السؤال الثامن عشر: هناك من يزعم أن النبي صلى الله عليه وسلم مرَّ بقبر أمه وصلى عند القبر ركعتين، يستدلون بحديث رواه ابن مردويه وابن الجوزي. هل يصح هذا؟

السؤال الثامن عشر:

هناك من يزعم أن النبي صلى الله عليه وسلم مرَّ بقبر أمه وصلى عند القبر ركعتين، يستدلون بحديث رواه ابن مردويه وابن الجوزي.
هل يصح هذا؟

الجواب:

لا، الثابت في حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال : *قال رسول الله عليه وسلم :*
*(( اسْتَأْذَنْتُ رَبِّي أَنْ أَسْتَغْفِرَ لأُمِّي فَلَمْ يَأْذَنْ لِي ، وَاسْتَأْذَنْتُهُ أَنْ أَزُورَ قَبْرَهَا فَأَذِنَ لِي ))* رواه مسلم (976).

وعليه فيجوز أن يخصَّ الرجل والده أو والدته بالزيارة، فلا حرج من ذلك.

فإن كان مسلمًا؛ فتدعو له، وإن كان كافرًا فليس لك ذلك.

أما الحديث الذي يُزعم فيه: أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم صلى عندها ركعتين، فهذا الحديث لم يثبت، ولم يصح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

١١ محرم – ١٤٣٩ – هجري
٢١ – ٩ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال الثامن عشر: هناك من يزعم أن النبي صلى الله عليه وسلم مرَّ بقبر أمه وصلى عند القبر ركعتين، يستدلون بحديث رواه ابن مردويه وابن الجوزي. هل يصح هذا؟


⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في الواتس آب
+962-77-675-7052

السؤال الثالث: هل يجوز أداء الحج والعمرة عن شخص ميت لم يكن يصلي؟ علمًا بأنه كان يصوم شهر رمضان.

السؤال الثالث: هل يجوز أداء الحج والعمرة عن شخص ميت لم يكن يصلي؟
علمًا بأنه كان يصوم شهر رمضان.

الجواب: ما هو حكم تارك الصلاة؟
من كفّره كفرًا عقديًّا ما جوّز أن يناب عنه بالحج، ومن لم يقل بكفره العقدي،ّ وإنّما قال بكفره العمليّ فجوّز النيابة عنه في الحجّ.

وجماهير أهل العلم لا يكفّرون تارك الصلاة ما لم يكن مستحلًا للترك، فإن استحلّ الترك يكفر، مثل: واحد يقول ما لنا وللصلاة فهي من أمور الزمان الماضي، الصلاة المراد منها النظافة، ونحن في زمان نظيفون، الصلاة المراد منها الرياضة، وأنا جسمي لا يحتاج رياضة، من قال مثل هذه الكلمات واستحلّ ترك الصلاة هذا كفر، وهذا خرج من الملّة؛ ولذا لا يناب عنه.

يذكرون عن الإمام أحمد -رحمه الله تعالى- أنّه كان يفتي في يوم من الأيام بكفر تارك الصلاة، صاحب كتاب الإنصاف (من كتب الحنابلة )المرداويّ يقول: إنّ أصحّ القولين عن الإمام أحمد عدم تكفيره لتارك الصلاة تكاسلًا وتهاونًا، ويذكر ابن السكيّ بإسناد فيه انقطاع عن الإمام الشافعيّ
-رحمه الله- مناظرة جيّدة بين الإمام الشافعيّ وبين الإمام أحمد قال: التقى الشافعيّ بأحمد، قال الإمام الشافعيّ: يا أبا عبد الله، بلغني أنك تكفر تارك الصلاة، فقال الإمام أحمد: قال النبيّ
-صلى الله عليه وسلم-: “بين الرجل والكفر ترك الصلاة”، وقال النبيّ -صلى الله عليه وسلم-: “العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة من تركها فقد كفر”، فقال الشافعيّ لأحمد: هو كافر -تنزلًا كما تقول-، بمَ يسلم؟ فقال الإمام أحمد: يصلّي، فقال الشافعيّ: إنّ الله -تعالى- لا يقبل صلاة الكافر، فقال أحمد: يقول أشهد أن لا إله إلّا الله وأشهد أنّ محمدًا رسول الله، فقال الشافعيّ: هو يقولها
-الذي تتكلم عنه يقولها-، فسكت أحمد.

الشافعيّ إذا ناظر واحدًا كأنه أسد فاغر فاه يبتلع من ناظره، ومع هذا كان يقول ما ناظرت أحدًا إلّا وددت أن تكون الغلبة معه، وهذا من رجاحة عقله.

الشاهد أنّ الراجح أنّ تارك الصلاة ليس بكافر، تبقى مسألة الإنابة وحدود الإنابة وشروط الإنابة، وشروط الإنابة فيها خلاف، فجماهير أهل العلم يجوّزونها بإطلاق، فلمّا سمع النبيّ -صلى الله عليه وسلم-، كما في صحيح البخاريّ، رجلًا يقول: لبيك اللهم عن شبرمة، قال النبيّ -صلى الله عليه وسلم- للملبّي: من شبرمة؟
قال أخ لي أو قريب، فقال له النبيّ -صلى الله عليه وسلم-: لبِّ عن نفسك ثم لبِّ عن شبرمة.

أفاد هذا الحديث أحكامًا -وهي مهمة-:
• أولًا: جواز ومشروعيّة الإنابة بالجملة.
• ثانيًا: أنّ من أراد أن يحجّ عن غيره لا بدّ أن يلبّي عنه، فيقول لبّيك اللهم عن أبي أو عن أمي.
• ثالثًا: أنّ من لبّى عن غيره ولم يحجّ هو  فإنّ الحجّ يكون عن من حج، وإن لبّى عن غيره، مثلًا واحد لبّى عن أبيه أو أمّه، وهو لم يحجّ عن نفسه فالحجّ يقع عنه ولا يكون الحج باطلًا، ما أحد يقول إنّما الأعمال بالنيّات، وإنّما لكلّ امرئ ما نوى، نقول له النبيّ ‘صلى الله عليه وسلم- قال لبِّ عن نفسك.
• رابعًا: وقال بهذا أهل العلم، وهو اختيار ابن حزم، واختيار شيخنا -رحمه الله-، لا بدّ لمن أراد أن يحجّ عن غيره أن تكون له به صلة قرابة، قال: من شبرمة؟ قال: أخ لي أو قريب، واليوم يوجد توسعة شديدة جدًا في الحجّ عن الغير بل هناك أشياء تكاد لا تفهم، يعني تذكرة الحجّ في الذهاب والإياب ثمانمائة دينار، وواحد يقول لك أنا أحجّ بالجو عن أبيك بسبعمائة دينار، ليست مقبولة! وغير معقولة! ثمّ أخبرني بعض الإخوة، يقول: بعضهم يحجّ عن عشرة ويأخذ ثمانمئة دينار عن العشرة ويحجّ حجّة واحدة عن العشرة، وهذا أمر غير مشروع، توسعة الحجّ عن الغير اليوم أمر غير مرضٍ وغير مقبول.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

      ٢٠ ذو الحجة – ١٤٣٩ – هجري
      ٣١ – ٨ – ٢٠١٨ إفرنجي.

↩ رابط الفتوى

السؤال الثالث: هل يجوز أداء الحج والعمرة عن شخص ميت لم يكن يصلي؟ علمًا بأنه كان يصوم شهر رمضان.


⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.✍🏻✍🏻

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في الواتس آب
+962-77-675-7052

السؤال الأول: رجل عمل كثيرًا من الأعمال الصالحة في السابق، ولكن بنيّة غير مسدّدة، والآن تاب وأخلص النيّة لله -عزّ وجلّ في علاه-، فهل توبته هذه تسدّد وتهب له سابق ما عمل، وتجعله من الذين يبدل الله سيئاتهم حسنات؟

السؤال الأول: رجل عمل كثيرًا من الأعمال الصالحة في السابق، ولكن بنيّة غير مسدّدة، والآن تاب وأخلص النيّة لله -عزّ وجلّ في علاه-، فهل توبته هذه تسدّد وتهب له سابق ما عمل، وتجعله من الذين يبدل الله سيئاتهم حسنات؟

الجواب: يا جماعة، السيّئات التي تبدّل وتجعل السيئات حسنات في حق الزاني وفي حق مرتكب الكبائر، {إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ ۗ }؛ فالكافر إذا أسلم فإن الله -تعالى- يكتب له عمله الصالح في كفره بسبب إسلامه، كما قال النبيّ -صلّى الله عليه وسلم- لبعض من أسلم:{أسلمت على ما أسلفت من خير}، كما في صحيح الإمام مسلم، قال الإمام أحمد: من أسلم ثم أحكم عمله فإن الله ‘تعالى- يكتب عمله الصالح في أيام كفره وتكون في صحيفته، فما بالك في هذا الحال؟

لكن هنا أنبّه أنّ العبد -وقد ذكرت لكم هذا في الدرس الأخير في هذا المجلس- إذا ربط قلبه في الله، وربط قلبه بالدار الآخرة، وأكثر من ذكر الله فهذا فقط الذي يكون رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أسوة له في الظاهر والباطن، بعض الناس يحب النبي عليه السلام حبًا جمًا، وهذا أمر حسن، ولكن إن سبرته وخبرته وعايشته تجد أنّ الهدي الظاهر في حقّه أغلب من الباطن؛ فتجده ليس بصدوق وإذا خلا بمحارم الله لعلّه يفعل شيئًا، ويضجر  من الناس ولا يحتسب، يمتثل هدي النبيّ -صلى الله عليه وسلم- في ظاهره دون باطنه.

{ لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا }، فالذي يمتثل هدي النبيّ -صلى الله عليه وسلم- في ظاهره وباطنه من عنده هذه الثلاثة:
• ترجو الله أي تستحضر النيّة في كل عمل، وفي كل عمل تعمله ترجو الله وتخاف من الآخرة، والآخرة حاضرة أمامك تنكد عليك وتنغص عليك أحوالك، لذا أهل الجنة وهم في الجنة يقولون: {الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ}، المؤمن حزين لا بدّ أن يلقى الله، ولمّا يلقاه يقول الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن؛ فهو يخاف أن يكون في اليوم الاخر خاسرًا فهو حزين، فالذي لا يخاف اليوم الآخر، ولا يرجو الله، ولا ينوي العمل الصالح، ولا يذكر الله كثيرًا لا يستطيع أن يقتدي برسول الله -صلى الله عليه وسلم- في الظاهر والباطن، فقد يستطيع أن يقتدي بالنبيّ -صلى الله عليه وسلم- في الظاهر، لكن في باطنه ليس كذلك.

أنا أعجب من حديث أنس في الصحيح، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: “خَدَمْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم-َ عَشْرَ سِنِينَ، وَاللَّهِ مَا قَالَ لِي أُفًّا قَطُّ، وَلَا قَالَ لِي لِشَيْءٍ، لِمَ فَعَلْتَ كَذَا، وَهَلَّا فَعَلْتَ كَذَا”، كان يعرف ذلك من وجهه، هل هو راض عنه أم لا؟ فكان لا يؤنّب أصحابه، اليوم تعيش مع أخيك ثلاث أو أربع ساعات يقول لك لماذا لم تعمل عشر مرات؛ هذا عدم اقتداء بالنبيّ -صلى الله عليه وسلم- بالباطن، فالله ببركة الاقتداء بالنبيّ -صلى الله عليه وسلم- في الباطن ينفع بلحظك كما ينفع بوعظك وكلامك؛ لحظك وقسمات وجهك وقوتك وغضبك وتجاعيد وجهك وحركاتك الله ينفع بها، كما كان يقول أنس رضي الله عنه ، وقد قالوا قديمًا “من لا ينفعك لحظه لا ينفعك وعظه”.

أخونا يقول: تبت وعدت إلى الإخلاص لله هل تكتب له الأعمال؟

نعم، أبشر تكتب لك ،وزد ما أنت فيه واستشعر ما أنت فيه من خير.✍🏻✍🏻

رابط الفتوى

السؤال الأول: رجل عمل كثيرًا من الأعمال الصالحة في السابق، ولكن بنيّة غير مسدّدة، والآن تاب وأخلص النيّة لله -عزّ وجلّ في علاه-، فهل توبته هذه تسدّد وتهب له سابق ما عمل، وتجعله من الذين يبدل الله سيئاتهم حسنات؟

📜 مجلس فتاوى الجمعة

      ٢٠ ذو الحجة – ١٤٣٩ – هجري
      ٣١ – ٨ – ٢٠١٨ إفرنجي

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في الواتس آب
+962-77-675-7052

السؤال الثاني: أرجو من فضيلتكم أن تبيِّنوا لنا مسألة قِدم العالم؟

*السؤال الثاني: أرجو من فضيلتكم أن تبيِّنوا لنا مسألة قِدم العالم؟*

الجواب: المسألة شائكة، والمسألة أقرب منها إلى علم الكلام، وتكلمت عنها بنحو مائة وثمانين صفحة في مقدمة *كتابي الأربعين المغنية مقدمة تحقيقي لكتاب العلائي -رحمه الله- صلاح الدين خليل العلائي “الأربعين المغنية عن المعين”.*

وملخص الكلام أن الله تعالى لما خلق الكون، هل صفة الخلق في خلقه حادثة أم أنه كان بإمكانه أن يخلق قبل أن يخلق الكون؟

كان ذلك بإمكانه، لكن نوعية الخلق ووجود الخلق في مادته، هل هي قديمة كقدم الله؟

لا، لكن الإمكان، إمكان خلق الله قبل أن يخلق، كان ممكنا، وهذا كلام أئمة الهدى.

بعضهم كذب على *شيخ الإسلام ابن تيمية،* فزعم أن شيخ الإسلام يقول أن الكون بنوعه قديم بقدم الله، والجواب ليس كذلك، إنما إمكانية خلق الله للكون كانت ممكنة، وما كان الله تعالى في يوم من الأيام غير قادر على الخلق.

أما الكون مخلوق؟ نعم مخلوق، وحادث؟ نعم وحادث، والله -جل في علاه- هو الأول والآخر، والنبي -صلى الله عليه وسلم- قال: *«هو الأول الذي ليس قبله شيء وهو الآخر الذي ليس بعده شيء»*(رواه مسلم).

هذا بإيجاز شديد جداً لإخواني في موضوع قِدم العالم.

أما التفاصيل والتدقيق في المسألة، فالموطن والمجلس ليس له، المجلس الذي نحن فيه ولا سيما أنه أصبحت الكلمات تبث للدنيا كلها.

فطلبة العلم لهم مآخذهم ولهم مراجعهم في مراجعة التدقيقات والتفصيلات.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة.

٢١ ذو القعدة ١٤٣٩ هجري
٣ – ٨ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الثاني: أرجو من فضيلتكم أن تبيِّنوا لنا مسألة قِدم العالم؟


⬅ خدمة *الدرر الحسان* من مجالس الشيخ *مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ للاشتراك في قناة *التلغرام*: http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في *الواتس آب*:
+962-77-675-7052

السؤال الرابع: ما هو تعليقكم على قرار صدور الحكم بالإعدام على أكثرَ من تسعين مسلمًا في مصر من “جماعة الإخوان المسلمين”؟

*السؤال الرابع: ما هو تعليقكم على قرار صدور الحكم بالإعدام على أكثرَ من تسعين مسلمًا في مصر من “جماعة الإخوان المسلمين”؟*

الجواب: جماعة الإخوان المسلمين عندهم تعصّب وتحزّب، كما قلنا ولا آبى أن أغشَّ نفسي، أو أغشَّ إخواني.

*والواجب العدل معهم.*

والولاء والبراء يتجزأ، ويجتمع في العبد الواحد ولاء من جهة، وبراء من جهة.

والنبيّ -صلى الله عليه وسلم- يقول: *”المسلم أخو المسلم لا يسلمه ولا يخذله”.*(رواه مسلم).

*فإيذاء الإخوان المسلمين بالإعدام هذا حرام شرعًا، وهذا أمر لا يجوز في شرع الله -جلّ في علاه-، ولا أقول هذا حتى أرضي فلانًا، وأُغضب علانًا، أنا أقول هذا فيما علمني ربّي، وفيما أقتنع به.*

الإخوان المسلمون يحتاجون إلى علماء يعلمونهم، وهذه آفتهم، وهي كذلك آفة التبليغ.

وشيخنا *الألبانيّ* -رحمه الله- أوّل ما جاء من سوريا جلس في دور الإخوان المسلمين يعلمهم الحديث، ثم تبين للشيخ أنّهم يريدون أن يقوّوا تحّزبهم به، فكان يعلمهم التوحيد، وينّبههم على ما هم فيه، حتى وقعت المفاصلة، ووقعت المناكدة، ويا ليتهم استجابوا.

سمعت كبار الإخوان المسلمين يقولون: *لا حظّ لنا في العلماء.*

قطعًا ما داموا على هذا الطريق لا حظّ لهم في العلماء.

وبودّي لو أنّ أسباب قوّة الأمّة تجتمع.

*والواجب العدل.*

*لماذا يُقتل الإخوان المسلمون؟*

*لماذا يذبحون؟*

بأشياء هم ورّطوهم بها، هي رُسمت لهم وهم منتفعون.

الإخوان المسلمون مثل الإنسان الذي بلغ من العمر عشرين سنة مندفع، متحمّس، والتعقّل والتروّي والفهم والنظر في عواقب الأمور مفقودة عندهم، والنظر إلى ترتيب الأولويات، واجتماع المصالح والمفاسد، وما هي المصلحة التي ينبغي أن نقصدها من قواعد العلماء؟
غير موجودة عندهم.

فالإخوان المسلمون يا ليتهم يتعلمون.

والتبليغ يا ليتهم يتعلمون.

أنا أقول: هل التبليغ ليس لهم أثر في الكون؟

مخطِئ من يقول هذا.

هل لهم أثر في الكون؟

والله لهم أثر كبير.

جماعة التبليغ في الهند عندما الهند انفصلت عن الباكستان، في قصة وفي ملاحم شديدة وقعت قديماً ، فغربة الإسلام تحمّل تبعاتِها التبليغيّون في ذلك الوقت، وكان التبليغيّون هم القائمين على نشر الإسلام، *لكن هذا الجهد شيء، و الأخطاء التي يصرّ عليها الكبراء شيء آخر،* يعني إذا صوّبنا أخطاءنا فإنّ أمراءنا يذهبون، فلازم أن يبقى الأمير أميرًا !!، ولازم أن يبقى المسؤول مسؤولًا؟!!!.

وإلى الله المشتكى.

*فقرار إعدام الإخوان المسلمين قرار جائر، ظالم، سفك دم بحرام، وهذا أمر منكر شرعًا*.

*والواجب على كلّ من يستطيع أن يُنقذ هذه الدماء من الساسة والكبار والإعلاميّين الواجب عليهم أن يبذلوا ذلك ما استطاعوا لذلك سبيلًا.*

*جمال عبد الناصر* ظلم الإخوان، وقتلهم، وتدخل *كبار علماء المملكة العربيّة السعوديّة* آنذاك، *والملك فيصل* هو الذي *فرّج عنهم، وأتى بهم إلى مكة والمدينة،* وهذا أمر معروف ما يحتاج لبيان.

فالواجب على من ظُلِم أن نرفع المظلمة عنه.

*فالإخوان المسلمون لا يستحقّون القتل، هذا القتل حرام، والدم دم حرام، والمسلم مُصان الدم.*

المسلم له حرمة، *ولزوال الكعبة أهون عند الله من سفك دم المسلم.*

نسأل الله العافية.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١ ذو القعدة ١٤٣٩ هجري
٣ – ٨ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال الرابع: ما هو تعليقكم على قرار صدور الحكم بالإعدام على أكثرَ من تسعين مسلمًا في مصر من “جماعة الإخوان المسلمين”؟


⬅ خدمة *الدرر الحسان* من مجالس الشيخ *مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ للاشتراك في قناة *التلغرام*
http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في *الواتس آب*:
+962-77-675-7052

السؤال الثامن عشر: أخٌ مستشكل شيء يقول: صفة الكلام من الصفات الذاتية الفعلية وهي قديمة بأصلها حادثة بآحادها

*السؤال الثامن عشر: أخٌ مستشكل شيء يقول: صفة الكلام من الصفات الذاتية الفعلية وهي قديمة بأصلها حادثة بآحادها*.

الجواب: الله جل في علاه سبحانه يتكلم بما شاء بالعربية بالسريانية وبغيرها.

الإنجيل سرياني وليس بعربي.

فالله يتكلم بما شاء ومتى شاء.

الرسول صلى الله عليه وسلم يقول: *لا أقول آلم حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف،* فالله يتكلم بحرف، وجبريل سمع الكلام من الله، و نزل بكلام ربنا على قلب النبي صلى الله عليه وسلم .

الكلام صفة ذات أم صفة فعل؟

الكلام صفة ذات لأنها لم تنفكّ عن الله، والصفة التي لا تنفك عن الله هي صفة ذات.

والصفة القائمة على الارادة والمشيئة هي صفة فعل.

من الأكمل المُتكلم أم غير المُتكلم؟

المتكلم أكمل من الأخرس.

*فالله جلّ في علاه متكلم، وصفة الكلام في أصلها هي صفة ذات وأما في مفرداتها فيما أنزل الله تعالى على بعض خلقه فهذه صفة فعل*.

ومفردات الآيات هذه صفة فعل.

أخونا مستشكل شيء يقول: صفة الكلام من الصفات الذاتية الفعلية، (الأخ طالب علم وكلامه دقيق)، فصفة الكلام ذاتية فعلية وهي قديمة بأصلها حادثة بآحادها.

المتعلق بصفة الكلام فيما أنزل الله من أسباب النزول فيما جرى مع الصحابة هذه تنزل على حسب الحوادث.

يقول: *كيف نجمع بين هذا وبين اعتقاد أهل السنة أن القرآن نزل إلى السماء الدنيا دفعة واحدة من بيت العزة ثم أنزل منجما بحسب الوقائع على قلب النبي صلى الله عليه وسلم أليس هذا يعني أن الله قد تكلم به قبل حدوث الحوادث مثل قول الله: قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها؟*

الجواب: *أن نزول القرآن مرتين لا يوجد له مستند نقلي إلا خبر أخرجه الطبراني عن عبدالله ابن عباس رضي الله عنه ولم يصح عنه، فمستند نزول القرآن دفعة واحدة لبيت العزة ثم نزل منجما من بيت العزة على قلب النبي صلى الله عليه وسلم*، مستند هذا المعتقد لا يوجد آية تدل عليه ولا يوجد حديث مرفوع صحيح للنبي صلى الله عليه وسلم يدل عليه، بل لم يبلغنا إلا عن عبد الله بن عباس في خبر أخرجه الطبراني بسند ليس بصحيح عنه.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

١٤ ذو القعدة – ١٤٣٩ هجري
٢٧ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال الثامن عشر: أخٌ مستشكل شيء يقول: صفة الكلام من الصفات الذاتية الفعلية وهي قديمة بأصلها حادثة بآحادها


◀ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

⬅ للإشتراك في قناة التلغرام

http://t.me/meshhoor

السؤال الثاني: أخ يسأل فيقول رجل حصل معه حادث ونجّاه الله تعالى، فهل له أن يقول إنّ الله نجّاني بسبب صدقة، أو صلاة، أو ما أشبه ذلك، أم الأصل أن يقول نجاني الله تعالى برحمته؟

*السؤال الأول: أخت تسأل فتقول: نذرتُ أن أصوم ستة أيام من شوال، ثم ما استطعت في هذه السنة، بسبب النَّفاس، فماذا عليَّ؟*

الجواب: ما قاله النبي ﷺ كما في صحيح الإمام مسلم: *النذر يمين، وكفارته كفارة اليمين.*

وكَفارته: أي كفارة النذر .

*والفرق بين النذر واليمين:* أن الأصل بالنذر أن يَفِيَ به الإنسان، وقد مدح الله تعالى عباده في سورة الإنسان بِـقَوله: *يُوفُونَ بِالنَّذْرِ وَيَخَافُونَ يَوْمًا كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيرًا* [الانسان : 7].

فالأصل في الإنسان إن نذر؛ أن يَفِيَ به، وإن حلف؛ الأصل فيه أن لا يَفِيَ بِـالمحلوف إن رأى غيرها خيرا منها، لأن النبي ﷺ يقول: *مَن حَلَفَ على يمين، فرأى غيرها خيراً منها؛ فليأتِ الذي هو خير، وليكفر عن يمينه.*

وفي رواية: *فليكفر عن يمينه، ويأتي التي حَلَفَ.*

وكلا الروايتين في صحيح مسلم، من مخرجين مستَقِلَّين، وهذا يدل على أنهما حديثان مستقلان، وليس التقديم والتأخير من اختلاف الرواة.

فالنبي ﷺ تارة قال: *فليُكَفِّر عن يمينه، وليأتِ الذي هو خير.*

وتارة قال: *فليأت الذي هو خير، وليكُفِّر عن يمينه.*

والصورتان مشروعتان.

*فمتى يكون النذر يميناً؟*

لَمَّا يعجز الإنسان عنه، ولا يستطيع أن يَفِيَ به، نقول له الآن: نذرك أصبح حكمه حكم اليمين، وعليك كفارة اليمين، من *تحرير رقبة*، وهذا غير موجود، ومِن *إطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون به أهليكم أو كسوتهم*، فإن لم يستطع الحالِف أو الناذِر بِـمثلِ هذه الصورة؛ فحينئذ *يصوم ثلاثة أيام،* ولا يَلزم فيهن التتابع على قول جماهير أهل العلم، وهذا هو الراجح.

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الثاني: أخ يسأل فيقول رجل حصل معه حادث ونجّاه الله تعالى، فهل له أن يقول إنّ الله نجّاني بسبب صدقة، أو صلاة، أو ما أشبه ذلك، أم الأصل أن يقول نجاني الله تعالى برحمته؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال التاسع عشر : أخت تسأل فتقول : ابني عمره خمسة عشر عام له صديق أخبره بأنه ملحد وأخذ يناقش إبني ويقول له اثبت لي وجود الله واقنعني أن القرآن من عند الله. فإذا كان الله موجود خليه الآن يمزق الورقة

*السؤال التاسع عشر : أخت تسأل فتقول : ابني عمره خمسة عشر عام له صديق أخبره بأنه ملحد.*

الشيخ : أعوذ بالله .

الشيخ : هذا أصبح موديل عند هذا النشأ، فلما تراه يفعل المنكر وتقول له حرام عليك؟

يقول لك أنا ملحد ، نسأل الله العافية.

لما تكون الشبهات أصلها شهوات فإذا لم يتداركه الله برحمته فهذا النوع من الشهوات يكاد يودي بصاحبه إلى جهنم خالداً مخلداً فيها.

الشبهه لما تضرب وتدق بأوتاد الشهوة تكون الشبهة قوية وصاحبها لا يخلص منها، نسأل الله العافية .

*تكملة السؤال: وأخذ يناقش إبني ويقول له اثبت لي وجود الله واقنعني أن القرآن من عند الله.*

الشيخ : سبحان الله، عجيب أن يصل الإنسان الى ان تمسخ فطرته لهذه الدرجة.

لما سئل أحد الصالحين – وهذا كلام لا يدركه إلا العاقل – .

قال له : ما الدليل على وجود الله ؟

قال له : هل ركبت البحر؟

قال : نعم.

قال : هل لعبتك بك الأمواج ؟

قال : نعم.

قال : هل هناك شيء بأعماقك يقول أنه يوجد من ينقذك ؟

قال : نعم.

قال : هذا هو الله .

*أحسن دليل على وجود الله هو الفطرة، الشيء المفطور عليه الناس.*

بعض الناس يريد دليل بحيث يكون عقله حكَماً على الله، هذا مستحيل.

جلس *الإمام أبو حنيفة* مع ملحد ورأى أن الملحد إلحاده من الدرجة الأولى فيما يبدو في ظاهر الأسباب أنه ليس له علاج، تناظر معه تبين أن هذا الملحد يريد أن يجعل الله تحت عقله، *وأبو حنيفة* داواه – وأبو حنيفة إمام، وكان *الإمام مالك* يقول أن *أبو حنيفة* إذا أراد أن يقنعك بأن هذه الأسطوانه ذهباً إستطاع ، فكان يدرس تلاميذه بالسؤال والجواب، فيسأل سؤال فيجاوب فيطلب من طلبته أن يجيبون ، فيجيبون فيقنعهم أن جوابهم خطأ فيقتنعون ، ثم يقنعهم أن كلامهم صواب فيقتنعون ، ثم يرجع يقنعهم أن كلامهم خطأ فيقتنعون ، كان هذا حاله .

فهذا الملحد كانوا هو وإياه جالسين على شاطئ دجلة فتناظر مع *أبو حنيفة* وعمل حفرة صغيرة وأخذ الماء من دجلة ووضعه في الحفرة، فقال له الملحد – وكان *أبو حنيفة* إمام كبير – انقطعت عن المناظرة وغلبتك.

فقال *أبو حنيفة*: لا ، أنا أريد أن أنقل دجلة إلى هذه الحفرة .

قال الملحد : أنت مجنون تضع دجلة في الحفرة ؟

قال : أنت المجنون تريد الله أن يكون تحت عقلك ، فإذا أنت  ما قبلت توضع دجلة في الحفرة فكيف تقبل .

بعض الناس يريد لما تقول له دليل أن الله موجود  يعني يريد دليل مخبري ملموس محسوس ،( لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار ولا يحيطون به علماً).

ولذا نحن أمرنا شرعاً أن لا نتفكر في ذات الله وأنما نتفكر في خلق الله ، وخلق الله هي الأدلة الموصلة لنا إلى أن الله جل في علاه هو الحق .

*تكملة السؤال : إذا كان الله موجود خليه الآن يمزق الورقة.*

الشيخ : ، لا إله إلا الله.

*تكملة السؤال: ما هي الطريقة معه ومع ولدي؟*

الجواب : أولاً الطريقة مع ولدك إحفظي ولدك من هذا الجرب المردي المخزي، احفظي ولدك من هذا الداء وافصلي بينهما، والعاقل من يصنع لولده بيئةً يحيا بها، البيت يريد مساعد، ومن أكبر العوامل في مساعدة الأولاد أن يكون هناك تواؤم بين الأصحاب والحارة والبيت والمدرسة والمسجد، فيكون الكل يمشي باتجاه واحد ، أما بعض الناس يحب لولده الصلاح لكن هو لا يهيئ لولده هذا الإنسجام الذي يعينه على الصلاح.

للأسف الكبير أن الكفار يفهمون (من كان كافراً فأسلم).

أعجبني ذاك الرجل أخ إيطالي أسلم يعيش في بيروت له إبنه تدرس في مدرسة فيقول ابنتي تذكر لي سائق الباص وهو شاب وسيم وغير متزوج تذكره لي بخير فهل لي أن أصنع بينهما بيئة ليتزوجا ؟

والسائل إيطالي كان كافراً ولكن كيف يفكر بإبنته وهو فرح أنها تعلقت بمسلم بالإنسان المستقيم وهو يريد أن يصنع بيئة حتى يقع الزواج بينهما .

يا أختي بارك الله فيك إحجبي ولدك عن هذا المجرم.

*وعلاج ذلك الولد* ينظر ويحتاج إلى علاج عميق وينظر ما هو السبب الذي أوصله إلى هذا ، يمكن أن تكون قناعة الأبوين هذه ، قناعة الأبوين غير قناعة غيرهم وهذا يحتاج إلى علاج نفسي وعلاج عميق وتدرس الأسباب التي أوصلته لهذا ثم إلى كل حادثة حديث.

*لكن أنا أنبه إخواني وأحبابي ممن أراهم وممن هم يجلسون بين يدي أن الخطر عظيم، والشهوات بدأت تولد شبهات، وأن الشهوات التي تتولد عنها شبهات خطيرة جداً، وهذا يستدعي منكم أن ترعوا أبنائكم، وأن تزيدوا حرصاً على تربيتهم وأن تجعلوا الأولاد يعيشون في بيئة فيها إنسجام ، احرص إن كنت تستطيع أن تدرس اولادك في مدرسة جيدة، حتى في المدارس العامة يوجد أساتذة طيبين يمكن أن تنقل ولدك من شعبة إلى شعبة ومن مكان إلى مكان حتى يدرسه بعض الصالحين وهذا ولله الحمد موجود، واحرص أن تصنع لولدك بيئة أصحاب، بعض الأقارب بعض الجيران صالحين فأنت إصنع البيئة.

كيف تصنع البيئة؟

أنت تفكر في هذا ؛ تذكر ذاك الرجل وتفكيره سديد صحيح يعني المرأة الإيطالية ما تتزوج  إلا من تحب وما تتزوج كما نتزوج.

فاصنع لولدك بيئة بضوابط شرعية لا تقع فيها المخالفة ، احرص على أصحاب أولادك احرص على أن تأخذ ولدك للمسجد وهكذا.

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٧ – رجب – 1439هـجري.
١٣ -٤ – ٢٠١٨ إفرنجي.

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال التاسع عشر : أخت تسأل فتقول : ابني عمره خمسة عشر عام له صديق أخبره بأنه ملحد وأخذ يناقش إبني ويقول له اثبت لي وجود الله واقنعني أن القرآن من عند الله. فإذا كان الله موجود خليه الآن يمزق الورقة


⬅ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍✍

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال التاسع عشر :عندما ننصح بعض الإخوة الشباب في أمور الصلاة وأمور أخرى مثل إعفاء اللحية أو ترك الدخان يقولون الإيمان في القلب؟

*السؤال التاسع عشر :عندما ننصح بعض الإخوة الشباب في أمور الصلاة وأمور أخرى مثل إعفاء اللحية أو ترك الدخان يقولون الإيمان في القلب؟*

الجواب: *الإيمان ليس في القلب فقط، الإيمان عند أهل السنة عقد بالجنان ونطق باللسان وعمل بالأركان.*

فرعون كان يعلم في قلبه أن موسى نبيا؟

يعلم في قلبه، لكن مانطق بلسانه.

فوجود الشيء في القلب إذا ما ظهرت له ثمرة في اللسان وعلى الأركان فهذا ما استكمل الإيمان.

*وهنالك تلازم بين الإيمان الصادق، وبين القول والعمل.*

لذا دائما الآيات فيها *الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ،* فلا انفكاك بين الإيمان الصحيح ، وإلا هذه أماني، يقول لك الايمان في القلب، هو يقول لك أنا مؤمن ولست بكافر، ويريد أن يمنّي نفسه، ويسوف بأن يعمل الصالح .

فوجود المعاصي وتخلف العمل لا يلزم منه الخروج من الملة، لكن الإيمان الصادق الصحيح لا بد أن يتبعه عمل صحيح .✍✍

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٠ – رجب – 1439هـجري.
٦ -٤ – ٢٠١٨ إفرنجي.

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال التاسع عشر :عندما ننصح بعض الإخوة الشباب في أمور الصلاة وأمور أخرى مثل إعفاء اللحية أو ترك الدخان يقولون الإيمان في القلب؟


⬅ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال الثامن عشر:هل الإنسان مسير أو مخير؟

*السؤال الثامن عشر:هل الإنسان مسير أو مخير؟*

الجواب:
طبعاً الاصطلاح حادث في(مسير ومخير)، *والإنسان مسيرٌ فيما لا يُحاسب عليه*، ومخيرٌ فيما يُحاسبُ عليه*.

يعني الله جل في علاه لن يسألك لماذا أنت سوري ولا أنت أردني ولا انت…الخ؟ فأنت هذا الأمر ليس لك.
 وربي لن يسألك لماذا لونك أسود أو لونك أبيض ولا لونك…الخ.
وربي مش رح يسألك ليش لون عيونك كذا ولا كذا لن تُسأَل عنه.
فالشيء الذي لا تُسأل عنه؛ أنت مسيرٌ فيه لا شيء عليك، والشيء الذي أنت مخيرٌ فيه من حكمته أن أخفاه عنك.
والكافر إن كفر فاحتجَّ بالقدر فهذا والعياذ بالله تعالى من تلبيسات الشيطان عليه،المسلم يحتج بالقدر بعد وقوعه لا قبله *{سَيَقُولُ الَّذِينَ أَشرَكُواْ لَْو شَآءَ اللهُ مَآأَشرَكنَا وَلَا ءَابَاؤُنَا وَلَا حَرَّمنَا مِن شَيءٍ}* الله عزوجل يردُّ عليهم فيقول *{قُل هَل عِندَكُم مِّنْ عِلمٍ فَتُخرِجُوهُ لَنَآ}*[الأنعام/148].
لو الكافر يعلم وعنده علم أن الله سبحانه وتعالى كتبه كافراً لكانت له حجة!!
طيب الكافر لما يدخل المسجد، المسجد يرفضه ولا يقبله؟ لو المسجد يرفض أناساً ويقبل أناساً لكان له حجة.
لو صنبور الماء إن فتحه الكافر ما ينزل ماء، وإن فتحه المسلم ينزل ماء ليغتسل ويتوضأ كان له حجة.
لكن سنن الله تعالى في حق الخلق كلهم سواء.

احفظ بارك الله فيك احفظ هذا المَثل وتسلح به وتأمله وكلما دخل عليك الشيطان في موضوع القضاء والقدر انتبه إليه:
*”قالوا يارسول الله فيما العمل في أمرٍ قد فُرغَ منه*(أمر خلص انتهى،أهل النار وأهل الجنة) *فأجابهم النبي صلى الله عليه وسلم:اعملوا فكلٌ ميسرٌ لما خُلِقَ له”(صحيح البخاري15/303).*
 جواب النبي صلى الله عليه وسلم اعملوا فكلٌ ميسرٌ لما خُلِقَ له،الصحابة اكتفوا بالجواب، نحن لا نكتفي به لجهلنا ،معاذ الله أن نستدرك على نبينا صلى الله عليه وسلم.
احفظ عني هذه العبارات وهي مراد النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث، النبي عليه السلاميقول لأصحابه وأنا أَبسُطُ العبارة(أطوِّلها) لنفهم الجواب وهو ما فهمه الصحابة من رسول الله صلىالله عليه وسلم
النبي صلى الله عليه وسلم يقول أراد الله منكم وأراد بكم وبين الذي أراده منكم وأخفى عنكم الذي أراده بكم فانشغلوا بما بيّنه والذي لم يبيّنه استسلموا لأمرالله عزوجل أراد الله بنا وأراد منا فالذي أراده منا فَصله ووضحه فأرسل الرسل وأنزل الكتب والذي أراده بنا لا يعرفه نبي.
محمد صلىالله عليه وسلم وهو أفضل الخلق هل يستطيع أن يقول هذا في الجنة وهذا في النار…؟لا يستطيع،إلا بما أوحاه الله إليه،يعني النبي صلى الله عليه وسلم لما قال أبوبكر في الجنة وعمر في الجنة وعثمان في الجنة وعلي في الجنة وسمى العشرة وقال عن كل واحد منهم في الجنة في الجنة فيما صح، هذا من عنده أم وحي من الله عزوجل فهذا وحي ليس من عنده .

فالله عزوجل أراد منا وأراد بنا فالسعيد من انشغل بالذي أراد منه وترك ماذا أراد به ،والشقي من ترك ماذا أراد الله منه وانشغل بماذا أراد الله به
هذا شقي هذا شقي؟! ترك ما أراد الله منه وهو الواضح البين وانشغل بماذا أراد الله به.

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٠ – رجب – 1439هـجري.
٦ -٤ – ٢٠١٨ إفرنجي.

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الثامن عشر:هل الإنسان مسير أو مخير؟


⬅ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍✍

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor