السؤال الثامن: ما حكم الأب الذي يتعمد تأخير أو تعطيل زواج ابنه المحتاج للزواج؟

*السؤال الثامن: ما حكم الأب الذي يتعمد تأخير أو تعطيل زواج ابنه المحتاج للزواج؟*

الجواب: أولا ليس واجبا على الوالد أن يزوج ولده، فإذا فعل فهذا من إحسانه وبره، وأنت واجب عليك أن تعمل وان تتكسب ثم حينئذ تتزوج، فإذا كان أبوك حجر عثرة فلله الحمد والمنّة، الشرع ما جعل من شروط صحة الزواج، موافقة الوالد، وانما جعل ذلك موافقة ولي الزوجة وليس ولي الزوج ولكن من باب البر بالأب أن لا تتصرف إلا بعد استئذانه، فأنت لا تلوم والدك، فاللوم على نفسك، وأنت الواجب عليك أن تسعى لتتزوج.

ما معنى تقديم المهر في الشرع؟

من الذي يحدد المهر بالشرع؟

الزوج، النبي صلى الله عليه وسلم قال لذاك الفقير: *التمس ولو خاتما من حديد،* ابحث على مهر حتى لو أتيت بخاتم.

يعني التمس ولو شيئا ليس له قيمة.

المطلوب من الزوج أن يعمل ويجمع مهر قل أو كثر، يعمد إلى صاحب دين ويسأل وينشرح صدره إلى أن موليته صاحبة خلق ودين وحينئذ يقول أنا أتزوج يا فلان موليتك على مهر وقدره كذا ، المهر رمز إني أنا قادر على العمل وأستطيع أن أعيش حياة كريمة لا اسأل الناس واجعل هذه الزوجة تعيش معي بكرامة، المهر ليس ثمنا للزوجة، المهر رمز يقدمه الزوج ليطمئن وليها أنه متكسب بالحلال وأنه يستطيع أن يطعمها وينفق عليها وعلى ما سيرزقه الله تعالى من أولاد.

فالمطلوب من الزوج أن يجمع المهر وان ساعده أبوه لا حرج في ذلك، لكن ليس واجبا على الوالد، في المقابل *لا يجوز للوالد أن يجبر ولده أن يتزوج من امرأة بعينها.*

يقول *ابن تيمية* رحمه الله: فكما انه لا يجوز للوالد أن يجبر ولده على أن يأكل طعاما معينا أو شرابا معينا فليس له أن يجبره على أن يتزوج من زوجة معينة.

له أن يضع له شروطا كأن يقول له أريد أن تتزوج من امرأة ذات خلق ودين مجلببة إلى اخره ثم الولد الذي يختار، يعني أن يرشده وان يأمره في أن يعبد الله تعالى في زواجه.

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الثامن: ما حكم الأب الذي يتعمد تأخير أو تعطيل زواج ابنه المحتاج للزواج؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال السابع: إمام مسجد عندنا في فلسطين يقول حياتنا غير إسلامية بسبب عدم تحكيم الشريعة الإسلامية على حد قوله لا سيما مع انتشار مظاهر الشرك والكفر خصوصا في أعياد النصارى ومشاركة المسلمين معهم من دون رقيب ولا حسيب فما قولكم؟

*السؤال السابع: إمام مسجد عندنا في فلسطين يقول حياتنا غير إسلامية بسبب عدم تحكيم الشريعة الإسلامية على حد قوله لا سيما مع انتشار مظاهر الشرك والكفر خصوصا في أعياد النصارى ومشاركة المسلمين معهم من دون رقيب ولا حسيب فما قولكم؟*

الجواب: قولي أولا: نحن ولله الحمد والمنة نعيش في مجتمع مسلم فيه مجاوزات ومجاوزات خطيرة وأغلب هذه المجاوزات عن غفلة وجهالة.

في زمن النبي صلى الله عليه وسلم كان يوجد بعض المجاوزات.

فالصحابة لما مروا على قوم قال بعضهم اجعل لنا كما لهم شجرة ذات انواط كما لهم يتبركون بها ، والنبي عليه السلام قال الله اكبر إنها سنن من كان قبلكم ..الخ .

فالنبي عليه السلام أخبرنا عن اتباع سنن من قبلنا.

لذا العمل على ادانة الناس والعمل على النظرة السوداء للناس خطأ، فكثير من الناس يحتاجون لتذكير الناس في غفلة، فالناس تحتاج للتذكير، فكن طبيبا لا تنشغل إلا بأن تعلمهم.

المجتمعات مشركة، لا، أنت الذي تتكلم عنه من مشاركة المسلمين أعياد النصارى، كم نسبة المشاركين وكم يوم مشاركون وهل مشاركون شهوة أم مشاركون عقيدة؟

هم مشاركون شهوة، يطمعون بالنساء إلى اخره.

فالواجب التحريص وأهم شيء ينبغي أن نحرص عليه هو مسائل التوحيد، تعليم مسائل التوحيد للطلبة وللناس والحرص عليها والنجاة من ضد التوحيد وهو الشرك سواء القولي أو العملي الظاهر أو الباطن، وأن نذكر الناس بذلك على وجه فيه دوام.

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال السابع: إمام مسجد عندنا في فلسطين يقول حياتنا غير إسلامية بسبب عدم تحكيم الشريعة الإسلامية على حد قوله لا سيما مع انتشار مظاهر الشرك والكفر خصوصا في أعياد النصارى ومشاركة المسلمين معهم من دون رقيب ولا حسيب فما قولكم؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال الثالث: أخ يسأل والظاهر أنه على زواج، يقول ما هو ضابط صاحبة الدين؟ وكيف تُعرف خاصة في زمننا؟

*السؤال الثالث: أخ يسأل والظاهر أنه على زواج، يقول ما هو ضابط صاحبة الدين؟ وكيف تُعرف خاصة في زمننا؟*

الجواب: أولا أنت كن صادقا مع الله، فإن كنت طيبا فالله ييسر لك الطيبة، وإن كنت مخلط فالله ييسر لك المخلطات، فالطيبات للطيبين، والخبيثات للخبيثين.

فأنت اتق الله عز وجل في نفسك.

ثم المرأة كيف يعرف صلاحها؟

من معرفتك لأهلها والسؤال عنها من خلال من يؤذن لك بالسؤال عنها.

اليوم في اختلاط في المسائل، اليوم قد تجد امرأة سيئة في بيئة طيبة، وقد تجد امرأة طيبة في بيئة سيئة، وهذا يستدعي السؤال ثم اسأل ربك عز وجل التوفيق.

الزوجة الصالحة كما قال النبي – صلى الله عليه وسلم- في صحيح مسلم : *الدنيا متاع، وخير متاع الدنيا الزوجة الصالحة*. رواه مسلم (1467) وابن ماجه (1855)

أحسن متاع في الدنيا الزوجة الصالحة.

والله يعلم منك ماذا تريد من الزواج؟

وأبشرك إذا أردت الزواج، وإذا أردت العفة وحرصت على صاحبة الدين فإن الله تعالى لا يضيعك إلا لشيء أنت ارتكبته،
ولذا احرص على صاحبة الدين.

وإذا أردت الدين والجمال والحسب والنسب مجتمعين لا حرج لكن شريطة أن تُقدم صاحبة الدين.

*طالب العلم* إذا التقى مع الزوجة، مع الخطيبة أو إذا أراد أن يسأل عنها، يسأل أولا عن دينها أم يسأل عن جمالها؟

*طالب العلم يسأل عن الجمال قبل الدين، فإن أعجبه الجمال يسأل عن الدين، فإن أعجبه الدين وقع الزواج.*

الآن اقلب، سأل عن الدين فأعجبه الدين، ثم سأل عن الجمال فلم يعجبه الجمال، فأعرض، وقع في المخالفة.

قال النبي صلى الله عليه وسلم: *إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه،* هذا الخطاب يشمل الذكر والأنثى.

يعني أنت يا من تسأل عن زوجة عن صاحبة الدين إذا جاءتك زوجة صاحب خلق ودين يحرم عليك شرعا أن تردها لشيء أخر.

فحتى ما تقع في المحظور الأصل أن تسأل عن الجمال اولا، فإن رددت رددت من أجل الجمال، أما إذا سألت عن صاحبة الدين وأخبرت أنها صاحبة دين ثم سألت عن الجمال فعلمت أنها ليست جميلة فرددتها تأثم.

فالأصل أن يسأل طالب العلم عن الجمال أولا
*وأنا أنصح طالب العلم وأنصح الجميع عند الزواج أن لا يبحث عن الجمال الذي كما يقولون جمال فائق فهذا له ضريبة لا يعلم بها الا الله، هذه المرأة الجميله لها ضريبة قليلا من الرجال من يتحمّلها.*

ابحث عن امرأة تعفك وتعفها وتعيش أنت وإياها في ستر على دين الله عز وجل، هذا هو المطلوب.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٧ ذو القعدة – ١٤٣٩ هجري
٢٠ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى

السؤال الثالث: أخ يسأل والظاهر أنه على زواج، يقول ما هو ضابط صاحبة الدين؟ وكيف تُعرف خاصة في زمننا؟


◀ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

⬅ للإشتراك في قناة التلغرام

http://t.me/meshhoor

السؤال الخامس عشر: لماذا يا شيخنا بعدما يصل أحدنا إلى لذة القرب وحلاوة الطاعة كما يكون الحال في أيام وليالي رمضان على سبيل المثال ثم بعد انتهاء شهر رمضان يبدأ بالتراجع في العبادات وتذهب هذه الحلاوة التي وجدها ذاقها في هذه الليالي، هل هذا أمر طبيعي أم هو والعياذ بالله تقصير وضعف؟

السؤال الخامس عشر: لماذا يا شيخنا بعدما يصل أحدنا إلى لذة القرب وحلاوة الطاعة كما يكون الحال في أيام وليالي رمضان على سبيل المثال ثم بعد انتهاء شهر رمضان يبدأ بالتراجع في العبادات وتذهب هذه الحلاوة التي وجدها ذاقها في هذه الليالي، هل هذا أمر طبيعي أم هو والعياذ بالله تقصير وضعف؟

الجواب : أولا الله عز وجل من كرمه أنه يجبر قلبك ويؤلفه على طاعته، فيشرح صدرك ويذيقك طعم هذه اللذة، والمطلوب منك بعد أن تذوق هذه اللذة أن تثبت عليها مثل الأنسان أول ما يقبل على الله في العبادة يجد إنتعاشا ويجد راحة ويجد طمأنينة فإذا ألف ذلك فالمساس يفقد الإحساس فيصبح هذا الأمر فاتر.

وهذه سنة لله، وقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : لكل عابد، وفي رواية أخرى عند أحمد أيضا لكل عامل شرة وفترة.

شرة: شدة وتوهج
فترة: فتور.

فمن كانت شرته إلى سنتي فقد اهتدى، ومن كانت فترته إلى سنتي فقد اهتدى.

فالأصل أن لا تخرج عن سنة النبي صلى الله عليه وسلم وهذا حديث مفردة من مفردات كثيرة في تفسير قول الله تعالى: لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ، لم يقل الله سبحانه وتعالى لقد كان لكم رسول الله، قال لقد كان لكم في رسول الله أي في جميع أوضاعه.

كان النبي صلى الله عليه وسلم يصوم حتى نقول لا يفطر ويفطر حتى نقول لا يصوم ويقوم حتى نقول لا ينام وينام حتى نقول لا يقوم.

“لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة”.

المهم في فترتك وأنت فاتر بعد رمضان لا تخرج عن السنة، وهذا مما شكى منه بعض الأصحاب ووقعت شكوة بينه وبين أبي بكر وثبت هذا في الحديث الصحيح قال: لقد نافق حنظلة قال إنا نكون مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حال وبعده على حال، فحنظله رضي الله عنه ظن نفسه قد نافق، فسمعه أبو بكر رضي الله تعالى عنه فترجم أبو بكر رضي الله عنه كلامه فذهبا إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقال أبو بكر رضي الله عنه للنبي صلى الله عليه وسلم نكون عندك كأن على رؤسنا الطير فإذا رجعنا وعاسفنا الأزواج والأبناء – لاعبناهم- ما وجدنا هذا فقال النبي صلى الله عليه وسلم لو بقيتم أبو بقي حالكم كحالكم عندي لصافحتكم الملائكة في الطرقات.

فهذا شيء شكى منه أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، المهم أن تبقى في فتورك أن لا تخالف سنة النبي صلى الله عليه وسلم كما أن الواجب عليك في نشاطك أن لا تخالف سنة النبي صلى الله عليه وسلم.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة.

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى:

◀ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.✍🏻✍🏻

⬅ للإشتراك في قناة التلغرام:

http://t.me/meshhoor

السؤال السادس عشر: اشتهر في بلادنا عبر وسائل التواصل طبيبان دكتور ودكتورة أعلنا حفل زفافهما وفي حفل الزفاف إشارة إلى أنهما يعظمان الشرع ولله الحمد والمنة ووقع دعوة شديدة وبعبارات فيها تحريض أننا لا نريد أن نصنع وليمة عرس وإنما نريد أن نطعم أيتاماً فهل هذا العمل صحيح ؟

*السؤال السادس عشر: اشتهر في بلادنا عبر وسائل التواصل طبيبان دكتور ودكتورة أعلنا حفل زفافهما وفي حفل الزفاف إشارة إلى أنهما يعظمان الشرع ولله الحمد والمنة ووقع دعوة شديدة وبعبارات فيها تحريض أننا لا نريد أن نصنع وليمة عرس وإنما نريد أن نطعم أيتاماً فهل هذا العمل صحيح ؟*

الجواب: ليس بصحيح.
وأن يتعبدوا الله بذلك ليس بسديد.

الولائم عند العرب لها حالات ولها أسماء، ونظمها الشعراء الفقهاء، وكتب فيها *فصل الخواتم في أنواع الولائم لإبن طولون* وهو كتاب مطبوعا.

فوليمة العرس لا يجوز أن تكون سرّاً، وأن لا يعرفها الناس.

قال العروسان في الدعوة لن نأكل منها نحن العروسان ولا أهلونا ولا ذوونا والحالة حالة فقر ونطعم فيها الأيتام.

طعام اليتيم مأدبة.

ومن السنة بل بعض أهل العلم أوجب على المستطيع الوليمة والوليمة تكون بعد البناء لا قبله.

في عادات كثير منا في بلادنا قبل أن يبني وأن تزف الزوجة إلى الزوج وقبل الإجتماع بينهما يطعمان وهذا خطأ، *الصواب أن يكون الإطعام بعد البناء.*

والوليمة تكون من أجل إشهار النسب والشرع حريص  على إشهار النسب.

ففي الصحيحين عن أبي هريرة قوله: *روى البخاري (5177) ، ومسلم (1432) – واللفظ له – عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عن النبيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قال : ( شَرُّ الطَّعَامِ طَعَامُ الْوَلِيمَةِ ، يُمْنَعُهَا مَنْ يَأْتِيهَا ، وَيُدْعَى إِلَيْهَا مَنْ يَأْبَاهَا ، وَمَنْ لَمْ يُجِبِ الدَّعْوَةَ ، فَقَدْ عَصَى اللهَ وَرَسُولَهُ ) ، إلا أن البخاري أوقفه على أبي هريرة رضي الله عنه ، ولفظه : ( شَرُّ الطَّعَامِ طَعَامُ الوَلِيمَةِ ، يُدْعَى لَهَا الأَغْنِيَاءُ وَيُتْرَكُ الفُقَرَاءُ ) .* فما الذي يمنع أن يحضر الفقير وليمة العرس، ويحضرها الغني، والطعام فيه السرور والبهجة الذي يدخل على نفوس الناس.

يقول *الإمام مالك* رحمه الله: *لم يعرف السلف الصالح في أعراسهم ضرب الكف بالكف ولا ضرب الكف بالدف ولا يفعله إلا المخنثون من الرجال.*

فهذا صنيع النساء.

وإنما كانوا يعرفون الوليمة ويجتمعون على الوليمة.

النبي صلى الله عليه وسلم لما بنى *بصفية* رضي الله عنها في السفر وهو راجع من فتح خيبر أولم، وما أولم بلحم: وقال العلماء لا يشترط العدل في الوليمة ، يعني من تزوج بأكثر من زوجة فتزوج مرة وهو فقير ومرة وهو غني فلا يلزم أن تكون وليمته وهو غني كوليمته وهو فقير، فهذا الذي يتعبد الله تعالى به.

بل قال الفقهاء بل أدركنا على هذا الآباء وهو مما أخذوه من الشرع قالوا: *يسن الإطعام في الزواج مرتين* ؛ عند عقد العقد وهذا نوع إشهار، وعند البناء .

فالشاهد الأصل أن ندور مع الشرع، و وجود الفقراء وحاجة الناس للإطعام لا يمنع أن يكونوا في الوليمة، وأما ان لا نشهر الطعام، ونجعل الطعام خاصاً بالأيتام ويرسل إليهم في بيوتهم أو في أماكن إقامتهم، و لا يشهر الزواج، هذا أمر ليس بسديد وليس بسديد.

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة*

٢٩ شوال – ١٤٣٩ هجري
١٣ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى*

السؤال السادس عشر: اشتهر في بلادنا عبر وسائل التواصل طبيبان دكتور ودكتورة أعلنا حفل زفافهما وفي حفل الزفاف إشارة إلى أنهما يعظمان الشرع ولله الحمد والمنة ووقع دعوة شديدة وبعبارات فيها تحريض أننا لا نريد أن نصنع وليمة عرس وإنما نريد أن نطعم أيتاماً فهل هذا العمل صحيح ؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام*

http://t.me/meshhoor

السؤال الثالث: أخت تسأل وتقول أرجو أن تبين لنا مَن هو ( صالح إبراهيم )، وما دقة كلامه وصحته، وهو أن لا يرجع الناس في أمورهم إلى العلماء؟

*السؤال الثالث: أخت تسأل وتقول أرجو أن تبين لنا مَن هو ( صالح إبراهيم )، وما دقة كلامه وصحته، وهو أن لا يرجع الناس في أمورهم إلى العلماء؟*

الجواب: أولاً، أنا لا أعرف *(صالح إبراهيم)*، هذا (صالح إبراهيم) – الحمد لله رب العالمين- لا أعرفه.

ولا أَعرِف كثيراً مِمَّا يُنشَر في النت.

لكن ربي عز وجل يقول: *فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ * بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ ۗ}* [النحل : 43-44]

يا مَن لا تَعلمون: اسألوا مَن يَعلَمون بالبَيِّنات والحُجج.

العالِم يُطاع لِـبَيِّنَتِه، أَم لِـجُبَّتِه أو كحله؟
لبينته.
ابن كثير في *البداية والنهاية*، يَذكر من أسباب ضلال الناس في (النَّسَب).

بعض الناس يُضل الناس ويقول لك: أنا حسبي ونسبي كذا، فأنا إن تَكلَّمتُ؛ المطلوب منك أن تَسمَع، لا تُناقِش.

الله عز وجل يقول: *فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ ۗ}* [النحل : 43-44]

*هل مِن حَقِّك تَسأل عن الدليل والبرهان؟*

الجواب: نعم مِن حَقك.

أنت تُطيع العالِم لِماذا؟ لاسمه؟ لـجنسيته؟ لِـشكله؟ لـجماله؟ لـنعومته؟

الجواب: تطيع العالِم لِـحُجته، فإذا ما عنده حُجة؛ ما أطعته، فهذا هو التفصيل، أن يرجع الناس في أمورهم إلى العلماء.

العالِم *ولي أمرك*، والواجب عليك أن تطيعه فيما وافق الشرع.

لذا قال الله تعالى: *يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ.* [النساء : 59]

تأمل معي الآية، لَم يقُل الله:
يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأطيعوا أولي الأمر منكم، قال: *أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ.* [النساء : 59]

لماذا لَم يقل *وأطيعوا أولي الأمر منكم؟*

الجواب: لأن طاعة أولياء الأمور -الحكام والعلماء-، الحاكم في أمر الدنيا، والعالِم في الدِّين، وفي شأن الفتوى، إنما هو فرع عن طاعة الله ورسولهﷺ، ولذا قال النبي ﷺ : *لا طاعة إلا بالـمعروف، وقال: لا طاعةَ لمخلوقٍ في معصيةِ الخالق.* صححه الإمام الألباني في تخريج مشكاة المصابيح.

فإذا رأيتَ عالِماً مُتَهَتِّكاً ، فقد أوجب علماؤنا السابقون على العالِم المُتَهَتِّك الفاسق، الحِجر عن الفتوى، يجب أن يُحجر عليه، كما أن هنالك حجر في المرضى؛ هنالك حجر عن الفتوى، *فكم مِن مُفتٍ في هذه الأيام يجب أن يحجر عليه؟!*

فالشاهد: *الأصل أن نرجع إلى علمائنا، لأنهم أولياء أمورنا، لكن نسمعهم ونطيعهم لِبَيِّنتهم وحججهم، لا لِـذواتهم.*

والله تعالى أعلم.✍🏻✍🏻

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة*

٢٩ شوال – ١٤٣٩ هجري
١٣ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى*

السؤال الثالث: أخت تسأل وتقول أرجو أن تبين لنا مَن هو ( صالح إبراهيم )، وما دقة كلامه وصحته، وهو أن لا يرجع الناس في أمورهم إلى العلماء؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان*

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام*

http://t.me/meshhoor

السؤال السادس عشر: أريد أن تنصحني كطالب علم مبتديء بكتاب أو متن فقهي يتصور المسائل؟

*السؤال السادس عشر: أريد أن تنصحني كطالب علم مبتديء بكتاب أو متن فقهي يتصور المسائل؟*

الجواب: أولاً أنصح نفسي أولا، وأنصح إخواني، وأنصح طالب العلم بالحرص على أن يزكي نفسه، وأن يحرص على أن يعمل بما تعلم، وكلما ازددت علماً احرص أن تكون قريباً من ربك، وتشعر بلذة مناجاته، وأن تلمس أن طلبك أثر بقربك من ربك تأثيراً إيجابياً حسناً.

واحرص على الحفظ والفهم، احفظ وافهم، فمن اقتصر على الحفظ فاته خير كثير ومن اقتصر على الفهم فاته خير كثير، *وأشرف ما يُحفظ كتاب الله، وأحاديث الأحكام،* وما يكثر دورانه على الألسنة من أجوبة الناس، من أجوبة السائلين وتعليمهم، فإن كنت خطيبا أو واعظا فاحرص على أن تحفظ المُلح والزهديات وكلام السلف والصالحين والزهاد والعابدين وبعض الأشعار والمُرَقِقِات.

ولابد أن تؤصل نفسك بالطلب فتقرأ بداية كتاب فقه فيه اعتصار واختصار وفيه محاولة للوصول إلى الصواب و الراجح.

ومن المتون الحسنة التي تقرأ في يوم وتفهم الفقه بشكل جُملي *منهج السالكين للشيخ السعدي* كتاب صغير تقرؤه بيوم.

وبعض إخواننا غفر الله لنا ولهم غير منظم في الطلب أو مثالي في الطلب، تأتيه همة الطلب يقول لك أنا أريد أن أمسك المسألة وأعرف جميع الأقوال وجميع الأدلة والراجح والمرجوح والثابت والضعيف في كل مسألة، طيب أدرس المسائل دراسة طلبة علم، فيجلس ستة أشهر أو سنة فيدرس فقه المياه بدأ بالمياه والطهارات بعدين غرق في الماء ومات في الماء وما طلع من الماء وبقي في الماء ويرجع بعد سنة سنتين فتعود الكرة، فإذا صار طالب علم لعله قرأ كتاب المياه وكتاب الطهارات وكتاب الصلاة ولعله وصل للزكاة والصوم ولعله لم يصل ويعيش ويموت على هذه الحالة، وهذا خطأ.

إقرأ كتاب فقه من أوله لآخره في مجلس مجلسين، وفي مجموعة من العلماء والمشايخ شرحوا هذا الكتاب اسمع شرحهم .

فضيلة الشيخ أخونا *الشيخ علي الحلبي* حفظه الله شرح منهاج السالكين في حوالي تسعين مجلس، فيمكن تستعين بشرحه، ويوجد شرح مطبوع للكتاب، اسمع الشرح واقرأ كتابا مشروحا ثم ترقى في العلم.

فأنت إذا قرأت كتابا صغيرا أنت أزلت الأمية عنك يعني أزلت أصل الجهالات الفقهية عنك، ما تصبح مفتيا ولا تظن نفسك أنك أخذت الفقه والعلم من جميع أبوابه، لكن المطلوب أن تتعلم الكليات ثم بعد أن تأخذ الكليات تدخل في التفاصيل.

أما *التفسير* فتقرأ تفسيرا عاما موجزا ثم متوسطا ثم مطولا ثم إن رأيت في نفسك رغبة نوع من أنواع العلوم فليكن المنتهى في قراءة التفسير والحديث لكتاب يخدم تخصصك.

أعجبني جداً كلام *العلامة أحمد شاكر* في تقديمه لتحقيق *جامع الترمذي* قال: بدأت أطلب العلم أنا وأخي محمود على والدي وكان والدهم عالماً فاضلاً، الشيخ محمد شاكر، قال: فقرأنا عليه التفسير، وقرأنا عليه الصحيحين، والكتب الأربعة، وكتب السنن، قال: ثم توجهت أنا للحديث، وأخي محمود توجه للأدب.

سمعت من *الشيخ صالح آل الشيخ* يقول : لما زرت الشيخ محمود شاكر في مصر قال فاستنصحته بما أبدأ؟
قال : فقال لي: *الذي لا يقرأ لسان العرب لابن منظور، هذا ليس بطالب علم وينبغي أن يقرأه مرة ومرة ومرة.*

فالهمم سبحان الله عجيبة.

فطالب العلم ينبغي أن يبدأ بالكليات، وأن يعرف قدر نفسه.

من غير الممكن طالب علم من أول يوم يكون محققا محررا ويُخطيء الناس، فإن كانت عنده النية في الطلب للعمل بإذن الله تعالى انتفع ونفع الله تعالى به، وأن يزكي الإنسان نفسه من أهم المهمات.

وأختم بفائدة *للإمام الشاطبي* رحمه الله في كتابه *الموافقات* قال :

*النفس الطيبة إذا نزل عليها شيء طيب فإنها تنتفع، والنفس الخبيثة إذا نزل عليها شيء طيب فإنها لا تنتفع، ولعلها تتضرر بالطيب الذي نزل عليها وذكر قول الله تعالى “مَّن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا. البقرة[ 245 ] ، قال: نزلت على أخبث نفس وهي نفس يهود، لما سمع اليهود أن الله أنزل على نبيه صلى الله عليه وسلم {مَّن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا البقرة[ 245 ] ماذا قالوا؟ قالوا : الله فقير ونحن أغنياء، فقالوا الله استقرضنا، ولما سمع أبو الدحداح وغيره من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم الآية خرجوا من أحب أموالهم وبذلوها لله سبحانه وتعالى، ففرق بين النفس الخبيثة والنفس الطيبة*

*ولذا إخواني دائماً أقول العلم إذا لامس نفس طيبة مُزكاة صاحبها يُزكِيها، هنئ صاحبها وهنئ من يلوذ به وهنئ من يتعلم عنده وإذا نزل على نفس خبيثة والعياذ بالله تعالى كان العلم وبالاً على صاحبها وعلى من يتعلم عنده.*

أسأل الله عز وجل أن يجعل ما علمنا ربنا وما سمعنا رحمةً بالبلاد والعباد.
وأن لا يكون ذلك إلا برحمة وشفقة وحرص على الخير.

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال السادس عشر: أريد أن تنصحني كطالب علم مبتديء بكتاب أو متن فقهي يتصور المسائل؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال الخامس عشر: أخ يقول: أبي يمنعنا من استعمال واستخدام الأجهزة والجوالات الذكية ويقول: أخاف عليكم من أن تقعوا في شر فتنة النساء، ونحن نقسم بالله له أننا لا نستخدمها في الشر، إلا أن أبي مصرّ على رأيه، فهل أبي مخطىء أم مصيب؟

السؤال الخامس عشر: أخ يقول: أبي يمنعنا من استعمال واستخدام الأجهزة والجوالات الذكية ويقول: أخاف عليكم من أن تقعوا في شر فتنة النساء، ونحن نقسم بالله له أننا لا نستخدمها في الشر، إلا أن أبي مصرّ على رأيه، فهل أبي مخطىء أم مصيب؟

الجواب: أبوك مُصيب ، مُصيب، مُصيب، مُحسن، مُحسن، مُحسن، يُريد بكم الخير ويخاف عليكم الشر، فادعوا له وأطيعوه، ويحرم عليكم أن تخالفوه.

الوالد خشي على أولاده من شرّ هم لا يفعلوه.

وقالوا في المثل: الباب الذي يأتيك منه ريح سده واستريح.

يعني واحد يقول لك: والله يا شيخ يأتيني أسئلة وشكاوي من بعض الأخوة الحريصين، وبعضهم أصحاب دين وطلبة العلم، يقول: والله يا شيخ الجوال الذي عندي متعبني فبعض الأوقات أتساهل وأنظر، للأسف طبعا بعض الناس بحجة أنه والله أصبح عندنا خبر من أخبار البلاد أو شيء من هذا أو طرفة أو شيء غريب، فينظر وقد يُري أخاه، وهو ينظر للعورات، وقد يكون يسمع موسيقى، فترى العجب، يا رجل اتق الله، حرام ما تنظر إليه.

فأصبح بعض الناس يتساهل في العورات، في هذه المقاطع.

فمن خانته نفسه فغلبته فأوقعته في الحرام مرة ومرة ومرة، ماذا يفعل؟

ليس بحاجة للتلفون ذكي، يأخذ له تلفون غبي بدون هذه التقنيات الجديدة، ويسلم له دينه.

والعجيب أن الشهوة المحرمة لا يشبع الإنسان منها، كالعطشان إن شرب ماء، فكلما شرب ماء زاد عطشا، ما النتيجة الآن؟

فالشهوة المحرمة لا يوجد لها علاج إلا الكي، إلا القطع، إلا البتر، إلا المنع، إلا سد الذريعة، ودرء الفساد، وما شابه.

والله تعالى أعلم.

⬅ مجلس فتاوى الجمعة

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ رابط الفتوى http://meshhoor.com/fatwa/2199/

◀ خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان✍🏻✍🏻

⬅ للإشتراك في قناة التلغرام

http://t.me/meshhoor

السؤال الثامن: أخٌ يقول: شيخنا أنا أعاني من مشاكل مع أخ من أخواني في المنهج فلم يتقِ الله فيّ، فيقول عني ما ليس فيَّ ويعمل على التشهير بي بين الناس ببهتان، فماذا يتوجب عليّ في معاملته؟

*السؤال الثامن: أخٌ يقول: شيخنا أنا أعاني من مشاكل مع أخ من أخواني في المنهج فلم يتقِ الله فيّ، فيقول عني ما ليس فيَّ ويعمل على التشهير بي بين الناس ببهتان، فماذا يتوجب عليّ في معاملته؟*

الجواب: الواجب أولاً العدل، والواجب التثبت.

كنّا في نزهة ( رحلة ) في يوم من الأيام فجرى كلام من هذا النوع وهذا الكلام عمره فوق الثلاثين سنة، فقلت يا إخواننا ‏أريد أن نتعلم درسا عمليا في التثبت، قفوا في صف وسأهمس في أذن الأول كلمة يقولها للذي بعده والذي بعده يقولها للذي بعده حتى نسمعها من آخر واحد.

نحن كنا جالسين في مجلس واحد وكلنا طلبة علم أو يعني ممن يحبون العلم وكلنا قلبه سليم ما فيه شيء ، فقلت للذي أمامي *عدس* فقلت هيا أعطيني يا آخر واحد ما الخبر، ما الكلمة التي عندك قلتها أنا للأخ الأول .

والله يا إخوة قال: *شبشب،* أنا قلت عدس وهو قال شبشب.

يعني لو الكلمة قريبة سهلة، ولكن أين العدس وأين الشبشب، هذا يؤكل وهذا لا يؤكل، هذا حروفه مخارجها تختلف عن مخارج هذه الحروف.

فبعض الناس يسمع بلسانه، وبعض الناس نَفْسه سيئة، يحب السوء والشر في إخوانه.

والطيّب لا يحب إلا طيباً، والشرير يحب الشر ويذيعه وينشره.

إخواننا إذاعة الشر في الشرع أشد من الشر، *والأصل في المسلم أن يستر ولا يفضح.*

في صحيح البخاري النبي يخبرنا أن عيسى – عليه السلام – رأى رجلاً يسرق، فقال له عيسى: لم تسرق؟ قال: والله ما سرقت، رآهُ بعينيه، قال والله ما سرقت، فقال عيسى – عليه السلام -: صدقتك وكذبت عيني.

يعني لو سمعت واحدا والعياذ شتم الذات الإلهية فزجرته فقال: ما شتمت فما المطلوب منك تقول؟

تقول صحيح المسلم لا يشتم، مصلحتك خلاص قضيت فليس همك أن تؤذي الخلق، همك أن تُقيم الحق، تقول هذا ظني بك فليس ممكن المسلم يشتم الرب، وأكون قد علمته درسا .

بعض الناس يحمل صنيع إخوانه ويحمل كلام إخوانه على أسوأ المحامل.

ولذا أبو أيوب الأنصاري خالد بن زيد – رضي الله تعالى عنه – كيف نجاه الله تعالى من فتنة الإفك؟

سمع الناس يخوضون ، وفتنة الإفك زلزلت المدينة؛ تخيل معي الإفك يُخاض في عِرض النبي محمد – صلى الله عليه وسلم – وتكلم عن زوجه، والذين يخوضون بعض أصحابه، فتنة زلزلت ، فأبو أيوب لما سمع دخل على أم أيوب الأنصاري ،قال لها يا أم أيوب أسألك بالله هل كنت صانعةً ما قيل عن عائشة؟ قالت: يا أبا أيوب معاذ الله، فقال : هي خيرٌ منكِ فهي بريئة ومن اتهمَ بها فهو خيرٌ مني وهو بريء.

‏فالطيب لا تروج عليه مثل هذا الصنيع، هذا الصنيع لا يكون إلا في نفسية سيئة.

*فالواجب التثبت، والواجب النصيحة، ولا يجوز التشهير بالخلق والناس، فكيف إن كان من يُشهُر بهم مثلاً له فضل واسبقية، وله قدم صدق.*

*فنصيحتي بارك الله فيك – أن تزور هذا الأخ، وأن تذكره بالله، وأن تبين له، وأن تنصحه، وهذه معاملة له بالفضل، وفي زمن الفتن ينبغي للمسلم أن يعامل الناس عموماً وخصومهُ خصوصاً بالفضل لا بالعدل.*

*‏مداخلة : شيخنا لو تكلمت الله يحفظك في تتمة لهذا السؤال بأن كثير من الإخوة لا يشتغلون إلا في أعراض إخوانهم ويشتغلون بعيوبهم وإظهارها بشكل عام وليس بشكل خاص.*

‏الشيخ : هذه من نتائج خطايا وقعوا فيها، المشغول بخطايا الناس هذه عيوب فيه، وخطايا تراكمت عليه والعاقل عيوبه تكفيه، ولا ينشغل بالناس، لكن يغار على التوحيد والسنة، فإن سمع أناس والعياذ بالله أعداء للتوحيد والسنة يُنبه يُحذر، لكن عمله أن يدرس الناس وعمله الخير، وليس عمله أن يتتبع ثغرات وعثرات الناس، *فمن تتبع عثرات الناس قيد الله من يتتبعُ عثرته حتى يفضحه الله تعالى وفي بيته.*

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الثامن: أخٌ يقول: شيخنا أنا أعاني من مشاكل مع أخ من أخواني في المنهج فلم يتقِ الله فيّ، فيقول عني ما ليس فيَّ ويعمل على التشهير بي بين الناس ببهتان، فماذا يتوجب عليّ في معاملته؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor

السؤال الرابع : ما هو التصرف المناسب عندما أسمع أحد الأشخاص يسب الذات الإلهية بشكل مثير للغضب ؟

السؤال الرابع : ما هو التصرف المناسب عندما أسمع أحد الأشخاص يسب الذات الإلهية بشكل مثير للغضب ؟

الجواب : طبعاً الذي يسبّ الله تعالى كافر ؛ فإذا كان الشتم ليس بكفر ماذا بقي من الكفر  .
وهذا ينبغي أن ينكر عليه فإن سمعت من لك عليه ولاية فالواجب عليك أن تأدبه ، فأن تسمع لاقدر الله ولدك أو زوجتك أو من لك عليه ولاية ، فإن لم تكن لك عليه ولاية فارفع أمره لصاحب الولاية .
جلست مع بعض القضاة وكتبت رسالة؛ قديماً ولم أنشرها بعد حول شتم الذات الإلهية وأخبرني أكثر من واحد من القضاة يقول تأتينا حالات ونحن ولله الحمد و المنة مسلمون نغار على ربنا وبين أيدينا عقوبات من – إلى ويقول أما أنا فأوقع أشد العقوبات على هذا الشاب .
فالرجل والعياذ بالله تعالى خلع رقة الحياء وخلع الإيمان من قلبه وأصبح يصيح ويصرّخ
في مجالس الناس العامة والشارع بشتم الرب والدين هذا ينبغي أن يشهد عليه مجموعة من الناس ويرفع للقضاء وتتابع أموره في القضاء ،ولله الحمد والمنة يوجد في المغافر لله الحمد والمنة أصحاب ديانة وأصحاب صلاة وأصحاب غيرة ويوجد في المحاكم كذلك فمن صنع ذلك بإذن الله تعالى صنع خيراً ، وليس المراد أن نؤذي الناس فالمراد أن نؤدب الناس وأن نجعل هذا العمل تأديباً لغيره من الناس فقد صح عند أبي شبة في تاريخ المدينة أن عثمان بن عفان رضي الله تعالى عنه قال (إن الله ليزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن) ، بعض الخلق ينتفع بزجر السلطان ولا ينتفع بوعيد القرآن لضعف إيمانه وهذا الذي بلغ به هذا الحال هذا والعياذ بالله تعالى صنع من الموبقات وصنع من المعاصي ما الله به عليم ، فلا يقتحم سوار هذا الأمر إلا – والعياذ بالله تعالى – شقي  ،ونصيحتي أن يزجر ويقال له كلاماً شديداً في نفسه كما قال الله عز وجل لنبيه صلى الله عليه وسلم في المنافقين في سورة النساء  { وَقُل لَّهُمْ فِي أَنفُسِهِمْ قَوْلًا بَلِيغًا }سورة النساء 63.
فيقال له في نفسه قولاً بليغاً ثم يرفع أمره للسلطان

والله تعالى أعلم.

⬅ *مجلس فتاوى الجمعة.*

٢٢ شوال – ١٤٣٩ هجري
٦ – ٧ – ٢٠١٨ إفرنجي

↩ *رابط الفتوى:*

السؤال الرابع : ما هو التصرف المناسب عندما أسمع أحد الأشخاص يسب الذات الإلهية بشكل مثير للغضب ؟


◀ *خدمة الدرر الحسان من مجالس الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان.*✍🏻✍🏻

⬅ *للإشتراك في قناة التلغرام:*

http://t.me/meshhoor