السؤال الخامس عشر: ما هو تفسير قول الله عز وجل:﴿وَإِن مِّنكُمۡ إِلَّا وَارِدُهَاۚ كَانَ عَلَىٰ رَبِّكَ حَتۡمࣰا مَّقۡضِیࣰّا﴾ [مريم: ٧١]؟

السؤال الخامس عشر:

ما هو تفسير قول الله عز وجل:﴿وَإِن مِّنكُمۡ إِلَّا وَارِدُهَاۚ كَانَ عَلَىٰ رَبِّكَ حَتۡمࣰا مَّقۡضِیࣰّا﴾، هل المعنى أن المسلم والكافر والفاجر والصالح يمرون على جهنم؟

الجواب:

ما معنى “الورود”؟

قال تعالى: { وَلَمَّا وَرَدَ مَاءَ مَدْيَنَ } .

الورود لها معنيان:

المعنى الأول: الولوج والدخول.

المعنى الثاني: القرب.

{ وَلَمَّا وَرَدَ مَاءَ مَدْيَنَ } يعني لما قرب من ماء مدين.

﴿وَإِن مِّنكُمۡ إِلَّا وَارِدُهَا﴾، الكل يرد جهنم، نسأل الله العافية.

– فمنهم من يدخل ويسقط فيها.

– ومنهم من يمر عليها.

– فمن الناس من يكون الورود في حقه الدخول وهم الكفار والمنافقون، والعصاة.

– وأما العصاة فمن شاء الله لهم الدخول فإنهم يدخلون النار، ويعذبون بقدر، ومن ثم يخرجون.

– ومنهم من يتجاوزها، لكنه يرد عليها، فالورود ها هنا معناه القرب.

فالكل يرد جهنم نسأل الله جل في علاه أن ينجينا وإياكم من جهنم ونسأل الله جل في علاه أن يجعلنا من أهل الفوز والصلاح.

والفائز هو الذي ينجو من جهنم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٧، شعبان، ١٤٤٠ هـ
١٢ – ٤ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الخامس عشر: ما هو تفسير قول الله عز وجل:﴿وَإِن مِّنكُمۡ إِلَّا وَارِدُهَاۚ كَانَ عَلَىٰ رَبِّكَ حَتۡمࣰا مَّقۡضِیࣰّا﴾ [مريم: ٧١]؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال الثاني عشر: ما المقصود بقوله تعالى: ﴿وَلَقَدۡ هَمَّتۡ بِهِۦۖ وَهَمَّ﴾؟

السؤال الثاني عشر:

ما المقصود بقوله تعالى: ﴿وَلَقَدۡ هَمَّتۡ بِهِۦۖ وَهَمَّ﴾؟

الجواب:

تكلمنا على هذه الآية طويلًا، وقلنا: هذه الآية فيها ثمانية أقوال، وهنالك أقوال رديئة وأقوال جيدة، والأقوال الجيدة محصورة في ثلاثة أمور.

الأمر الأول:

ما ذكره الإمام ابن جرير في التفسير، لقوله تعالى:﴿وَلَقَدۡ هَمَّتۡ بِهِۦۖ وَهَمَّ بِهَا لَوۡلَاۤ أَن رَّءَا بُرۡهَـٰنَ رَبِّهِ﴾، قال أن الهم الواقع من المرأة، هم بطلب الفاحشة، والهم الواقع من يوسف عليه السلام، إنما هو كَهمّ ذاك الصائم إلى الماء البارد في اليوم القائظ -اليوم شديد الحرارة-، ولكن الله الذي عصمه، فقال: الهمّ ما تعدى عن يوسف أن يكون حديث نفس خاطر مَر ثم الله عزوجل عصمه، هذا قول من الأقوال وهو قول ابن جرير.

القول الثاني، قال تعالى:﴿وَلَقَدۡ هَمَّتۡ بِهِۦ﴾ أي طلبًا، وهم بها: دفعًا، هي همت بالطلب وهو هم بالدفع، وهذا أيضًا قول جيد.

القول الثالث وهو معتبر، وعليه ظاهر اللغة أن الهم من يوسف أصلًا ما وقع، لأن الله عزوجل يقول:(وَلَقَدۡ هَمَّتۡ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوۡلَاۤ أَن رَّءَا بُرۡهَـٰنَ رَبِّه)، ولولا في العربية تفيد امتناعا لوجود، وجود شيء منع وقوع الهم، لأن الله عزوجل ما قال ولقد همت به وهم بها، قال: ﴿وَلَقَدۡ هَمَّتۡ بِهِۦۖ وَهَمَّ بِهَا لَوۡلَاۤ أَن رَّءَا بُرۡهَـٰنَ رَبِّهِ﴾، لولا هذا البرهان لوقع الهم.

والمعنى أن الله جل في علاه هو الذي حفظ يوسف من الهمّ، فقال الله عزوجل بعدها ﴿كَذَ ٰ⁠لِكَ لِنَصۡرِفَ عَنۡهُ ٱلسُّوۤءَ وَٱلۡفَحۡشَاۤءَۚ إِنَّهُۥ مِنۡ عِبَادِنَا ٱلۡمُخۡلَصِینَ﴾ ما قال من عبادنا المخلِصين، قال المخلَصين.

ولذا إبليس ماذا قال؟
قال: إلا عبادك المخلَصين، والله يقول عن يوسف ﴿إِنَّهُۥ مِنۡ عِبَادِنَا ٱلۡمُخۡلَصِینَ﴾.

فالشاهد أن هذه الأقوال الثلاثة معتبرة في الهم.

ومن أسوء الأقوال القول أن يوسف عليه السلام حل تكة سرواله وجلس منها كالذي يجلس بين يدي التي يريد يزني بها وأراد أن يزني ولكنه رأى يعقوب وهو أبوه عليه السلام، رأى أباه عاضًا على أعصابه، وهذا برهان الله ولولا هذا البرهان من الله أنه رأى أباه يحذره من هذا الصنيع لفعل الزنا والعياذ بالله.

قال بعض السلف: من اتهم يوسف عليه السلام بالزنا فعليه حد المفتري.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٢٩، رجب، ١٤٤٠ هـ
٥ – ٤ – ٢٠١٩ افرنجي

رابط الفتوى :

السؤال الثاني عشر: ما المقصود بقوله تعالى: ﴿وَلَقَدۡ هَمَّتۡ بِهِۦۖ وَهَمَّ﴾؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال السابع :- أين نجد قول وتفسير أبي حيان عن الأعرابي ؟

السؤال السابع :-
أين نجد قول وتفسير أبي حيان عن الأعرابي ؟

الجواب :-
قلت أمس في الدرس في تفسير قول الله عز وجل
” الْأَعْرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا وَأَجْدَرُ أَلَّا يَعْلَمُوا حُدُودَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ عَلَىٰ رَسُولِهِ ۗ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (97) ”
سورة التوبة .
قلت :من هو الأعرابي؟

الأعرابي الذي هو أجدر أن لا يعلم حدود ما أنزل الله ، يعني لا تُعلمه ،

من الأعرابي ،؟
قال أبو حيان :الأعرابي هو الذي لم يسسه سائس ، ولم يجثو على الركب بين يدي العلماء ،
فكل شيء يخطر في باله يعمله !

ولم يجثُ على الركب بين يدي العلماء ، هذا من هو بالشرع ؟
هذا أعرابي ، فالأعرابي ما تعلمه ، هذا الجهل أليق به ، أن يبقى جاهلا أليق به من أن تعلمه ، من هو الأعرابي مرة اخرى ؟
الذي لم يسسه سائس ، فيركب رأسه لا يعرف عرفا ولا عيبا ولا حراما ولا يعرف شيئا ، كل شيء يخطر على باله يفعله ، هذا أولا.
ثانيا:
لم يجثُ على ركبه بين يدي العلماء ، هذا الأعرابي ، وهذا أجدر به ألا يعلم حدود ما انزل الله ، هذه مقوله خطيرة جدا ،
اسأل الله جل في علاه أن يجيرنا وإياكم من الأعراب .

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

١٥، رجب، ١٤٤٠ هـ
٢٢ – ٣ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال السابع :- أين نجد قول وتفسير أبي حيان عن الأعرابي ؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال الثالث والعشرون: أريد توضيح أكثر بارك الله فيكم لما يكون معي رفيقة، ونختم أنا وإياها القرآن هي ربع وأنا ربع حتى نختم، (ختمة مشتركة)؟

السؤال الثالث والعشرون:

أريد توضيح أكثر بارك الله فيكم لما يكون معي رفيقة، ونختم أنا وإياها القرآن هي ربع وأنا ربع حتى نختم، (ختمة مشتركة)؟

الجواب:

نحن يا جماعة كم واحد؟

ثلاثين واحد، ستين واحد، تسعين واحد، يا الله سيقرأ كل واحد منا حزب، القرآن ثلاثين جزء، ستين حزب، وستين ضرب أربعة (ربع حزب) مائتين وأربعين، نحن الآن مائتين وأربعين فكل واحد يقرأ منّا حزب، لما كل واحد منا يقرأ حزب نعتبر حالنا ختمنا القرآن، وهذا غير صحيح، أنا لمّا اقرأ حزب لم أقرأ القرآن، ولو كنا بدل مائتين وأربعين، أربعمائة وثمانون، فيقرأ كل واحد منا كم؟

يقرأ نصف الربع، يعني يقرأ قرابة ورقة.

هل يعقل أن كل واحد منا ختم القرآن؟

لا ولا واحد منا ختم القرآن.

لو كنا اثنين أنا أقرأ خمسة عشر جزء وآخر يقرأ النصف الآخر هل ختمنا القرآن؟

لا، كل واحد منا ختم نصفه فقط.

فالاخت تسأل وتقول: اريد توضيح أكثر لما يكون معي رفيقة نختم انا وإياها القرآن، هي ربع وأنا ربع، وأسمع معها ما تقوله، هل هذا خطأ؟

أنا لا أقول خطأ، يعني أنا أقرأ ربع وهي ربع، وأختي حافظة فقيهة، وأنا أقرأ أمامها وإذا أخطأت في القراءة تصوبني،لا حرج في هذا .

سماع القرآن عبادة.

ولكن أنت قرأت النصف وهي قرأت النصف هل هذا ختم للقرآن؟

الجواب: لا.

هل سماعك للقرآن فيه أجر؟

نعم فيه أجر.

هل هذا خطأ؟

هذا ليس بخطأ.

لكن هل أنت ختمت القرآن؟

أنت ما ختمت القرآن.

فدعاء ختم القرآن كما قال أنس بن مالك كما في مسند الدارمي قال إن لخاتم القرآن دعوة مستجابة.

ولذا قال علمائنا: من ختم القرآن يحسن به أن يجمع أهل بيته فيدعو وهم يأمنون.

وكان ائمتنا الكبار كالإمام أحمد بن حنبل رحمه الله كما يقول صالح في ترجمته لأبيه، قال: كان له في كل يوم جمعة ختمة، يجمع أهل بيته بعد العصر،فيجمع بين الدعاء والساعة المستجابة بعد العصر ويجعل تداخل بين دعاء ختم القرآن الذي هو دعاء مستجاب مع الساعة الأخيرة من الجمعة، مثل ما يفعل الآن أئمة الحرم في آخر يوم في رمضان يداخلون بين دعاء ختم القرآن وصلاة التراويح، هذا تداخل لا حرج فيه.

لكن في أشياء ليس الآن موضع ذكرها.

فكان الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله يختم كل يوم جمعة.

فمن ختم القرآن يجدر به أن يجمع أهل بيته ويرفع يديه وأن يدعو.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٨، رجب، ١٤٤٠ هـ
١٥ – ٣ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الثالث والعشرون: أريد توضيح أكثر بارك الله فيكم لما يكون معي رفيقة، ونختم أنا وإياها القرآن هي ربع وأنا ربع حتى نختم، (ختمة مشتركة)؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال العشرون: أنا أقيم في أحد مدن السعودية، وعندنا في هذه المدينة سكانها أغلبهم بدو مع أنهم يسكنون في بيوت، والمجتمع مجتمع بداوة، وعندنا غالبهم يلحن في القرآن لحنا جليا، وقد سمعت لكم فتوى أنكم تبطلون الصلاة بذلك، وأنا لم أُصلِ في المسجد أي صلاة بعدها، لكن قد تحصل فتنة بعدها؛ لأنه قد نقع في حرج في الصلاة في المسجد، وقد تحدث فتنة في ذلك ماذا أفعل؟

السؤال العشرون:

أنا أقيم في أحد مدن السعودية، وعندنا في هذه المدينة سكانها أغلبهم بدو مع أنهم يسكنون في بيوت، والمجتمع مجتمع بداوة، وعندنا غالبهم يلحن في القرآن لحناً جلياً، وقد سمعت لكم فتوى أنكم تبطلون الصلاة بذلك، وأنا لم أُصلِ في المسجد أي صلاة بعدها، لكن قد تحصل فتنة بعدها؛ لأنه قد نقع في حرج في الصلاة في المسجد، وقد تحدث فتنة في ذلك ماذا أفعل؟

الجواب:

الواجب على الإمام أن يتقن حفظه، والواجب على الإمام على الأقل أن يقرأ الفاتحة قراءة صحيحة.

واللحن في الفاتحة قسمان:

لحن جلي.
لحن خفي.

اللحن الجلي: عند جماهير أهل العلم يبطل الصلاة، ومنهم من قال اللحن الجلي الذي يغير المعنى.

في يوم من الأيام، وفي درس في مسجد في القويسمة دخلنا المسجد، ووجدنا أخ تقدم للإمامة وهو ليس حافظًا، فلما قرأ الفاتحة بدلا من أن يقول (أنعمتَ عليهم) ، قرأ (أنعمتُ عليهم).

هناك فرق كبير بين أنعمتَ عليهم، و أنعمتُ عليهم.

فلما فرغوا من الصلاة قلنا أول شيء نبدأ به قبل الدرس إعادة الصلاة.

وقلت: هذا أنعمتَ و أنعمتُ إنما هو لحن جلي، واللحن الجلي الذي يغير المعنى يُبطل الصلاة.

فاللحن الجلي عند علماء التلاوة والتجويد إن سكنت متحركا، أو حركت ساكنا، أو غيرت في رسم شكل كلمة؛ فهذا لحن جلي.

فبعض أهل العلم يقول: اللحن الجلي الذي يغير في المعنى فهذا يبطل الصلاة .

أنا مُبتلى بإمام يلحن لحنًا جليًا في الصلاة، وبعض إخواننا الحضور في منطقة قريبة من مسجدنا يقول إمامنا يلحن لحنا جليا.

قُلت: غير معقول.

قال: أنا أقول لك يلحن لحنا جليا.

قلت له: سجل قراءته و أسمعها لبعض الحاذقين العارفين بأحكام التلاوة والتجويد.

أحيانا يخيل إليك أن الإمام يلحن، وقد تكون العلة في السماعات، يعني لو ما في سماعات و تسمع قراءته لا تقول عنه أنه يلحن.

فما نتعجل في تقرير اللحن حتى يقرر لك أن هذا لحن جلي إمام حاذق عارف بأحكام التلاوة والتجويد.

فإن وجدنا فيه لحن جلي فالواجب علينا أن نعلمه بأي طريقة من الطرق.

حتى بالطريقة ألتي تُذكر و تُؤثر عن الحسن و الحسين.

قالوا: الحسن والحسين رأيا رجلا كبيرا يتوضأ و يُخطئ بالوضوء، فذهبا إليه وقالا له نريد أن نتوضأ عندك حتى تعلم أينا أصح وضوءاً -والقصة مذكورة ولا أعرفها مسندة-.

فتوضأ أمامه؛ فكان الرجل عاقلا فقال: لقد تعلمت الوضوء منكما، جزاكما الله خيرا.

لو ذهبت للإمام و قلت: له أنا أريد أن أقرأ الفاتحة، هل أنا ألحن أم لا ألحن، وتقرأ الفاتحة، فإن أراد أن يردك تقول له: هل علمتني كيف أقرأ هذه العبارة – وتركز على اللحن الجلي الذي عنده- فتقول «هذه كيف أقرأها» فتبقى تلقنه وأنت تُظهر أنك تتعلم منه.

فتصححه بأي طريقة من الطرق؛ لأن بصحة صلاته صحة صلاه الناس.

و الأئمة ينبغي أن يكونوا أتقى الناس وأورع الناس، و أكثر الناس سلاسة وعلما وفهما؛ فأحيانا يضطر واحد من الناس أن يكون أحلم منه و أعلم منه و أفقه منه و أحفظ منه و هو يتقن القراءة و غيره لا يتقن القراءة.

فبأي طريقة من الطرق هذا اللحن الجلي ينبغي أن يرفع منه.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٨، رجب، ١٤٤٠ هـ
١٥ – ٣ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال العشرون: أنا أقيم في أحد مدن السعودية، وعندنا في هذه المدينة سكانها أغلبهم بدو مع أنهم يسكنون في بيوت، والمجتمع مجتمع بداوة، وعندنا غالبهم يلحن في القرآن لحنا جليا، وقد سمعت لكم فتوى أنكم تبطلون الصلاة بذلك، وأنا لم أُصلِ في المسجد أي صلاة بعدها، لكن قد تحصل فتنة بعدها؛ لأنه قد نقع في حرج في الصلاة في المسجد، وقد تحدث فتنة في ذلك ماذا أفعل؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال الحادي والعشرون: ما حكم ختم القرآن مع مجموعة على الهاتف، بحيث تقرأ كل واحدة منا وردها اليومي المرسل عبر الهاتف؟

السؤال الحادي والعشرون:

ما حكم ختم القرآن مع مجموعة على الهاتف، بحيث تقرأ كل واحدة منا وردها اليومي المرسل عبر الهاتف؟

الجواب:

هذه مثل قراءة القرآن في المآتم، يحضروا قرآن ثلاثين جزءًا ويعطوا كل واحد جزءًا، ويقرؤون ختمة عن روح الميت، وكل واحد يقرأ جزءًا، ويقولون ختمنا، وهذه الآن تسأل عن الختمة على الهاتف، فنعمل ختمة على الهاتف ثلاثين واحدة تقرأ كل واحدة جزءًا، ويقولون ختمنا القرآن.

ولا واحد منكم ختم، فأنتم كل منكم قرأ جزءًا، ما ختم أحد منكم.

المطلوب منا أن نختم القرآن؛ لأن النبي- صلى الله عليه وسلم- سأله عبد الله بن عمرو في كم يختم القرآن ؟ قال: في أربعين يوما ثم قال في شهر ثم قال في عشرين ثم قال في خمس عشرة ثم قال في عشر ثم قال في سبع لم ينزل من سبع.أخرجه أبو داود (١٣٩٥). حكم الحديث: صحيح، إلا قوله : ” لم ينزل من سبع ” فهو شاذ لمخالفته لقوله : ” اقرأه في ثلاث “” صحيح أبي داود 1260
(1242 / 1394)) .

فالواجب على المسلم أن لا يمضي أكثر من أربعين يوما إلا وله ختمة، الأصل في المسلم كل أربعين يوما على أقصى حد أن يختم، إلا قول لأبي حنيفة الامام ابو حنيفة استنبط أن جبريل عليه السلام كان ينزل في رمضان، وكان يتدارس مع الرسول- صلى الله عليه وسلم- القرآن، إلا العام الذي مات فيه فقد تدارس مع الرسول -صلى الله عليه وسلم- مرتين.

فالامام أبو حنيفة -رحمه الله- يقول: يجب على المسلم أن يقرأ القرآن مرة في السنة، لكن المرة التي يريد أن يقرأها أن تكون قراءة تدبر، وليست قراءة هذرمة، وأما الأربعون يوما تقرأ القرآن، وقد سئل الإمام أحمد قال: من يقرأ القرآن وهو لا يفهم، يقرأ لكن لايفهم، هل يكتب له أجر؟
قال: نعم، إن فهم وإن لم يفهم ،من قرأ القرآن فهي عبادة، بل قال مجاهد: النظر إلى القرآن عبادة، تفتح القرآن وتنظر إليه هذا عبادة؛ ولذا قلنا القراءة من القرآن مقدمة على القراءة من الجوال.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

١٧، جمادى الآخرة، ١٤٤٠ هـ
٢٢ – ٢ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الحادي والعشرون: ما حكم ختم القرآن مع مجموعة على الهاتف، بحيث تقرأ كل واحدة منا وردها اليومي المرسل عبر الهاتف؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال التاسع عشر : ما حكم سناسيل الذهب التي تكتب عليها آيات الله العظيم؟

السؤال التاسع عشر :
ما حكم سناسيل الذهب التي تكتب عليها آيات الله العظيم؟

الجواب :
لا يجوز للمرأة أن تدخل المرحاض وتقضي الحاجة وتلبس خاتم ذهب أو إسوارة ذهب أو سنسال ذهب وأكثر ما يظهر هذا في السناسيل وفيها ذكر الله عزوجل، مثل آية الكرسي.

طيب هل يجوز للإنسان أن يدخل بالخلوي للحمام، والخلوي فيه قرآن؟
يجوز، لأنه القرآن أنت تبحث عنه وتفتش عنه وليس ظاهرا، بل مخفيا وهو في الذاكرة، فلو حرمنا الرجل يدخل إلى الحمام بالخلوي الذي فيه القرآن لحرمنا على حافظ القرآن أن يدخل الحمام؛ لأن حافظ القرآن القرآن بذاكرته فحافظ القرآن يدخل الحمام بلا حرج، لكن قطعة الذهب المكتوب عليها، هذه كتابة ظاهرة تختلف عن القرآن الموجود بالذاكرة.

طيب اسأل سؤالاً : القراءة من المصحف؛ أيهما أفضل أن تقرأ من الجوال أم تقرأ من المصحف؟
يقينا القراءة من المصحف؛ القراءة من المصحف أحب إلى الله عزوجل من القراءة من الجوال، فالنظر في الجوال ليس عبادة لكن النظر في المصحف عباده، المصحف إهانته كفر، أما الذي يرمي الجوال ويكسره ليس كفرا، إهانة الجوال ليست كفراً ؛ لأن القرآن بالذاكرة ، فهذا مثل واحد يضرب واحد حافظ للقرآن ويهينه.
فالقراءة من المصحف أحب إلى الله عزوجل من القراءة بالجوال.

طيب هل القراءة من الجوال قراءة؟ نعم، لكن الأحب إلى الله عزوجل أن تقرأ من المصحف ولا تقرأ من الجوال.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : مَنْ سَرَّهُ أنْ يُحِبَّ اللهَ ورسولَهُ فليَقرأْ في ” المُصْحَفِ ”
الألباني ، السلسلة الصحيحة ٢٣٤٢ • إسناده حسن
والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

١٧، جمادى الآخرة، ١٤٤٠ هـ
٢٢ – ٢ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال التاسع عشر : ما حكم سناسيل الذهب التي تكتب عليها آيات الله العظيم؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال الرابع : ما هي العبرة من قراءة سورة الكهف كل يوم جمعة؟

السؤال الرابع : ما هي العبرة من قراءة سورة الكهف كل يوم جمعة؟

الجواب: أولاً العبرة والحكمة تتفاوت فيها الأذهان وتتفاوت فيها العقول والأصل في العبادات أن نقف مع المنقول.

لكن العقل يتلمس الحكمة ولا بد أن يجد حكمة.

والحِكم في سورة الكهف كثيرة، ومن أهمها ما أخبر عنه النبي – ﷺ- كما في صحيح مسلم(٢٩٣٧) عن النواس بن سمعان قال: قال النبي – ﷺ- عن الدجال: “فمن أدركه منكم فليقرأْ عليه فواتحَ سورةِ الكهفِ”.

وفي رواية لمسلم(٨٠٩) عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ” مَنْ حَفِظَ عَشْرَ آيَاتٍ مِنْ أَوَّلِ سُورَةِ الْكَهْفِ عُصِمَ مِنَ الدَّجَّالِ”.

و في رواية ” آخر الكهف” قال الشيخ الالباني وهي شاذة
(انظر الصحيحة ٢٦٥١،وقصة المسيح الدجال ص ٣٣)

ولذا قال العلماء المحققون أن الراجح من القولين حِفظ الأول لا الآخر لرواية فواتح، فرواية فواتح تفيد أن الحفظ من أول سورة الكهف لا آخرها، فالعبرة والحكمة في قراءة سورة الكهف أنها تعصِم من الفِتن.

ومن يتدبر سورة الكهف تدبراً حسناً يجد أمثلة كثيرة عن الفتن التي تخص التصور و الإعتقاد و الفهم والفتن التي تخص الممارسة والسلوك .

فالمتمعن في سورة الكهف يجد في ذلك أمثلة كثيرة تعصمه و تبعده عن هذه الفتن.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٣، جمادى الآخرة، ١٤٤٠ هـ
٨ – ٢ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الرابع : ما هي العبرة من قراءة سورة الكهف كل يوم جمعة؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال الثالث: لماذا قَدَّم الله عز وجل (المال) على (البنون) في قوله تعالى: {الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا} [الكهف : 46] ؟

السؤال الثالث: لماذا قَدَّم الله عز وجل (المال) على (البنون) في قوله تعالى: {الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا} [الكهف : 46] ؟

الجواب: الذي لا يؤدي زكاة ماله؛ قال الله تعالى:{يَوْمَ يُحْمَىٰ عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ فَتُكْوَىٰ بِهَا جِبَاهُهُمْ وَجُنُوبُهُمْ وَظُهُورُهُمْ ۖ هَٰذَا مَا كَنَزْتُمْ لِأَنفُسِكُمْ فَذُوقُوا مَا كُنتُمْ تَكْنِزُونَ} [التوبة : 35]

المال هو الذي يُسنِد الإنسان، ويجعله يتكلم في المجالس، كان الناس قديماً يحتاجون الولد في الغزو ويحتاجونه للخدمة، فالمال ألصَق من حيث الشهوة من الولد.

ولو بقي الناس على فِطَرهم؛ ًلَتَكثَّروا من الولد، وما أحبوا أن يشبعوا منه، كما يحبون المال.

[روى البخاري (6437) و مسلم (1048) عَنْ أَنَسٍ قَالَ] قَالَ رَسُولُ اللَّهِ – صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( لَوْ كَانَ لِابْنِ آدَمَ وَادِيَانِ مِنْ مَالٍ لَابْتَغَى وَادِيًا ثَالِثًا وَلَا يَمْلَأُ جَوْفَ ابْنِ آدَمَ إِلَّا التُّرَابُ وَيَتُوبُ اللَّهُ عَلَى مَنْ تَابَ ).

هل رأيتم رجلاً مثلاً يقول: أنا عندي 10 أولاد أو خمسة أولاد، وأنا ما أشبع من الولد؟

الإجابة: لا، لا يمكن بل أنه يشبَع من الولد.

لكن المال لا يشبَع منه، والأصل في الإنسان أن يكون الولد أحب إليه من المال.

لكن واقع الناس ولأنهم يغترُّون بالدنيا؛ فبريق المال مُقدَّم على بريق الولد.

ومن اللفتات البديعات والتنبيهات المهمات: ما ذكره الإمام الألوسي- رحمه الله-في تفسير هذه الآية قال :
لو كانت الدنيا تروج بنفسها لَما التفت إليها أحد ، ولكن الدنيا لها زينة، وزينتها المال والولد، اليوم أشد فتنة: على الناس المال والنساء.

والنبي – صلى الله عليه وسلم- يقول :
((ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء)).

[أخرجه البخاري، كتاب النكاح، ب (7/ 8)، برقم: (5096)، ومسلم، كتاب الرقاق، ، (4/ 2097)، برقم: (2740).]

والنبي -صلى الله عليه وسلم- قال:(فتنة أمتي المال) .

[ذكره الشيخ الألباني رحمه الله في “السلسلة الصحيحة”2 / 141.]

والشُّرَّاح يقولون: فتنة أمتي المال، يشرحونها بعبارة يسيرة جداً، وبعبارة بليغة، يقولون: فتنة أمتي المال قِلةً وكَثرةً.

يعني الفقير مفتون بفتنة المال، والغني مفتون بفتنة المال، فإذا كان المال كثيراً؛ فصاحبه مفتون، وإذا كان المال قليلاً؛ فصاحبه مفتون.

ولأن الفتنة والإبتلاء ألصَق بالإنسان؛ كان هذا الأمر.

فالله عز وجل كيف رَوَّج للدنيا ؟
أنت عندما تُروِّج للبضاعة أيها التاجر ماذا تعمل؟

الإجابة: تعمل دعايات وإعلانات.

وأعلم أن كل بضاعة فيها إعلان؛ فهي بضاعة كاسدة فاسدة، الشيء الذي يلحقه الإعلان والزينة؛ فهي بضاعة كاسدة.

فالله عز وجل رَوَّج الدنيا على الناس؛ فجعل لها زينة، فالشيء الذي يُزَيَّن هو الذي في حقيقة أمره ليس له كبير وزن، ولذا قال الألوسي في تفسير قوله تعالى: {الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا } [الكهف : 46]

يقول الألوسي: الله – عز وجل- روج للدنيا بالزينة.

الزينة التي تروج على الناس المال أم الولد أكثر وأظهر؟

الإجابة: المال، ولذا قُدِّمَ المال على الولد.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٣، جمادى الآخرة، ١٤٤٠ هـ
٨ – ٢ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الثالث: لماذا قَدَّم الله عز وجل (المال) على (البنون) في قوله تعالى: {الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا} [الكهف : 46] ؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال الرابع عشر: ‏‏‏ما حكم قراءة القرآن بالقراءة المفسرة والمعبرة؛ ‏وذلك بأن تقرأ الآية بأداء صوتي يناسب ‏ما تشتمل عليه من تهديد ووعيد‏ وبشارة، ‏أو تعجب، أو رفع الصوت، أو إبراز محاور الآية ‏ومقاصدها؛ حتى يصل المعنى‏ إلى السامع وإلى نفس القارئ‏. مثال: {لَّقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا}[الفتح: ١٨]. ‏تطلب المعلمة إبراز كلمة ” رَضِيَ”، و ” يُبايِعُونَكَ “‏ بنبرة زائدة عنده لفظ الكلمة؟

السؤال الرابع عشر: ‏‏‏ما حكم قراءة القرآن بالقراءة المفسرة والمعبرة؛ ‏وذلك بأن تقرأ الآية بأداء صوتي يناسب ‏ما تشتمل عليه من تهديد ووعيد‏ وبشارة، ‏أو تعجب، أو رفع الصوت، أو إبراز محاور الآية ‏ومقاصدها؛ حتى يصل المعنى‏ إلى السامع وإلى نفس القارئ‏.
مثال: {لَّقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا}[الفتح: ١٨].
‏تطلب المعلمة إبراز كلمة ” رَضِيَ”، و ” يُبايِعُونَكَ “‏ بنبرة زائدة عنده لفظ الكلمة؟

الجواب: ‏‏أولا حتى ينتفع الناس بالقراءة لابد للقارئ أن يكون فَهِمًا؛ يعني يحفظ ويفهم القرآن، وهذا الأداء الذي‏ يُبرز فيه القارئ ‏
هذا يعني أمر من الله -عزوجل- للقارئ.
يعني ‏لما يقرأ سورة الأنعام ويذكر عن الشمس والقمر و إبراهيم ويقول: (قَالَ هَٰذَا رَبِّي هَٰذَا أَكْبَرُ ۖ)، “هَٰذَا رَبِّي” هل قالها إبراهيم تقريرا! أم قالها استفهاما؟!.
قالها: استفهاما إنكاريا.
هَٰذَا رَبِّي ؟!
فلما تذكر الآية استفهاما غير لما تذكرها تقريرا.
هل يجوز على الأنبياء الشرك‏ والكفر؟!
أعوذ بالله.
‏هل يجوز لإبراهيم عليه السلام أن يقول عن الشمس هذا ربي؟ ‏فهو يقول هذا ربي استفهاما؛ ‏طيب لو إنسان أداها وفهم القارئ ‏أو المصلي خلف الإمام ‏لما يؤديها يقولها استفهاما هذا حسن، هذا أمر حسن يعني أن تفهم وأن تقرأ قراءة مفسرة بالأداء هذا أمر حسن، وهذا لا كلفة فيه.
لذا علماؤنا -رحمهم الله تعالى- يقولون في هذا الباب لما يذكر القارىء الآيات التي فيها تقرير كلام المشركين، فلما يذكر الله تعالى كلاما عن المشركين ثم الله عز وجل يرد عليهم.
لما يقولون: {وَقَالَتِ الْيَهُودُ يَدُ اللَّهِ مَغْلُولَةٌ}[المائدة: ٦٤].
ينبغي أن تؤديها وأن تفهم، وأن يفهم القارىء أن الله قالها على لسان الكفار.
ومن ها هنا جاء موضوع الوقوف.
ففي بعض الأحيان أنت تؤدي وقف حرام، وقف قبيح، واحد يقرأ :(طه. مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ)[سورةطه 1_2.] انقطع نفسه وسكت وأكمل فقال : (أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَى) وقف قبيح مرتين، في الوقف الأول قال: (ما أنزلنا عليك القرآن )؛ كُفر.
الله يقول: (مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَى)، وهو قال: (ما أنزلنا عليك القرآن )، نفى نزول القرآن على رسوله، فلما أراد أن يكمل قال: (أنزلنا القرآن لتشقى)! فالأمر الأول وقف قبيح، والثاني قبيح.
فمن أداء القرآن أن تعرف كيف تقرأ، وتعرف كيف الوقف وأنواع الوقوف، ومتى تقف في القرآن، ومتى لا تقف في القرآن وهكذا، وهذا أمر حسن ودلالة على فقه القارىء.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٢٦، جمادى أَوَّل، ١٤٤٠ هـ
١ – ٢ – ٢٠١٩ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الرابع عشر: ‏‏‏ما حكم قراءة القرآن بالقراءة المفسرة والمعبرة؛ ‏وذلك بأن تقرأ الآية بأداء صوتي يناسب ‏ما تشتمل عليه من تهديد ووعيد‏ وبشارة، ‏أو تعجب، أو رفع الصوت، أو إبراز محاور الآية ‏ومقاصدها؛ حتى يصل المعنى‏ إلى السامع وإلى نفس القارئ‏. مثال: {لَّقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا}[الفتح: ١٨]. ‏تطلب المعلمة إبراز كلمة ” رَضِيَ”، و ” يُبايِعُونَكَ “‏ بنبرة زائدة عنده لفظ الكلمة؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor