السؤال السادس عشر: أريد أن أشتري شقة عن طريق البنك الإسلامي، هل من طريقة شرعية أستطيع أن أشتري شقة منهم من دون أن أقع في الربا؟

السؤال السادس عشر: أريد أن أشتري شقة عن طريق البنك الإسلامي، هل من طريقة شرعية أستطيع أن أشتري شقة منهم من دون أن أقع في الربا؟

الجواب: اشتر نقدا، اصبر على نفسك، واليوم هذا الكلام لا يلائم الناس، لأن عصرنا عصر تمثيل، تظهر أنك كبير وأنت صغير، تظهر أنك كبير عندك مئات الألوف ولا تملك إلا عشرة آلاف، وبشطارتك تبدو أن معك مئة ألف، تكبر تكبر ولا شيء، وأخيرًا تظهر الأمور.

كما يقولون: يذوب الثلج ويظهر الذي تحته، فأكثر الناس هكذا، وأكثر الناس معاناة في القضايا المادية الذي يعطي نفسه حجمًا هو ليس فيه، الصواب العكس، الصواب أنك عندك الكثير وتظهر القليل هذا الصواب.
ولذا اليوم هذه الفترة التي نعيشها فترة أزمات، والتجار كلهم يشتكون، من الذي لا يشتكي؟ أو إن اشتكى لا يتضرر ولا يتأثر بسوء وضع الناس المادي أو بحكم عدم البيع والشراء وعدم الحركة السوقية القوية، من الذي لا يتأثر؟
الذي لا يتعامل مع البنوك، وهو عنده شيء، ومهيئ لنفسه على الشيء الذي عنده، ومهما جرى في الدنيا ما عنده مانع.

عندي أشياء وأنا لا يوجد عندي ارتباطات ولا يوجد عندي التزامات مع جهة من الجهات.
فالصواب أن تصبر على نفسك، بدل الربح الكبير الذي يؤخذه البنك.
خرج معنا شخص قبل أيام في درس الخميس، يقول: اشتريت شقة على مدى بعيد، اشتريتها ثمنها ٤٥ ألف جعلت البنك يصنع لي المطبخ وهكذا.

وأدفع أكثر من مئة وعشر آلاف دينار، ثمنها ٤٥ ألف وأدفع مئة وعشر آلاف دينار، يعني الربح كم يكون؟
شيء مذهل.
اصبر على نفسك أربع خمس سنوات عشر سنوات عشرين سنة، وأنت وفر ٥٥ ألف دينار بثمن شقة، يعني العاقل ما يقبل يشتري شيئًا بهذا المبلغ الفاحش، الفرق بين القيمة الشرائية بالسوق والقيمة التي اشتريتها فيها، ما الذي جعله يشتري بهذا المبلغ؟!
فهذا تمثيل ،وكلام ما هو صحيح، فالشرع يقول لك إن أردت أن تمتلك شيئًا تمْلَّكه شراءً.
دنيا عجيبة دنيا غريبة.
تذهب لجزيرة من جزر إندونيسيا فيها جبال، وفيها من الخيرات وهذا الجبل يكون ثمنه عشر آلاف دولار جبل كامل تشتريه، أما شقة في واشنطن أو باريس خمسين متر ثمنها خمسة ملايين دولار.
ما هو السبب في هذا؟
هل أنتم تفسروه أو لا تفسروه؟
ليست العبرة بالقوة الشرائية للأشياء وإنما هنالك عوامل ليست هي العوامل الطبيعية الحقيقية، وإلى الله المشتكى.
ولا حول ولا قوة إلا بالله.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٢٧، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٤ – ١ – ٢٠١٩ افرنجي

رابط الفتوى :

السؤال السادس عشر: أريد أن أشتري شقة عن طريق البنك الإسلامي، هل من طريقة شرعية أستطيع أن أشتري شقة منهم من دون أن أقع في الربا؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
  • واتس آب: ‎+962-77-675-7052
  • تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الثاني عشر: صديقي مهندس يريد أن يأخذ قرضا من نقابة المهندسين بقيمة ٥٠٠٠ على أن يسدد المبلغ ٥٤٠٠ دينار علما أنه لا تزيد قيمة الفائدة إذا تأخر فهل هذه الزيادة ربا أم لا؟

السؤال الثاني عشر: صديقي مهندس يريد أن يأخذ قرضا من نقابة المهندسين بقيمة ٥٠٠٠ على أن يسدد المبلغ ٥٤٠٠ دينار علما أنه لا تزيد قيمة الفائدة إذا تأخر فهل هذه الزيادة ربا أم لا؟

الجواب: أنا الآن (أسير) السائل , و أن أُوافقه، أو لا أُوافقه فيما يجري هذه مسألة أخرى .

سؤال الأخ: واحد يريد أن ياخذ ٥٠٠٠ دين و يسدده ٥٤٠٠ هل هذا ربا؟

الربا قسمان:
الفائدة فيه مُركَّبة يقولون الفائدة (المضرة) زيادة مُركَّبة و زيادة غير مُركَّبة.

المُركَّبة كلما تأخر السداد كلما زاد الربا.

وغير المُركَّبة زيادة ثابتة مهما تأخر تبقى الزيادة.

هذا ربا وهذا ربا.

٥٠٠٠ و ٥٢٠٠ و ٥٤٠٠ و ٥١٠٠ و ٥٠٥٠ قلّت او كثُرت هذا ربا، وهكذا تأخد ٥٠٠٠ و تدفع ٥٤٠٠ هذا ربا لكن هذا ربا غير مُركَّب، الربا المُركَّب أنه كلما تأخرت كلما زاد اد المبلغ.
فهذا السؤال إذا أخذت ٥٠٠٠ وتدفع ٥٤٠٠ من أي جهة من الجهات فهذا ربا ولكن هذا ربا غير مُركَّب وهو حرام لكن إثم الربا المُركَّب أشد من إثم الربا غير المُركَّب لأنه كلما إزداد الربا إزداد الوزر عند الله عز وجل.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة:

٢٧، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٤ – ١ – ٢٠١٩ افرنجي

رابط الفتوى :

السؤال الثاني عشر: صديقي مهندس يريد أن يأخذ قرضا من نقابة المهندسين بقيمة ٥٠٠٠ على أن يسدد المبلغ ٥٤٠٠ دينار علما أنه لا تزيد قيمة الفائدة إذا تأخر فهل هذه الزيادة ربا أم لا؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال التاسع عشر: ما هي صورة بيع العينة التي نهى عنها النبي صلى الله عليه وسلم؟

السؤال التاسع عشر: ما هي صورة بيع العينة التي نهى عنها النبي صلى الله عليه وسلم؟

الجواب: الجواب موجز ومفصل.
الموجز: العينة تحايل على الربا
(الربا بسلالم)، كما يقول ابن القيم في الإعلام، ما ترابي على الأرض ترابي باعوجاج.
الربا تأخذ مبلغ وترده بزيادة.
فبعض الناس يقول: أعوذ بالله أن أكون مرابي، وبعض هؤلاء وازعه الديني ضعيف وفقهه أعوج،
فيبدأ يفكر بطريقة يحصل مال ويدفعه بزيادة ويدخل السلعة إدخالاً صورياً، كما قال عبدالله ابن عباس، لما سئل عن بعض المسائل كانت تمارس في ذلك الزمان الأول المعروفة لكن على وجه ضيق جداً.
ابن عباس فقيه فقال ناظراً إلى حقيقة المعاملة لا إلى صورتها: دراهم بدراهم دخلت بينهما حريرة .
الحريرة يعني أي السلعة.
ابن عباس أدرك أن السائل يريد درهم، ما يريد سلعة قال درهم بدرهم بزيادة، وبين الدرهمين في سلعة.
السلعة أدخلت إدخال غير حقيقي بين الدرهمين، وإنما هي إدخال صوري.
أنا أتذكر لما أتكلم عن بيع العينة زوجة المستعار (نكاح المحلل والمحلل له)، (نكاح المحلل والمحلل له) الناظر إلى صورة المسأله يراها حلالاً .
مثال: جاء زوج طلب من أبي الزوجة يد البنت، البنت مطلقة والبنت ما ترجع لزوجها الأول إلا أن تنكح زوجاً غيره، فجاء واحد راح لأبيها أو ولي أمرها وطلب يدها مثل ما يطلب الخُطاب يد البنات وزوَّجَه وصار إيجاب وقبول ودفع مهر، لكن هذه تمثيلية.
لماذا هذه تمثيلية؟
حتى تحل للزوج الأول، ولي أمرها ما يسأل لا عن أصله ولا عن فصله ولا عن أخلاقه ولا عن شيء هي تمثيلية رح يطلقها ويرجعها للأول ليش يسأل.

عن عُقْبَة بْنِ عَامِرٍ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : قَالَ : ( لَعَنَ اللَّهُ الْمُحَلِّلَ وَالْمُحَلَّلَ لَهُ ) رواه ابن ماجه ( 1936 ) ، وحسنه الألباني في ” صحيح ابن ماجه”.
وفي رواية:
لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم المحل والمحلل له”.رواه الترمذي (١١٢٠) و صححه الألباني في صحيح الترمذي.

المحلل الزوج والمحلل له الزوج الأول .
لو أن امرأة( وانتبه معي جيدا لتعرف الفروق، الفروق من دقائق المسائل)، هوى المرأة وعقلها ورغبتها في زوجها الأول وما يشرع لها أن تعود له إلا مع نكاح زوج ثاني، وجاء رجل وهو صادق يريد أن يتزوج هذه المرأة المطلقه، وتزوجها ، فوجد أن المرأة ليست صافية له فحصل بينهم شقاق لعدم صفاء الزوجة فطلق الزوجة والزوجة رجعت لزوجها الأول هل هذه الصورة حلال أم حرام؟
هذه الصورة حلال، الزوج ما له هدف إلا الزوجة وليس هدفه أن يرجعها للأول، لكن الزوجة ما وجدها مستقيمة.
لذا أهل العلم يرخصون للمرأة أكثر من الترخيص للرجل.
حدثني أخ في المدينة قال: كنت في سوبر ماركت جاءت امرأة وقالت ممكن اتكلم معك قلت لها تفضلي.
قالت: أنا امرأة مطلقة فإن تزوجتني وأنا امرأة يرغب فيَّ الرجال فلك مني مئة ألف ريال هدية.
قال: حسَبتها، فتزوجتها.
قال: تزوجتها فأخذت المئه الف ريال.
قال: عشت معها فترة ليست ببعيده.
فتقول لي: طلقني ولك مني مئة ألف ريال هدية، طلقني وخذ مئة ألف ريال هدية، هذا الطلاق ممنوع في الشرع.
الأولى صحيحة الثانية خطأ.
عَنْ ثَوْبَانَ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (أَيُّمَا امْرَأَةٍ سَأَلَتْ زَوْجَهَا طَلاقًا فِي غَيْرِ مَا بَأْسٍ فَحَرَامٌ عَلَيْهَا رَائِحَةُ الْجَنَّة) صححه الألباني في صحيح أبي داود
والاصل في الطلاق الحظر.
قال تعالى:(فَإِنۡ أَطَعۡنَكُمۡ فَلَا تَبۡغُوا۟ عَلَیۡهِنَّ سَبِیلًا) النساء الاية ٣٤.
والسبيل نكرة في سياق نفي فلا تبغوا عليهن سبيلا ورأس السبيل الطلاق فالأصل أي سبيل ممنوع في الشرع هذا لفظ عام يشمل أي سبيل.
نرجع الآن إلى العينة.
ما العينة؟
النبي صلى الله عليه وسلم حذر أمته من العينة، والنبي صلى الله عليه وسلم ما ينطق عن الهوى
عن ابن عمر –رضي الله عنهما- أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “إذا ضن الناس بالدينار والدرهم، وتبايعوا بالعينة، واتبعوا أذناب البقر، وتركوا الجهاد في سبيل الله؛ أنزل الله بهم بلاء فلا يرفعه حتى يراجعوا دينهم” التعليقات الرضية اسناده صحيح ٤٠٥/٢ رواه أحمد، وأبو داود.
متى يلجأ الناس إلى العينة؟
تحت الخوف من الربا، في باعث يخافون من الربا ولا يلجؤون إلى الربا والأمر الآخر ما في قرض، مافي صدقة، ولا قرض حسن، تعطل ،ضن الناس بالدينار والدرهم.
فماذا الناس اليوم يصنعون ؟
يلجؤون للعينة .
عن عبدالله بن عمر قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا  تبايعتُم بالعينةِ وأخذتم أذنابَ البقرِ، ورضيتُم بالزَّرعِ وترَكتمُ الجِهادَ سلَّطَ اللَّهُ عليْكم ذلاًّ لاَ ينزعُهُ حتَّى ترجعوا إلى دينِكُم .
الألباني (١٤٢٠ هـ)، صحيح أبي داود ٣٤٦٢ • صحيح.
حتى ترجعوا إلى دينكم.

ما العينة؟

العينة: واحد بده فلوس وغير واجد إلا يبيع ويشتري ويبيع ويشتري بيع صوري ، واحد يروح على تاجر، فيسأله عندك سكر
فيقول له نعم عندي سكر، فيقول له بدي طن ، بكم الطن ؟فيرد عليه بالف دينار، فيقول له أريد اشتري دين سكر طيب بالف دينار جلس عنده في المكتب واشترى بألف دينار دين، وجالس هو والتاجر.
فقال له تشتري مني طن السكر الذي اشتريته منك(وهو ما حمل ولا اشترى ولا وجعة راس ولا أي شيء) نقداً وليس نسيئةً، فقال له نعم أشتري منك بكم ؟ بتسعة مائة دينار، تفضل هذه تسعة مائة دينار، الرجل خرج من المحل معه تسعة مائة دينار وعليه ألف دينار هذا ماذا يسمى ؟
هذا يسمى بيع العينة.
ما هو بيع العينة؟
دراهم بدراهم بينهما حريرة.
تذهب إلى بنك وتقول له اشتر لي كذا ، ويشتري لك وهو لا يفكر أبداً بإقتناء هذه السلعة.
درهم بدرهم بينهما حريرة.
ويبيعك إياها وبين البائع والشاري حريرة ،السلعة حريرة
والعبرة بالمال.
درهم بدرهم بينهما حريرة
احفظ هذه العبارة.
احفظ عبارة عبدالله بن عباس.
ابن عباس كان يقول: درهم بدرهم وبينهما حريرة.
فإذا صارت السلعه هي حريرة
صارت السلعة من أجل اخذ المال .
لذا بعض الناس اليوم يقول أنا أشتري من البنك مواد بناء أريد أعمر قال وأنا متفق مع البائع إذا جاء مندوب البنك احَمِّل البضاعة ولما يغيب ارجع له البضاعة وأعطيه خمسين دينار أو مائة دينار وأنا آخذ الفلوس اخذ القليل ، وفي ذمتي للبنك الكثير ، والسلعة أنا ليس لي بها رغبة وأنا ماذا أريد؟
أريد المال ويرجع السلعة.
من الآثم في هذه المعاملة؟
البائع، و التاجر، والبنك، والمشتري، آثمون.

والله تعالى اعلم .

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢١، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢٨ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى :

السؤال التاسع عشر: ما هي صورة بيع العينة التي نهى عنها النبي صلى الله عليه وسلم؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام:
https://t.me/meshhoor

السؤال الحادي عشر: ما حكم من يكفل صديقا له بالبنك؟

السؤال الحادي عشر:
ما حكم من يكفل صديقا له بالبنك؟

الجواب: إذا كان القرض ربويا فحرام لأن الله تعالى يقول: “وَلَا تَعَاوَنُوا۟ عَلَى ٱلۡإِثۡمِ وَٱلۡعُدۡوَ ٰ⁠نِ”
فإذا كان الإنسان يكفل من يرابي و لولا هذه الكفالة ما وقع الربا فهو شريكه في الإثم، فيصبح الكفيل شريك الأصيل في الإثم، و الواجب على الكفيل أن يعظ أخاه وأن يسد الذي يقدر عليه من حاجته حتى لا يوقعه في الوزر.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

١٤، ربيع الآخِر، ١٤٤٠ هـ
٢١ – ١٢ – ٢٠١٨ افرنجي

↩ رابط الفتوى:

السؤال الحادي عشر: ما حكم من يكفل صديقا له بالبنك؟

⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان ✍🏻✍🏻

📥 للاشتراك:
• واتس آب: ‎+962-77-675-7052
• تلغرام: t.me/meshhoor

السؤال السابع عشر: أرجو أن تفصل لنا كيف يكون الربا فيمن يبيع صاعين من تمر رديء بصاع من تمر جيد؟

السؤال السابع عشر: أرجو أن تفصل لنا كيف يكون الربا فيمن يبيع صاعين من تمر رديء بصاع من تمر جيد؟

الجواب: النبي- ﷺ – ذكر أصناف الربا الستة في حديث أبي سعيد، والحديث متفق عليه.

((عن أبي سعيد الخدري :الذهبُ بالذهبِ، والفضةُ بالفضةِ، والبُرُّ بالبُرِّ، و الشعيرُ بالشعيرِ، والتمرُ بالتمرِ، والملحُ بالملحِ، مثْلًا بمثْلٍ، يدًا بيدٍ، فمَنْ زادَ أوِ استزاد فقدْ أرْبَى، و الآخِذُ والمعْطِي سواءٌ )).

أخرجه مسلم (١٥٨٤).

وهذه الأصناف الستة قسمان:
ربا النسيئة.
ربا الفضل.
وربا النسيئة الدينار بالدينار، والذهب بالذهب، والفضة بالفضة يدا بيد.
الأصل فيمن يشتغل صرّافا أن يغير العِملة يدا بيد، وما يؤجل، لي أن أبيعك، وإن تفاوت السعر، ولكن يد بيد.
الصرّاف الذي يحول مبلغا، ويأخذ بعد يوم أو يومين أو أقل أو أكثر ولم يكن يدا بيد فهذا ممنوع، واستثنى أهل العلم ما يسمى بالشيك المصدق (يعني أنا آخذ منك ألف دولار وأعطيك بالدينار شيكا مصدقا بمقدار الألف دولار، فإن الشيك المصدق الذي أعطيتك إياه هو بمثابة القبض الحقيقي) أما أن أشتري منك اليوم وبعد يومين أو ثلاثة أسدك (أقضيك) فهذا ممنوع شرعا، هذا ممنوع شرعا .

الأصناف الأخرى من بينها التمر والشعير والملح كما قال النبي- ﷺ-، والنبي-ﷺ – لما ذكر هذه الأصناف قال – ﷺ- :مثلا بمثل). الرديء والجيد الأصل فيه سيان، وهذه الأصناف هل هي أصناف بهذه التي ذكرها النبي- ﷺ- التمر بالتمر، وأخبر النبي- ﷺ- قال: البر بالبر والشعير بالشعير والملح بالملح، هذه الأصناف قليلها وكثيرها الأصل فيه المساواة.

أنا عندي شيء لا أرغبه من البر، و أحتاج ان آخذ شيئاً آخر ، هذا بالدّين حلال بالإتفاق.

سألني المرة الماضية بعض إخواننا يقول :هل يجوز أن أداين ملحا أو برا؟
هذا متفق عليه(يعني الشرع ما يمنعك أن تُدَيِّن).

بعض إخواننا لما قرأ الحديث؛ يظن أن الدَّيْن في هذه الأشياء ممنوع، لا هذا الدَّيْن مأذون فيه، تداين برا، تداين شعيرا،تداين تمرا ،تداين ملحا ،فهذه الأشياء لا حرج فيها أبداً .

هل هذه الأصناف الأربعة محصورة ،أم لها علة، وتكون هذه الأصناف واسعة؟
الراجح وهو خلاف مذهب أهل الظاهر وخلاف اختيار الصنعاني( الصنعاني ليس ظاهريا) ، ولكن يقول: أعيتني المسألة قرأت وقرأت وما عرفت ما هي العلة، فقال العلة أنا عندي غير معروفة، و بالتالي الأمور هي في الأصناف الأربع و لا يُلحق بها غيرها، ولكن الجماهير يرون أن العلة إما أنها طعام، وإما أنها قوت مدّخر.
فكل شيء طعام، الأصل في الشرع أن يجعلك تبدل مثلا بمثل، أنت لا ترغب هذا، ترغب بهذا فيكون مثلا بمثل، كل شيء اسمه طعام، أو كما قال ابن رشد في بداية المجتهد: و حذاق أصحابنا يرون أن العلة كل مدخر يقتات، كل شيء يدخر و يقتات و يطول فترة طويلة فهذا يكون علة.
ما معنى علة؟
يعني إذا أردت أن تبدله ينبغي أن يكون مثلاً بمثل.

الزيت والزيتون صنف أم صنفين؟
من قال صنف؛ قال الزيت والزيتون لا يجوز تبديله إلا مثلاً بمثل.
الزيت صنف والزيتون صنف، لكن الزيت أو الزيتون إذا أردت أن تبدله وتأخذ زيتونا، الأصل فيه أن يكون مِثلا بمِثل، أما أنا أعطيك شيئا وتعطيني شيئا زائدًا ممنوع.

لماذا هذا؟
هذا أمن غذائي، وهذا حفاظ على قوت الناس؛ والناس لهم رغبات والناس لهم أشياء.

أنا عندي شيء رديء ما أحبه، أو شيء أنا ما أحببته و أريد أن أبدله؟
لا…. بِعْهُ ، واشتري شيئًا جديدا.

أما كل طعام مُدَّخَر فهذا الذي يحرم شرعا أن تبدله.

والله تعالى أعلم.
ملاحظة (من فتوى سابقة للشيخ مشهور):
فخلاصة كلام أهلِ العلمِ:
*أن الراجح من الأقوال منعُ مبادلة الزيت بالزيتون لهاتين العلتين:*
*العلة الأولى: الربا.*
*العلة الثانية: الغرر.
والله تعالى أعلم.
فماذا نصنع؟
نبيع الزيتون ونقبض مالاً ثم نشتري زيتاً

⬅ مَجْـلِسُ فَتَـاوَىٰ الْجُمُعَة:

١٧ – صفر – ١٤٤٠ هِجْـرِيّ.
٢٦ – ١٠ – ٢٠١٨ إِفْـرَنْـجِـيّ.

↩ رَابِــطُ الْفتوى:

السؤال السابع عشر: أرجو أن تفصل لنا كيف يكون الربا فيمن يبيع صاعين من تمر رديء بصاع من تمر جيد؟


⬅ خِدمَةُ *الـدُّرَرِ الْحِـسَانِ* مِنْ مَجَـاْلِسِ الشَّيْخِ مَشْـهُـور بنُ حَسَن آلُ سَـلْـمَان.✍🏻✍🏻

⬅ لِلاشْـتِرَاكِ فِي قَنَاةِ (التِّلغرام):

http://t.me/meshhoor

⬅ لِلاشْـتِرَاكِ فِي (الواتس آب):

+962-77-675-7052

السؤال العاشر: شخص يملك مصنعًا، وهذا المصنع يتعامل مع البنوك المسمّاة بالإسلاميّة من ناحية التسهيلات والقروض وغير ذلك، وهنالك شخص آخر لديه مال، يريد أن يستثمر ماله مع إدارة المصنع استثمارًا، وليس امتلاك حصّة في المصنع المذكور أعلاه، وفي آخر العام يحصل على جزء من الربح، وبنسبة غير ثابتة تحدّد آخر العام، أو -لا قدر الله- يتحمّل جزءًا من الخسارة إن وقعت، ما حكم استثمار الشخص في هذا المصنع، وجزاكم الله خيرًا؟

السؤال العاشر: شخص يملك مصنعًا، وهذا المصنع يتعامل مع البنوك المسمّاة بالإسلاميّة من ناحية التسهيلات والقروض وغير ذلك، وهنالك شخص آخر لديه مال، يريد أن يستثمر ماله مع إدارة المصنع استثمارًا، وليس امتلاك حصّة في المصنع المذكور أعلاه، وفي آخر العام يحصل على جزء من الربح، وبنسبة غير ثابتة تحدّد آخر العام، أو -لا قدر الله- يتحمّل جزءًا من الخسارة إن وقعت، ما حكم استثمار الشخص في هذا المصنع، وجزاكم الله خيرًا؟

الجواب: سُئل الإمام أحمد: هل يجوز للرجل المسلم أن يشارك كتابيًّا في التجارة؟

قال: نعم، مالم تقع الطريقة والاستثمار بالحرام.

فإذا لا يوجد استثمار محرم، ولا قروض ربويّة، فالأصل في الاستثمار الحلال، ولا سيّما إذا كان هؤلاء متأوّلين، أو كانت نسبة أخذهم بما تأوّلوه من قروض بالتسهيلات الموجودة في البنوك الإسلاميّة هي مغلوبة لا غالبة، وأمّا إذا كان أخذهم للقروض هو الغالب فلا أنصح بمثل هذه المشاركة.

والله تعالى اعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢٨ ذو الحجة – ١٤٣٩ – هجري
٧ – ٩ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال العاشر: شخص يملك مصنعًا، وهذا المصنع يتعامل مع البنوك المسمّاة بالإسلاميّة من ناحية التسهيلات والقروض وغير ذلك، وهنالك شخص آخر لديه مال، يريد أن يستثمر ماله مع إدارة المصنع استثمارًا، وليس امتلاك حصّة في المصنع المذكور أعلاه، وفي آخر العام يحصل على جزء من الربح، وبنسبة غير ثابتة تحدّد آخر العام، أو -لا قدر الله- يتحمّل جزءًا من الخسارة إن وقعت، ما حكم استثمار الشخص في هذا المصنع، وجزاكم الله خيرًا؟


⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام http://t.me/meshhoor

⬅ للاشتراك في الواتس آب
+962-77-675-7052

السؤال الثاني والعشرون : رجل اشترى ذهباً ودفع إلى صاحب المحل جزءاً من المبلغ وترك الذهب عند صاحب المجوهرات وبقي عليه ثلاثمائة دينار ، ورجع بعد أسبوع ودفع الثلاثمائة دينار فهل هذا جائز ؟

السؤال الثاني والعشرون : رجل اشترى ذهباً ودفع إلى صاحب المحل جزءاً من المبلغ وترك الذهب عند صاحب المجوهرات وبقي عليه ثلاثمائة دينار ، ورجع بعد أسبوع ودفع الثلاثمائة دينار فهل هذا جائز ؟

الجواب : في الحديث الذي رواه الستة { الذهب بالذهب يدا بيد وهاء بهاء } ، المال ذهب وعلماؤنا يقولون العلة في تحريم الذهب أن يباع نسيئةً لأنه الأصل في تقويم الأشياء ، فالمال كالذهب لأنه الأصل في تقويم الأشياء.

لماذا تجب الزكاة في المال ؟ ولماذا يجري الربا في المال ؟

لأن المال يعامل معاملة الذهب ، المال هذا ما كان في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، وأول من ضرب المال قالوا عمر وقالوا هشام بن عبدالملك ، الدينار والدرهم في زمن النبي صلى الله عليه وسلم كان نادراً ، وكان الدرهم البيزنطي والدينار الفارسي هو الذي بين يدي الصحابة .

الآن الدينار والدرهم الذي بين أيدينا تجب فيه الزكاة ويجري فيه الربا لأن أحكامه أحكام الذهب ولذا لا يشرع بيع الذهب إلا مثلاً بمثل ويداً بيد ، ولا يجوز لك أن تشتري الذهب نسيئة ؛ لأن المال هو أصل في تقويم الأشياء كالذهب .

فما يجوز أن تشتري ذهب وتترك ثلاثمائة دينار ثم ترجع لأن المال هو اصل التقويم ويتذبذب وهذا التذبذب يولد مُشاحّة ومنازعة بين البائع والمشتري ، يعني لو اشتريت الذهب بسعر ثم غبت ورجعت فاختلف السعر فكل منهما سيقول أنا أشتري بالسعر الذي هو لصالحه ، فحسم الشرع ومنع هذه المشاحة وهذه المنازعة فمنع بيع الذهب والفضة إلا يداً بيد ، هات وخذ من غير نسيئة ومن غير زمن.

فأنت الذي تشتري ذهب بقي ثلاثمائة دينار إحمل الذهب بقيمة المال الذي دفعت ثم فيما بعد تشتري بالمبلغ المتبقي .

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٤ – شعبان – 1438 هجري
٢٠ – ٤ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الثاني والعشرون : رجل اشترى ذهباً ودفع إلى صاحب المحل جزءاً من المبلغ وترك الذهب عند صاحب المجوهرات وبقي عليه ثلاثمائة دينار ، ورجع بعد أسبوع ودفع الثلاثمائة دينار فهل هذا جائز ؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍✍

⬅ *للاشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال السادس: هل الكبائر محصورة فقط في الربا وقتل النفس التي حرم الله وعقوق الوالدين والتولي يوم الزحف؟

*السؤال السادس: هل الكبائر محصورة فقط في الربا وقتل النفس التي حرم الله وعقوق الوالدين والتولي يوم الزحف؟*

الجواب: قطعا لا.

فعن *ابن عباس* قال: *الكبائر ليست سبعا هي أقرب إلى السبعين.*

*الكبائر* كل ما ورد فيها لعن، أو وعيد في دخول النار، أو ترتب على فعله إقامة حد ، فكل ما فيه حد، أو فيه تهديد ووعيد بدخول النار، أو فيه لعن؛ فهذا الذنب *كبيرة.*

*أخ يقول هل الشرك الأصغر أعظم خطرا من الكبائر؟*

كل ما قيل فيه أنه شرك ولو كان أصغر؛ فهو كبيرة أيضا.

يعني كل ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم، (مثل) قول النبي صلى الله عليه وسلم : “من حلف بغير الله فقد أشرك”. فهل الحلف بغير الله صغيرة أم كبيرة؟

*كبيرة.*

ولذا *الإمام الذهبي* رحمه في النسخة الصحيحة من كتابه البديع *”الكبائر”* في النسخة الصحيحة عنه، ختم كتابه بما ورد فيه أنه شرك.

فكل ما ورد فيه أنه شرك فهو على الراجح كبيرة من الكبائر .

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٧ – رجب – 1439هـجري.
١٣ -٤ – ٢٠١٨ إفرنجي.

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال السادس: هل الكبائر محصورة فقط في الربا وقتل النفس التي حرم الله وعقوق الوالدين والتولي يوم الزحف؟


⬅ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍✍

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال الثاني: أخ يسأل يقول لقد ظهر في الشهور الأخيرة عند بعض شركات الاتصالات في هذه البلاد ما يسمى “برصيد الطوارئ” بحيث إذا انتهى رصيدك و أردت القيام باتصال هاتفي بالمحمول فإن الشركة ترسل لك رسالة بأنك تستطيع الحصول على رصيد طوارئ بقيمة دينار مثلاً على أن تقوم بتسديد القيمة في أقرب وقت و لكن ستدفع ديناراً و ربعاً، أي بزيادة ربع دينار؟

*السؤال الثاني: أخ يسأل يقول لقد ظهر في الشهور الأخيرة عند بعض شركات الاتصالات في هذه البلاد ما يسمى “برصيد الطوارئ” بحيث إذا انتهى رصيدك و أردت القيام باتصال هاتفي بالمحمول فإن الشركة ترسل لك رسالة بأنك تستطيع الحصول على رصيد طوارئ بقيمة دينار مثلاً على أن تقوم بتسديد القيمة في أقرب وقت و لكن ستدفع ديناراً و ربعاً، أي بزيادة ربع دينار؟*

الجواب: نريد أن نفهم لماذا هذه الزيادة.

فإذا كانت الزيادة من أجل الزمن فهذا فيه معنى *الربا*.

*فالربا* من *ربا* يربو، أي زاد يزيد زيادةً.

فالأصل في *الربا الزيادة* .

وأما إذا كانت الزيادة ( الربع دينار ) لها مسوغ غير الزمن فحينئذ ننظر في المسوغ و نحكم على المسألة بحسب ما ينقدح في نفس المفتي.

فإذا كانت الزيادة من أجل الزمن فهذا ممنوع.

و للأسف *الربا* فيما أخبر وثبت عن النبي صلى الله عليه و سلم *الربا بضع و سبعون باباً*، صحيح الترغيب و الترهيب للعلامة الألباني.

فهنالك أبواب خفية في *الربا* و هنالك أبواب كبيرة وظاهرة وواضحة و الناس اليوم لا يتورعون ولا يتحرجوا في الولوج في الأبواب الواضحة من *الربا* فما بالك بالأبواب الخفية التي فيها الحيل.

*وشعار العصر اليوم المال والدنيا، والتحايل على تحصيل المال.*

ولذا قد قال النبي صلى الله عليه و سلم: *إذا تباعيتم بالعينة و أخذتم أذناب البقر و رضيتم بالزرع و تركتم الجهاد سلط الله عليكم ذلاً لا ينزعه حتى ترجعوا إلى دينكم،* قال العلامة الألباني صحيح بمجموع طرقه.

*والتبايع بالعينة هو نوع من أنواع التحايل على الربا.*

فالمسألة كما قلت، *إذا كانت الزيادة من أجل الزمن فهذا ربا، وهو حرام، قل أو كثر.*

و الله أعلم .

⬅مجلس فتاوى الجمعة:20 رجب 1439

↩ رابط الفتوى:

السؤال الثاني: أخ يسأل يقول لقد ظهر في الشهور الأخيرة عند بعض شركات الاتصالات في هذه البلاد ما يسمى “برصيد الطوارئ” بحيث إذا انتهى رصيدك و أردت القيام باتصال هاتفي بالمحمول فإن الشركة ترسل لك رسالة بأنك تستطيع الحصول على رصيد طوارئ بقيمة دينار مثلاً على أن تقوم بتسديد القيمة في أقرب وقت و لكن ستدفع ديناراً و ربعاً، أي بزيادة ربع دينار؟


⬅ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.✍✍

⬅ للاشتراك في قناة التلغرام :
http//t.me/meshhoor

السؤال الرابع : هل يجوز للرجل أن يكون له حساب في البنك ؟


السؤال الرابع : هل يجوز للرجل أن يكون له حساب في البنك ؟
وأخ يسأل عن الوديعة ؟

الجواب : قلت لكم أكثر من مرة أن التعامل مع البنوك يكون بحذر وقدر ، والحذر على حسب الورع والتقوى والقدر على حسب حال صاحب المال .

إنسان يملك أموالا طائلة ويغلب على ظنه أنه إن لم يودعها البنك يخشى عليها وقد يقتل إلى آخره .

وإنسان يعمل في تجارة وليس كل من عمل في تجارة يحتاج إذا استورد شيئاً أن يسافر إليه..الخ .

فالأمر يختلف على حسب الحاجة وعلماؤنا يقولون:
“إذا ضاق الأمر إتسع ” ، والأصل في الإنسان أن يتحاشا التعامل مع البنك
قدر استطاعته .

أما الوديعة :
فالبنك يقول هذه وديعة ولكن هي ليست وديعة ، ليست العبرة بالألفاظ العبرة بحقائق الأشياء .
يجوز أن تضع الوديعة عند المرابي ويجوز أن تضع الوديعة عند الكافر ، والوديعة أمرها سهل ، الوديعة أن يحفظها لك وتبقى عنده أمانة كما نقول نحن أمانة .
هل المال الذي تضعه في البنك هو وديعة ؟
أم أن البنك يستفيد منها ؟
البنك يستفيد منها والنبي ﷺ لعن آكل الربا وموكله ، فروى مسلم (1598) عَنْ جَابِرٍ، قَالَ: ( لَعَنَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ آكِلَ الرِّبَا، وَمُؤْكِلَهُ، وَكَاتِبَهُ ، وَشَاهِدَيْهِ ) ، وَقَالَ: (هُمْ سَوَاءٌ) .، والآكل هو الذي يأخذ الربا على المال والموكل الذي يضع مالا ويطعم المرابي ، فإن وضعت مالاً والبنك اشتغل في هذا المال أصبحت أنت موكلاً للربا مطعماً للربا وإن لم تأكله وإن لم تأخذ ربا فأنت موكل للربا فالأصل المنع إلا كما قلت للحاجة.
والله تعالى اعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

30 جمادى الأولى1439هـجري.
2018 – 2 – 16 إفرنجي.

↩ *رابط الفتوى:*http://meshhoor.com/fatwa/1929/

⬅ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍✍

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor