأمر إلا بيقين.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال السابع عشر: هل يجوز الجمع تبعاً لأخبار الطقس المتوقعة؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الثامن عشر :إذا صليت في المسجد صلاة العصر جماعة فهل لي إذا أتيت على أُناس يريدون أن يصلوا العصر أن أؤمهم ؟ وهل هذه الصلاة تعتبر ذات سبب أو هي تطوع مطلق بارك الله فيكم؟

السؤال الثامن عشر :إذا صليت في المسجد صلاة العصر جماعة فهل لي إذا أتيت على أُناس يريدون أن يصلوا العصر أن أؤمهم ؟ وهل هذه الصلاة تعتبر ذات سبب أو هي تطوع مطلق بارك الله فيكم؟

الجواب: نهى النبي ﷺ عن الصلاة بعد العصر ما لم تصفر الشمس و في رواية نهى رسول الله ﷺ عن الصلاة بعد العصر ما لم ما تجب الشمس.
معنى تجب: تسقط، لقول الله عز وجل { فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ }36 الحج. وجبت أي سقطت .
فالصلاة بعد العصر دون إصفرار الشمس و دون تحولها لا حرج فيه حتى لو كان تطوعا مطلقا هذا هو الراجح ولك أن تؤم غيرك أو أن تصلي مع غيرك صلاة الجماعة سواء كنت إماما أو مأموما.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال الثامن عشر :إذا صليت في المسجد صلاة العصر جماعة فهل لي إذا أتيت على أُناس يريدون أن يصلوا العصر أن أؤمهم ؟ وهل هذه الصلاة تعتبر ذات سبب أو هي تطوع مطلق بارك الله فيكم؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الثامن: إمام له سنة تقريبا يصلي على الكرسي هل نصلي خلفه؟

السؤال الثامن: إمام له سنة تقريبا يصلي على الكرسي هل نصلي خلفه؟

الجواب:
طبعا نعم، إذا هو الإمام ماذا تفعل .
لكن وقع خلاف بين أهل العلم إذا صلى المأموم خلف إمام جالس هل يجلس أم يقوم؟
وهذا الخلاف قائم على صلاة النبي صلى الله عليه وسلم في آخر حياته.
هل هذا وقع مرة أم مرتين؟
في بعض الروايات أن النبي صلى الله عليه وسلم كان جالسا وكان من خلفه قائمين واستدل بهذا علماء الحنفية.
والذي هو راجح والله تعالى أعلم لما صلى النبي صلى الله عليه وسلم جالسا كان الإمام أبا بكر، ولما جلس النبي صلى الله عليه وسلم وصلى بالناس جالسا أشار للناس خلفه اجلسوا.
ولذا قال النبي صلى الله عليه وسلم -وقد صح هذا الحديث بهذا اللفظ – ” وَإِذَا صَلَّى قَائِمًا فَصَلُّوا قِيَامًا وَإِذَا صَلَّى جَالِسًا فَصَلُّوا جُلُوسًا أَجْمَعُونَ”.
البخاري٦٨٩
فالأمام إن صلى جالسا فمن خلفه يصلوا جالسين.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال الثامن: إمام له سنة تقريبا يصلي على الكرسي هل نصلي خلفه؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال السابع: إمام يحفظ بعض الآيات المحدودة من القرآن الكريم ويردّدها في كل صلاة، فنصحية للإمام والمأموم؟

السؤال السابع:
إمام يحفظ بعض الآيات المحدودة من القرآن الكريم ويردّدها في كل صلاة، فنصحية للإمام والمأموم؟

الجواب:
الواجبُ على الإمام أن يكون أكثرَ الناس حِفظاً، والنبي ﷺ يقول في الحديث المتفق عليه: ” يَؤُمُّ القومَ أقرؤُهم” [مسلم: 673] وكان قديماً الحافظ هو الفقيه.
مَن أفقه الصحابة؟
أبو بكر.
وبعد أبي بكر؟
عُمر.
وأعلمهم بالحلال والحرام معاذ. أين فقه أبي بكر وعُمر؟.
لو بحثتَ في المطوّلات، هل تجد فقهاً لأبي بكر وعمر؟
قليل.
وكيف كان فقههم؟
ربطوا المسلمين في ولايتهم على الهدي الذي كان عليه النبي ﷺ، فنمطُ الحياة بقي هُوَ هو، ما تغيّر وما تبدّل.
فكان أفقه الصحابة على الإطلاق أبو بكر، وكان أول شعار لما تولّى الحُكم إنفاذ بعث أسامة، الدنيا تقوم وتغلي، وفتنٌ عظيمة في الدولة الإسلامية، وهو يقول : النبي صلى الله عليه وسلم وصى ببعث أسامة، حتى أنفذ رضي الله تعالى عنه بعث أسامة.
الواجب أن يكون الإمامُ أحفظَ الناس.
والنبي ﷺ يقول: إن الله يحبُ إذا عملَ أحدكُم عملا أن يتقنهُ. [السلسلة الصحيحة: 1113]. فإمامٌ لا يحفظ القرآن!!!، إذا ليس من أجل الدين، من أجل الدنيا، من أجل المهنة، مهنة أنت تمتهنُها وتترزّق منها، فالواجب عليك أن تحفظ، وأن تكون أحفظَ الناس، وأن تجهد لأن تكون أحفظ الناس.
والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال السابع: إمام يحفظ بعض الآيات المحدودة من القرآن الكريم ويردّدها في كل صلاة، فنصحية للإمام والمأموم؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الخامس: هل يشرع الجمع في المسجد الذي ليس فيه إمام راتب ، كـمُصليات الجامعات، حيث يصلي الطلاب ويؤم أحدهم الباقين، وغالباً تكون في غير وقتها بسبب المحاضرات؟

السؤال الخامس:
هل يشرع الجمع في المسجد الذي ليس فيه إمام راتب ، كـمُصليات الجامعات، حيث يصلي الطلاب ويؤم أحدهم الباقين، وغالباً تكون في غير وقتها بسبب المحاضرات؟

الجواب :
الجمع إن جاز في أول الوقت، فهو يجوز في وسطه، ويجوز في آخره.
ومتى جاز تعداد الجماعات التي ليس فيها إمام راتب؛ يجوز أن نجمَعَ أكثر من مرة.
فالمصليات العامة، كمصليات الجامعات -مثلاً- التي ليس فيها إمام راتب؛ يجوز أن تُكَرَّر فيها الجماعة، ويجوز أن يؤدى الجَمعُ أكثر مِن مرة، ويُمكِن أن يؤدَّى الجَمع متى احتاج الطلبة، ومتى فرغوا للصلاة، فلا حرج في ذلك إن شاء الله تعالى.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال الخامس: هل يشرع الجمع في المسجد الذي ليس فيه إمام راتب ، كـمُصليات الجامعات، حيث يصلي الطلاب ويؤم أحدهم الباقين، وغالباً تكون في غير وقتها بسبب المحاضرات؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الأول: أخ يسأل فيقول: هل يجوز أن نقول للإمام الذي لا يجمع، اجمع إذا كان الوقت يحتاج الجمع، وهل يجوز إذا رفض أن يتقدم إمام غيره، ويجمع بالناس؟

السؤال الأول: أخ يسأل فيقول: هل يجوز أن نقول للإمام الذي لا يجمع، اجمع إذا كان الوقت يحتاج الجمع، وهل يجوز إذا رفض أن يتقدم إمام غيره، ويجمع بالناس؟

الجواب : الجمع بين الصلاتين رخصة، ومنهم من قال سنة، والأصل أن لا نفتَئِت على الأئمة، وأن نطاوعهم.
والإمام الذي لا يرى مشروعية الجمع – وهذا مذهبُ الإمام أبي حنيفة رحمه الله تعالى- هو يتَّبعُ من قبله، ولا يجوز للإمام أن يحجِّر على الناس، وإن كان لا يرى الجمع بين الصلاتين أن يَحرم الناس من هذه الرخصة.
فالواجب عليه إن كان لا يرى الجَمع؛ أن يأذنَ لمن يرى الجمع، وأن يجمَعوا تحت سلطانه وبإذنه، وإلا فقد أدخل على الناس مشقة زائدة.
فالواجب عليه أن يأذن للناس أن يجمعوا.
وقلتُ لكم في الدرس الماضي: لا يلزم من صحة الجمع بين الصلاتين اتحاد الإمام، فيجوز الجمع بِإمامين مستقلين، بناء على أن المجموعتين صلاتان وليستا بصلاة واحدة.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال الأول: أخ يسأل فيقول: هل يجوز أن نقول للإمام الذي لا يجمع، اجمع إذا كان الوقت يحتاج الجمع، وهل يجوز إذا رفض أن يتقدم إمام غيره، ويجمع بالناس؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor